تحليل: ماذا وراء دخان سيارة فيراري في برشلونة

المشاركات
التعليقات
تحليل: ماذا وراء دخان سيارة فيراري في برشلونة
مات سومرفيلد
كتب: مات سومرفيلد
14-03-2018

تمحور أحد الجوانب المثيرة للفضول خلال تجارب برشلونة الشتويّة حول الفرق المستخدمة لمحرّكات فيراري والدخان الكثيف الذي كان يصدر من سياراتها.

بدل أن تكون مجرّد حادثة عابرة، بات من المعتاد خلال أيّام التجارب الشتويّة مشاهدة سحابة دخان كثيفة من الدخان قبل مغادرة سيارة فيراري لمرآبها.

ودفع ذلك الأمر غير المعتاد، الذي حدث أيضاً مع زبونَي القلعة الحمراء ساوبر وهاس، الكثيرين للتساؤل حول ما إذا كانت فيراري تعتمد بعض الخدع على محرّكها.

لكن يبدو بأنّ الدخان مجرّد نتيجة للقوانين الجديدة التي فرضتها الفورمولا واحد على مسألة حرق الزيت كوقود هذا العام، حيث يُعتقد بأنّ فيراري كانت 

تستخدم ذلك الأسلوب العام الماضي.

قوانين جديدة

إلى جانب فرض متطلّبات جديدة لمساعدة الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا" على مراقبة قدر الزيت الذي تقوم الفرق بحرقه، تمّ إجراء تعديلات على القوانين بخصوص أنابيب بخار الزيت من الخزّانات.

إذ كان من الممكن في السابق دفع هذا البخار إلى حجرة هواء محرّك السيارة – عبر استخدام صمامات تحكّم نشطة – قبل أن تتمّ تغذية المحرّك به وحرقه من أجل الحصول على طاقة إضافيّة.

لكنّ قوانين 2018 الجديد تمنع استخدام أسلوب مشابه، حيث تُجبر الفرق على تصريف أيّ بخار زيت إضافيٍ من القسم الخلفي من السيارة.

وتنصّ المادة 5.1.12 من اللوائح التقنيّة للفورمولا واحد: "لا يُمكن للسوائل التي يتمّ تصريفها من وحدة الطاقة إلّا الخروج إلى الهواء ويجب أن تمرّ عبر فتحة تتموضع خلف المحور الخلفي وأقلّ من مستوى 400 ملم أعلى السطح المعياري وأقلّ من 100 ملم من سطح وسط السيارة. لا يُمكن لأيّة سوائل يتمّ تصريفها الدخول مجدّدًا إلى وحدة الطاقة".

كما تنصّ المادة 7.8: "يُحظر استخدام أيّة صمامات تحكّم نشطة بين أيّ جزء من أجزاء وحدة الطاقة ونظام تغذية المحرّك بالهواء". 

القسم الخلفي لسيارة فيراري "اس.اف71اتش"
القسم الخلفي لسيارة فيراري "اس.اف71اتش"

تصوير: مارك ساتون

أنابيب جديدة

دفعت هذه القوانين الفرق لتثبيت أنابيب توجّه بخار الزيت إلى القسم الخلفي من السيارة، وكان ذلك ما تسبّب في ذلك الدخان خلال تجارب برشلونة.

القسم الخلفي لسيارة ساوبر "سي37"
القسم الخلفي لسيارة ساوبر "سي37"

تصوير: موتورسبورت.كوم

اختارت فيراري توجيه البخار عبر قناة تمّ تشكيلها في الجزء السفلي من هيكل التصادم الخلفي.

ونتج عن ذلك، بالاقتران مع ما يبدو بأنّها كميّة بخار زيت أكبر بكثير بالمقارنة مع الفرق الأخرى، ظهور سحابة الدخان تلك خلال التجارب.

كما أنّ الأجواء الباردة للغاية ضخّمت الظاهرة أكثر، وذلك بالنظر إلى مدى سخونة بخار الزيت بالمقارنة مع درجة حرارة الجوّ المنخفضة، بينما يتضخّم ذلك التأثير على المسار نتيجة عبور التيارات الهوائيّة حول هيكل التصادم الخلفي وعبر الناشر.

تفاصيل القسم الخلفي لسيارة مرسيدس "دبليو09"
تفاصيل القسم الخلفي لسيارة مرسيدس "دبليو09"

تصوير: مارك ساتون

في المقابل اختارت بقيّة الفرق تصريف بخار الزيت إمّا إلى جانب أنبوب العادم، وذلك بالاعتماد على إرشادات مزوّد وحدة الطاقة، أو أنّها تقوم بتصريفه في منطقة أخرى بناءً على ما تختاره.

ولا يزال من غير الواضح ما إذا كانت مسألة دخان سيارة فيراري قد كانت ضخمة لدرجة تدفع الحصان الجامح لتعديل تصميمه قبيل جائزة أستراليا الكبرى، أم أنّه سيتعيّن علينا التعوّد على رؤية ذلك المشهد على مدار موسم 2018.

لا قلق بالنسبة لـ "فيا"

بالرغم من أنّ مستويات الدخان بدت دراماتيكيّة، إلّا أنّ "فيا" أشارت إلى عدم قلقها حيال المسألة وعدم حاجتها للتدخّل كون ذلك لا يحدث على الحلبة.

وأشار تشارلي وايتينغ مدير سباقات الفورمولا واحد إلى أنّ خاصيّة فيراري تلك كانت مشابهة لما حدث مع فريق تورو روسو في عدّة مناسبات على شبكة الانطلاق العام الماضي.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" حول مسألة دخان سيارة فيراري، أجاب وايتينغ: "نشاهد ذلك مرارًا، شاهدنا الكثير من الدخان على سيارة تورو روسو العام الماضي كلّما قاموا بتشغيلها".

وأردف: "نعتقد بأنّه مجرّد زيت يخرج من الشاحن التوربيني. ذلك لا يحدث على المسار".

فورمولا 1 - المقال التالي
"فيا" تدحض مخاوف السائقين من "الحوادث الكبيرة" إثر الانطلاقات الثابتة

المقال السابق

"فيا" تدحض مخاوف السائقين من "الحوادث الكبيرة" إثر الانطلاقات الثابتة

المقال التالي

ويليامز تشرح سبب مشاكل سيارتها الحالية في الفورمولا واحد

ويليامز تشرح سبب مشاكل سيارتها الحالية في الفورمولا واحد
Load comments

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب مات سومرفيلد
نوع المقالة تحليل