فورمولا 1
آر
جائزة البحرين الكبرى
25 مارس
الحدث التالي خلال
27 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
49 يوماً
آر
جائزة أذربيجان الكبرى
03 يونيو
الحدث التالي خلال
97 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
104 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
118 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
125 يوماً
آر
جائزة بريطانيا الكبرى
15 يوليو
الحدث التالي خلال
139 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
153 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
181 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
188 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
195 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
209 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
216 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
223 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
237 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
244 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
252 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
289 يوماً
تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة
موضوع

تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة

تحليل تقني: مقعد القرد المزدوج على سيارة فيراري

توجّهت فيراري إلى جائزة روسيا الكبرى نهاية الأسبوع الماضي منتشية بتأديتها القويّة مطلع موسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد وباتت تشكّل تهديدًا حقيقيًا لكسر هيمنة مرسيدس التي امتدّت للمواسم الثلاثة الماضية.

المشاركات
التعليقات
تحليل تقني: مقعد القرد المزدوج على سيارة فيراري

أجرى الفريق بعض التعديلات على سيارته لسباق روسيا ضمن سعيه لإضافة بعض الارتكازيّة والثبات على القسم الخلفي من السيارة، ليعتمد جنيّح "واي150" أو ما يُعرف بمقعد القرد.

ويُمكن رؤية مقعد القرد الأوّل (انظر السهم) يتّصل بدعامتي الجناح الخلفي. كما من الجدير بالذكر أنّ فيراري هي الفريق الوحيد الذي يستخدم دعامتين للجناح الخلفي هذا الموسم.

وتمّ تغليف الدعامتين بالطلاء الذهبي لعكس الحرارة كونهما تتموضعان إلى جانبي العادم، وكان الأمر ذاته بالنسبة لذراعي مقعد القرد.

أمّا بالنسبة للجنيّح نفسه فهو يتّبع تصميمًا مقوّسًا ليتماشى مع شكل العادم، وسيتفاعل مع الغازات الصادرة عنه ليعيد توجيهها من أجل ضمان تفاعلها مع التيارات الهوائيّة المحيطة بشكلٍ أكثر فاعليّة.

في المقابل يتموضع مقعد القرد الثاني في موقعٍ متأخّرٍ قليلًا على هيكل الاصطدام الخلفي ويتضمّن ثلاث رفرفات عوضًا عن اثنتين مثل السابق.

ويتبّع هذا الجنيّح تصميمًا مقوّسًا أيضاً، حيث يأخذ التفاعل مع العادم بعين الاعتبار إلى جانب العمل على جانبٍ مختلفٍ من التيارات الهوائيّة العابرة.

 

ويُظهر هذا الفيديو الجهود التي بذلتها فيراري لتصريف الحرارة التي تُنتجها المكابح الخلفيّة.

وكان الفريق قد جلب عدّة تصاميم مختلفة بناءً على متطلّبات كلّ حلبة، ما ساعده على استغلال التفاعل الحراري بين المكابح والهيكل المعدني للإطار، ما يُؤدّي بدوره إلى الحصول على الاستجابة المناسبة من الإطارات لتحسين مجال عملها.

ويُظهر الفيديو أقصى مستوى تبريدٍ للمكابح تمّ اعتماده من قبل الفريق حتّى الآن، حيث عادة ما يُغلق الفريق الفتحة العلويّة على الحلبات التي لا تتطلّب الكثير من التفاعل.

الفورمولا واحد تخوض محادثاتٍ لإقامة عرضٍ في شوارع لندن في 2017

المقال السابق

الفورمولا واحد تخوض محادثاتٍ لإقامة عرضٍ في شوارع لندن في 2017

المقال التالي

تكريم شوماخر خلال مباراة كرة القدم الخيريّة الصيف المقبل

تكريم شوماخر خلال مباراة كرة القدم الخيريّة الصيف المقبل
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب مات سومرفيلد