تحليل: لماذا تقلق فرق الفورمولا واحد حول "البريكزيت"

المشاركات
التعليقات
تحليل: لماذا تقلق فرق الفورمولا واحد حول
08-12-2018

تتخوّف فرق الفورمولا واحد من تأثير خروج بريطانيا من الاتّحاد الأوروبي في ظلّ مخاوف من إمكانيّة معاناتها من مشاكل تشغيل وأخرى لوجيستيّة بعد "البريكزيت".

من المنتظر أن تُغادر المملكة المتّحدة الاتّحاد الأوروبي في الـ 29 من مارس/آذار 2019، لكنّ تيريزا ماي رئيسة الوزراء لا تزال تعاني لكسب موافقة البرلمان لدعم مقترحها لصفقة بريكزيت.

ذلك يعني بأنّه لا يزال من غير المعروف ما إذا كانت المفاوضات ستفضي إلى مغادرة المملكة المتّحدة من دون صفقة مع الاتّحاد الأوروبي، أم ستؤدّي إلى استفاء ثانٍ يغطّي على تصويت 2016، أم سيتمّ التخلّي عن فكرة البريكزيت أصلًا.

وستكون عدّة أسماء بارزة في عالم الفورمولا واحد متابعة عن قرب لما تُحضّره حكومة المملكة المتّحدة لإتمام خمسة أيّام مفاوضات يوم الجمعة قبيل التصويت الحاسم الأسبوع المقبل.

لماذا تتخوّف الفرق من خسارة الموظّفين

قال جوناثان نيل مدير عمليّات مكلارين أنّ هناك "ثلاثة دعائم" لهذه المخاوف: "ما تعنيه بالنسبة للمواهب التي تتعاقد معها الفرق من بلدان الاتّحاد الاوروبي، وضمان عدم تأثّر سلسلة التزويد بقيود الحدود والحفاظ على متطلّبات رأس المال المتداول".

وأشار نيل إلى وجود 23 جنسيّة مختلفة في صفوف مكلارين، بالرغم من أنّها لا تنحصر على القارة الأوروبيّة.

"سيكون ذلك مؤسفًا وغريبًا إن دخلنا في أعمال وثائق الفيزا مثلما نفعل عندما نجلب أشخاصًا من الولايات المتّحدة" قال نيل لموقعنا "موتورسبورت.كوم".

وأضاف: "ليس ذلك مستحيلًا لكنّها أمورٌ متعبة أكثر، ونودّ الحصول على حركيّة أكبر للمواهب من أيّ مكان".

وأكمل: "سيُكلّفنا ذلك وقتًا أكثر وسيكون من الصعب أكثر التعاقد مع موظّفين، لذلك نودّ عدم رؤية متاعب على صعيد التعاقد مع المواهب".

وأردف: "نحن قوّة عمل متنوّعة، نحن دوليّون بطبيعتنا وامتلاكنا لمواهب من كلّ مكان وأفكار مختلفة هو ما يبقي على الإبداع متواصلًا".

بلغت تلك المخاوف حدًا حقيقيًا لدرجة أنّ ماوريتسيو أريفابيني مدير فريق فيراري قال بأنّ بعض أفراد الأطقم سيكونون مجبرين على مغادرة الفرق المتمركزة في بريطانيا، حيث قال: "أشتبه أنّه في المستقبل القريب سيكون هناك الكثير من الأشخاص الذين يطرقون باب مارانيللو".

لكنّ أريفابيني قال بأنّ ذلك لا يُمثّل الحلّ الأمثل للفورمولا واحد وأنّ فيراري لا تريد حدوث ذلك.

شارل لوكلير، فيراري

شارل لوكلير، فيراري

تصوير: صور ساتون

"ليس تطوّرًا جيّدًا"

إلى جانب مجموعة الفرق المستقلّة – ريد بُل، وهاس، وريسينغ بوينت، ومكلارين وويليامز – المتواجدة في بريطانيا، فإنّ لكلٍ من مرسيدس ورينو مقرّات في المملكة المتّحدة.

إذ يتواجد فريق تسابق مرسيدس في براكلي، بينما يتمركز قسم المحرّكات عالية الأداء في بريكسوورث، بينما تواصل رينو استخدام منشأة إنستون التي كانت حاسمة بالنسبة لمختلف ملكيّات الفريق.

ويرى سيريل أبيتبول مدير مشروع رينو في الفورمولا واحد أن مخاوف "بريكزيت" تعود إلى دور المملكة المتحدة الذي لعبته في تطوّر الفريق منذ العودة إلى الروزنامة في 2015.

حيث قال: "لقد نمينا بشكل سريع للغاية خلال المواسم السابقة، ويعود ذلك بشكل أساسيّ إلى الإمكانيات التي توفرها المملكة المتحدة، جلب الطاقات الشابة، والأشخاص الخرّيجين من الجامعات".

وأكمل: "لا نودّ لذلك أن يتغير".

وأوضح أبيتبول أن رينو - وشريكتها نيسان - تعمل مع السلطات البريطانية للتعامل مع تأثير ذلك على طاقم الفريق.

وذلك موقف مماثل لذلك الذي أخذته مرسيدس، حيث وصف توتو وولف مدير فريقها ’بريكزيت’ بأنه "تطور غير سارّ".

فقال: "نحن نراقب الوضع عن كثب لأن مرسيدس لديها عمليات كبيرة في المملكة المتحدة".

وأكمل: "قسم رياضة السيارات لدينا، يضم على الأقل 1.800 شخص، مع نسبة كبيرة من سكان الاتحاد الأوروبي تعمل مع الفريق".

فالتيري بوتاس، مرسيدس

فالتيري بوتاس، مرسيدس

تصوير: صور ساتون

تكلفة في الوقت والجهد

بينما يتمحور مصدر القلق الأول حول طاقم العمل في الفورمولا واحد، تأتي مسألة الحدود المغلقة مباشرة بعده.

عمليات التنقل والدعم اللوجستي لنقل معدات وسيارات الفورمولا واحد ليست بالمسألة البسيطة، إذ تخشى الفرق بالفعل أن تزداد الأمور تعقيداً.

حيث قال وولف أن مرسيدس "تتخذ إجراءات" لضمان "عدم توقف المعدات التي تجلبها من أوروبا على الحدود"، حيث أشار نيل إلى أنّ عمليات الفورمولا واحد تسير بالفعل ضمن الحدّ الزمني الأقصى فيما يتعلق بنقل المعدات.

وضرب مثلاً في مكلارين التي كادت أن تتأخر على استعدادات الجولة الأخيرة في أبوظبي نظراً لتأخر التصريح الملائم للقطع الهيدروليكية في جمارك دولة الإمارات العربية المتحدة.

حيث قال أن "ثلاثة من أصل أربعة شاحنات نقل" تمّ إيقافها على الحدود لثلاثة أيام ما أنقص "24 ساعة" من استعدادات مكلارين لتجارب الجمعة.

إذ يرتبط التخوّف اللوجستي من القيود الحدودية بالركيزة الثالثة، وهي تأثير خروج بريطانيا من الاتّحاد الأوروبي على تكلفة ضمان أن تسير الأمور على نحوٍ سلس.

"سيكون لذلك تكلفة أكبر، حيث سيكون هنالك المزيد من أوراق العمل، الجوانب الإدارية والمزيد من الوقت" قال نيل.

واستدرك: "في بعض الحالات تدخل أنظمة معقّدة وتخرج عابرة للحدود، إذ يحدث ذلك عدّة مرّات. وعندما تقوم بذلك - وإذا ما كان يتعيّن عليك إكمال إستمارات جمركية، دفع ضريبة القيمة المضافة، والتعريفة التجارية - لا تكلّفك تلك المعيقات الوقت فحسب، ولكنّها كذلك ترفع من متطلبات رأس المال المتداول".

شحن

شحن

تصوير: صور ساتون

لا إيجابيات للفورمولا واحد

أحد الميّزات التي تتمتّع بها الفورمولا واحد تكمن في امتلاكها لقوّة كبيرة متمثّلة في عدد الشركات الكبيرة التي تتألف منها.

إذ أنّه وإلى جانب المحادثات الفردية مع قسم العائدات والجمارك والسلطات البريطانية المعنية الأخرى، فمن المعلوم أنّ الفرق تخوض نقاشات حالية مع إدارة الفورمولا واحد وشريكها اللوجستي شركة "دي اتش ال" في هذا الصّدد.

ولم تكشف فرق الفورمولا واحد عن أيّة تأثيرات سلبية في مرحلة ما قبل خروج بريطانيا من الاتّحاد الأوروبي، لكن من المتوقّع أن تشهد البطولة بعض جوانب الخلل إذا ما أصبح ذلك الأمر حقيقة.

وعند سؤاله إذا ما كان هنالك جانب إيجابي للخروج البريطاني من الاتّحاد الأوروبي قد يظهر عقب المشاكل الأولية، قال نيل: "ليس هنالك جانب إيجابي يُمكن للفورمولا واحد رؤيته في الوقت الحالي".

وقد أمُلت بعض الفرق بأن تتضح بعض الأمور أكثر خلال الأسابيع المُقبلة، بيد أنّ ذلك كان قبل أن يشهد الاضطراب المحيط بذلك الاتّفاق انحدارًا أكبر في ظلّ التمرّد الدائر حاليًا ضدّ الصفقة المقترحة من قِبَل رئيسة الوزراء التي عانت بالفعل من ثلاثة هزائم حتّى الآن. ارتبط أوّل اثنين منهم بتراخي الحكومة في نشر المشورة القانونية للـ"بريكزيت"، فيما تمثّلت الهزيمة الثالثة في تصويت أعضاء البرلمان على بذل مزيد من الجهد في تلك العملية إذا ما أخفقت الصفقة المقترحة الحالية.

وسيصوّت أعضاء البرلمان على قرار خروج بريطانيا من الاتّحاد الأوروبي يوم الثلاثاء المُقبل (11 ديسمبر/كانون الأوّل)، ما يعني أنّ انتظار فرق الفورمولا واحد سيستمرّ من أجل اكتشاف كيف وما إذا كانت ستتأثر بذلك خلال الأشهر المُقبلة.

المقال التالي
وولف يدعم ميك شوماخر للنجاح في الفورمولا واحد

المقال السابق

وولف يدعم ميك شوماخر للنجاح في الفورمولا واحد

المقال التالي

فيتيل: فيراري بحاجة لمعالجة افتقارها للوتيرة في "عدّة سباقات"

فيتيل: فيراري بحاجة لمعالجة افتقارها للوتيرة في "عدّة سباقات"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1