فورمولا 1
02 يوليو
-
05 يوليو
الحدث التالي خلال
31 يوماً
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
45 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
30 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
59 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
87 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
94 يوماً
17 سبتمبر
-
20 سبتمبر
الحدث التالي خلال
108 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
115 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
الحدث التالي خلال
129 يوماً
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
143 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
150 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
164 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
178 يوماً
موتورسبورت.كوم
موضوع

موتورسبورت.كوم "برايم"

تحليل: كيف يتبنّى لوكلير مهمته الجديدة

المشاركات
التعليقات
تحليل: كيف يتبنّى لوكلير مهمته الجديدة
24-04-2020

بروز شارل لوكلير سائق فيراري في الفورمولا واحد كأحد نجوم منصة "تويتش" لبثّ الألعاب، يعتبر من بين المفاجآت السارة لفترة الحجر والعزل الحالية. حيث أوضح أن ذلك يقدم لمتابعيه لمحة أكبر عن طبيعته، لكنه أكد بالمقابل أن ما يقوم به حالياً ليس هدفه الأساسي.

إحدى المفارقات العالمية التي نتجت عن إجراءات العزل والحجر واضطرار الناس للابتعاد عن بعضهم البعض والتزام البيوت، تكمن في أنه بات من السهل الاضطلاع على الحياة الشخصية الحقيقية للكثيرين.

وكذلك الأمر فقد باتت تجمعات الناس على الإنترنت أكثر شيوعاً. بالنسبة للفورمولا واحد بشكل خاص، كان ذلك يعني أن السائقين أصبحوا جزءاً أساسياً من كل هذا.

وبينما واصل السائقون الذين يشاركون عادة بسباقات المحاكاة أمثال لاندو نوريس وماكس فيرشتابن نجوميتهم في العالم الافتراضي، لكن المفاجأة الأكبر ربما كانت تتمحور حول صعود نجم فيراري شارل لوكلير في هذا المجال.

حيث أثبت أصيل موناكو علوّ كعبه ليس فقط في منافسات العالم الحقيقي، بل الافتراضي أيضاً.

وبوسع أيّ كان حالياً الدخول إلى قناته على منصة "تويتش" ليشاهده وهو يرتدي "الباندانا" الشهيرة، وهو يلقي النكات ويتفاعل مع متابعيه وأصدقائه - غالباً جورج راسل سائق ويليامز.

وذلك يمنح المتابعين نظرة على منزله، حياته الخاصة، وكيف يتعامل مع الأمور اليومية، بطريقة أكبر مما يحصلون عليه من مشاهدته في جولات الفورمولا واحد الفعلية.

"البثّ على تويتش، لهو أمر لم أكن أتوقع أن أستمتع به على الإطلاق، أو أن أرى نفسي أقوم به" قال لوكلير من منزله في موناكو.

وأكمل: "لكن في الحقيقة، أنا أستمتع بذلك لأنني بذلك أصبح أكثر قرباً من الناس وأولئك الذين يتابعونني كي يروا شخصيتي الحقيقية. من الواضح أن المشاركة في الفورمولا واحد أمر مختلف، هناك الكثير من الضغط، لذا لا تكون على طبيعتك تماماً".

وأردف: "الآن على تويتش، ألعب مع سائقين آخرين، وأصدقاء كذلك، ونحن نعرف بعضنا من وقت طويل: لاندو، جورج، أليكس (ألبون). لذا، نعم، بوسعي أن أكون على طبيعتي أكثر مما كنت أعتقد".

شارل لوكلير

شارل لوكلير

وتابع: "أفكر أغلب الوقت بأفكار أحاول بها مساعدة الناس في المنازل، الذين يشعرون بالملل، ولا يمتلكون الفرصة التي أمتلكها مع جهاز محاكاة".

وأضاف: "علينا بالتأكيد الالتزام بالاحترام، والتحلي بالحذر، لأننا نعلم أن الكثيرين يتابعوننا ويشاهدوننا. لكن بالمقابل، أحاول أن أكون على طبيعتي بأكبر قدر ممكن".

واستكمل: "على منصة التواصل الاجتماعي هذه، أشعر بأنني على طبيعتي، لذا أستمتع بذلك بالتأكيد. ولا أفكر كثيراً إن كنت أقول أمراً ما خاطئاً".

ويرى لوكلير الصورة الأكبر كذلك. إذ لا يتمحور بثه فقط حول رفع أعداد متابعيه أو استعراض مهاراته في سباقات المحاكاة. بل، يتعلق هذا بتقديم خدمة للناس حول العالم في هذه الأوقات الصعبة الحالية.

فقال: "بصراحة وفي الوقت الراهن، أولويتي محاول ترفيه الناس في منازلهم. ومن الواضح كذلك أنني أحاول ترفيه نفسي عن طريق جهاز المحاكاة هذا".

وأردف: "لذلك أكثر ما أفكر فيه حالياً هو الأفكار التي يُمكنني الخروج بها لمحاولة مساعدة الناس في المنازل، الذين يشعرون بالملل ولا يملكون الفرصة التي لدي بامتلاكي لجهاز مُحاكاة هنا ومحاولة وضع ابتسامة على وجوههم". 

وتابع: "أعتقد بأنّ ذلك نجح على نحوٍ كبير مع المسابقات التي قمت بها مع جورج، ألكس، نيكولا (لاتيفي)، وكل سائقي الفورمولا واحد المشاركين في هذه السباقات. هذا هو هدفنا في الحقيقة وأكثر ما أفكر فيه في يومي".

شارل لوكلير، فيراري

شارل لوكلير، فيراري

تصوير: كودماسترز

وقد أتت رغبة لوكلير بلعب دور الشخص الذي يرفّه عن الناس في منازلهم بسبب أنّه رأى مدى المعاناة التي يواجهها الآخرون من أجل التأقلم مع الحجر في المنزل.

فقال: "أرى كيف تقضي أمي وأخوتي هذه الفترة هنا في موناكو، وكذلك من خلال الحديث مع كل أصدقائي، إنّها أوقات صعبة على الجميع في المنازل الذي ليس لديهم الكثير ليقوموا به".

واستطرد: "حظيت بالكثير من ردود الفعل الإيجابية على ما أقوم به على تويتش، حيث قال كثيرون أن ذلك يساعدهم على تجاوز تلك الفترة العصيبة، كما رسم الابتسامة على وجوههم كذلك. وهذا أسعدني كثيراً". 

واسترسل: "كما أنّ ذلك يساعدني أيضاً على أن أكون أقرب إلى الناس الداعمين لي والحديث معهم بطريقة مختلفة، ويكون بوسعهم كذلك رؤيتي بطريقة أكثر طبيعية، وكل ذلك جعلني أضغط من أجل مواصلة ما أقوم به".

هنالك كذلك عامل التركيز العالي الذي توفره سباقات المُحاكاة، حيث أنّه وبالرُغم من أن خواص التوجيه في لعبة الفورمولا واحد الإلكترونية على الحاسب الشخصي بعيدة كل البعد عن سيارته فيراري الحقيقية، 

لكنّ التحديثات التي يواجهها في زمن اللفة، وضرورة عدم ارتكاب أخطاء والمنافسة التي يواجهها أمام سائقين ذوي مستوى عالٍ تكون مشابهة جداً لما تتطلبه وظيفته في العالم الحقيقي.

"سلوك السيارة لن يكون مطلقاً مثل السيارة الحقيقية، حيث لا توجد قوى جاذبية والشعور معها دوماً يكون مختلفاً بعض الشيء، لكن في النهاية، تساعدني سباقات المُحاكاة على تعزيز ردود فعلي وتدريبها كل يوم" قال لوكلير.

واسترسل: "أعتقد بأنّ سباقات المحاكاة تساعدني على الحفاظ على تركيزي على الهدف وتذكّر أنّني هنا من أجل التسابق، وأنّني أنتظر للعودة إلى سيارتي. لذا أجل، لا تزال لدينا روح المنافسة في عقولنا عبر هذه السباقات على شبكة الانترنت، وذلك يُساعدنا كثيراً على تجاوز هذه الأوقات الغريبة".

شارل لوكلير، فيراري

شارل لوكلير، فيراري

تصوير: كودماسترز

ومع تكرار روتين الحياة اليومية في الوقت الحالي، وتوقف سباقات الفورمولا واحد مع فرض الحجر في المنازل، يُمضي لوكلير وقته في التدرّب، حيث يلعب سباقات المُحاكاة لحوالي 5 ساعات يومياً، يتعلّم العزف على البيانو والغيتار، حيث قال: "لست جيّداً للغاية في العزف"، كما أنّه يقرأ كتباً عن تاريخ فيراري.

لكن وفي مرحلة ما، ستتوقف أجهزة لعب سباقات المُحاكاة، وستعود السباقات الحقيقية، إذ ومع كل المتعة التي قدمها لوكلير لجمهوره خلال هذه الفترة والتي شعر بها شخصياً، فإنّ انطلاق الموسم الحقيقي هو ما سيُعيد المتعة الحقيقية التي ينتظرها الجميع.

إذ وعند سؤاله عن شعوره خلال السباق الأوّل عندما ينطلق الموسم، قال المونغاسكي: "سيكون شعوراً غريباً للغاية، أعني أنّه سيكون غريباً بالنسبة لنا كسائقين لم يسابقوا منذ وقت طويل جداً".

واختتم: "لذا أن نتوجه مباشرة إلى التجارب الحرّة الأولى، الثانية والثالثة، ومن ثم التصفيات والسباق ... أعتقد بأنّه سيكون تحدياً غريباً وصعباً للغاية".

المقال التالي
نوريس: السائقون يستحقون الثناء على الشعبية الكبيرة للسباقات الإلكترونية

المقال السابق

نوريس: السائقون يستحقون الثناء على الشعبية الكبيرة للسباقات الإلكترونية

المقال التالي

لوكلير: سباقات المسار المعاكس ستكون "رائعة للغاية"

لوكلير: سباقات المسار المعاكس ستكون "رائعة للغاية"
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
قائمة السائقين شارل لوكلير
قائمة الفرق فيراري تسوق الآن