تحليل تقني: سبب اعتبار أرضيّة هاس غير قانونيّة

المشاركات
التعليقات
تحليل تقني: سبب اعتبار أرضيّة هاس غير قانونيّة
04-09-2018

يسلّط موقعنا "موتورسبورت.كوم" الضوء على سبب ترك فريق هاس نفسه عرضة للاحتجاج خلال جائزة إيطاليا الكبرى، ويشرح التفاصيل الدقيقة لاعتبار الأرضيّة الجديدة للفريق بمثابة خرقٍ لقوانين الفورمولا واحد.

بالرغم من تعقيدات قوانين الفورمولا واحد، والمعارك المحتدمة بين الفرق، فإنّه من النادر التقدّم باحتجاجات بعد السباقات هذه الأيام.

عادة ما تُستخدم الاحتجاجات الرسميّة كتهديد ونادرًا ما يتمّ التقدّم بها فعليًا، إذ لم يصل عدم شعور مرسيدس بالراحة تجاه نظام بطاريات فيراري إلى قاعة المراقبين.

لهذا السبب كان البادوك والمشجّعون متفاجئين ممّا حدث بعد جائزة إيطاليا الكبرى عندما تقدّمت رينو باحتجاجٍ رسمي على أرضيّة سيارة هاس. ويُعتقد بأنّه الاحتجاج الأوّل منذ تذمّر فريق لوتس (الاسم السابق لفريق رينو الحالي) حيال استخدام مرسيدس لنظام "دي آر اس" المزدوج في 2012.

وأجرى مراقبو جائزة إيطاليا الكبرى تحقيقًا حيال أرضيّة هاس التي تبيّن أنّها لا تمتثل للقوانين، حيث كانت موضع توضيح تقني أُرسل إلى الفرق قبل العطلة الصيفيّة.

واعتبرت "فيا" ضمن ذلك التوجيه التقني أنّ أيّة تصاميم مشابهة للتصميم الذي استخدمه فريق هاس لا يُسمح بالتسابق به بعد الآن – لكنّ الحظيرة الأمريكيّة طلبت فترة سماحٍ حتّى سباق سنغافورة من أجل العمل على إجراء التغييرات المطلوبة

لكن مع تمكّن فريقٍ واحدٍ على الأقل من إجراء التغييرات اللازمة، فقد حذّرت "فيا" فريق هاس من أنّه إن لم يُعدّل سيارته فسيكن عرضة لاحتجاجٍ من فريقٍ منافس، لكنّ هاس واصلت استخدام التصميم على أمل أن لا تواجه المتاعب.

إذًا ما هو الخطب في هذه الأرضيّة بالتحديد؟

جدل الأرضيّة

يتعلّق الجدل بخصوص قانونيّة سيارة هاس "في.اف-18" حيال منطقة تُعرف بـ "طبق تي" أو الفاصل، وهي المنطقة المسطّحة التي يتّصل بها اللوح الخشبي وتمتدّ نحو الأمام أسفل منطقة الأنف المرتفعة من السيارة.

سيارة هاس في.اف-18

سيارة هاس في.اف-18

تصوير: مارك ساتون

وتعتبر قوانين الفورمولا واحد المنطقة الأماميّة من الفاصل بحاجة لأن تتّبع شكلًا معيّنًا.

إذ أنّ المادة 37.1 تنصّ على أنّ السطح المُشكّل من كلّ المكوّنات المتواجدة على السطح المعياري يجب: "أن يكون بقطر 500 ملم (+/- 2 ملم) عند كلٍ من الزاويتين الأماميّتين عند النظر مباشرة من أسفل السيارة، يتمّ تطبيق ذلك بعد تحديد السطح".

وتُوضح هذه الصورة من كتيّب قوانين "فيا" الموقع الذي يجب اعتماد قطر الـ 50 ملم فيه.

هذه المنطقة من الأرضيّة تمّ تعديلها عندما جلبت هاس تحديثًا في جائزة كندا الكبرى في وقتٍ سابقٍ من هذا العام.

وفي حين أنّ الأرضيّة حافظت على قطر الـ 50 ملم القانوني سابقًا، إلّا أنّ طريقة تثبيت الفريق لتصميم صفيحة سفليّة بها متّصلة بهذا الفاصل كانت محلّ الجدل.

إذ عبر إحداث هذه التغييرات فقد أجّج الفريق بعض الجدل حيال ما يُمكن اعتباره سطحًا من الأرضيّة وما لا يُعتبر كذلك. وأثّر ذلك التأويل على ما إذا كان قياس الـ 50 ملم يجب أن يُطبّق أم لا.

حيث أنّ سحب المُلحق نحو المنطقة التي من المفترض أن يكون فيها قُطر الـ 50 ملم يضع التصميم ضمن منطقة رماديّة.

وفي حين أنّ القوانين واضحة حيال ضرورة احتساب قُطر الـ 50 ملم عند النظر من الأسفل، لكن بالنظر إلى تواجد الألواح الجانبيّة المتّصلة في موقعٍ متقدّمٍ إلى الأمام قد نقل جزء الأرضيّة إلى موقعٍ يُمكن أن يُعتبر فيه قُطر الـ 50 ملم غير واضح.

ومثلما تُظهر الصور في الأسفل، التي زوّدنا بها ألبرت فابريغا بكلّ لطف، فإنّ التغييرات التي أدخلها فريق هاس خلال جائزة كندا الكبرى تُظهر كيف زاد ذلك من صعوبة تحديد موقع الزاوية الخارجيّة للأرضيّة.

أرضية والألواح الجانبية لسيارة هاس في.اف-18

أرضية والألواح الجانبية لسيارة هاس في.اف-18

تصوير: ألبرت فابريغا

وفي حين أنّ المكسب الزمني من هكذا تغيير ليس بالضخم، إلّا أنّه بشكلٍ مماثل لجميع جوانب سيارة الفورمولا فإنّ تلك المكاسب الصغيرة يُمكن أن تُصبح ضخمة مع تطوّر التصاميم.

وتُعدّ هذه المنطقة من السيارة حساسة للغاية نظرًا لقربها من سطح المسار، وهو ما يجعلها منطقة تطوير مكثّفة. ولا يُمكن للفرق الأخرى إغفال نظرها عنه، سواءً كان ذلك على صعيد السماح للمنافسين بتحقيق مكاسب أو عبر تحقيق تقدّم مبكّرٍ بنفسها.

وبالنظر إلى أنّ فريق هاس يتواجد ضمن معركة حامية للغاية مع رينو على المركز الرابع من ترتيب بطولة الصانعين، فمن الواضح بأنّ تقدّم الحظيرة الأمريكيّة سيكون عرضة على الدوام لمراقبة الصانع الفرنسي.

المقال التالي
تحليل السباق: كيف تسبّب هاميلتون في انهيار فيراري في مونزا

المقال السابق

تحليل السباق: كيف تسبّب هاميلتون في انهيار فيراري في مونزا

المقال التالي

تحليل السباق: كيف تهاوت فيراري الأوفر حظًا إلى العدم في سنغافورة

تحليل السباق: كيف تهاوت فيراري الأوفر حظًا إلى العدم في سنغافورة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إيطاليا الكبرى