تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة

تحليل تقني: تحديثات كندا تساعد ريد بُل على تقليص الفارق

عانت ريد بُل من بداية متعثّرة لموسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد، لكنّها حقّقت مبدئيًا تقدّمًا واضحًا خلال الجولات الافتتاحيّة، قبل أن تُحرز خطوة جيّدة في السباق الأخير في كندا أيضاً.

أعاد تحديث الحظيرة النمساويّة في جائزة إسبانيا الكبرى بعض الأمل بقدرتها على الدخول في المعركة التي تجمع فيراري ومرسيدس بالتوجّه إلى منتصف هذا الموسم.

وتُعتبر حلبة مونتريال الأولى ذات متطلّبات الارتكازيّة المتوسّطة في الموسم، حيث جلب الفريق حزمة تحديثات كبيرة مرّة أخرى ضمن سعيه لتجاوز النتائج السابقة والتوجّه إلى بقيّة جولات الموسم بنظرة مختلفة.

تفاصيل الجناح الأمامي لسيارة ريد بُل "آر.بي13"
تفاصيل الجناح الأمامي لسيارة ريد بُل "آر.بي13"

تصوير: جورجيو بيولا

وتضمّن التحديث، الذي اختبره دانيال ريكاردو في مرحلة أولى، العديد من التعديلات على مختلف أجزاء السيارة بما في ذلك الجناح الأمامي.

وتمّت إضافة فتحة عموديّة على الحافة الأماميّة للصفيحة الجانبيّة (السهم الأبيض) لتغيير توزيع الضغط على القسم الخارجي من الجناح.

وتزامن ذلك مع مراجعة الصفيحة السفليّة الخارجيّة (السهم الأزرق) التي تمّ إبعادها إلى الخلف قليلًا بالمقارنة مع الحافة الأماميّة ورفعها أكثر بالمقارنة مع موقعها الاعتيادي وذلك من أجل تغيير شكل وموقع الدوّامة التي يتمّ توليدها.

كما أنّ شكل الأشرطة الخلفيّة المتواجدة على التدرّج الرئيسي (السهم الأحمر) قد تمّت مراجعتها أيضاً.

وتُظهر النظرة العامة لهذه التعديلات بذل الفريق لجهود لتغيير كيفيّة تحرّك التيارات الهوائيّة حول الإطار الأمامي.

ويُؤدّي ذلك إلى تغيير شكل الاضطرابات الهوائيّة الناجمة عن الإطار، ما يُؤثّر في كيفيّة تلقّي الأسطح الانسيابيّة في الأقسام التالية من السيارات للتيارات الهوائيّة.

الزعانف الجانبيّة

تفاصيل جانب سيارة ريد بُل "آر.بي13"
تفاصيل جانب سيارة ريد بُل "آر.بي13"

تصوير: صور ساتون موتورسبورت

قام الفريق بتحسين الزعانف الجانبيّة التي قدّمها في جائزة إسبانيا الكبرى خلال جولة موناكو، حيث زاد ارتفاع المكوّن العموديّ الرئيسي، إلى جانب تغيير شكل الحافة الخلفيّة للمكوّن العموديّ الثانوي.

وحافظ الفريق على هذه التعديلات في جولة كندا ضمن سعي الفريق لاستغلال بعض التحسينات الإضافيّة.

موجّهات الهواء

تفاصيل سيارة ريد بُل "آر.بي13"
تفاصيل سيارة ريد بُل "آر.بي13"

تصوير: جورجيو بيولا

كما قام الفريق بتعديل الملحقات الانسيابيّة على جانبي السيارة، بعد أن كان قد قام بتحسينها ضمن حزمة إسبانيا.

فبعد أن كان الموجّه السابق يلتفّ حول الفتحة ليتّصل باللوح المثلّث المثبّت أعلى الجانب، فإنّ تصميم الموجّه الجديد بات أكثر بساطة وذلك بالعودة إلى استخدام المكوّن العموديّ البسيط الذي كان الفريق يعتمده في المواسم الماضية (السهم الأزرق).

وأدّى ذلك إلى تزويد السطح العلويّ لجانب السيارة بثلاث مولّدات دوّامات (الأسهم الحمراء) مرتّبة نحو الخلف، إلى جانب اعتماد زعنفة قمرة قيادة أفقيّة (السهم الأبيض) بتصميم مشابهٍ لما تستخدمه مكلارين منذ فترة.

ولا يُعدّ ذلك أمرًا مفاجئًا بالنظر إلى نقاط التشابه التي تجمع الفلسفتين الانسيابيّتين للفريقين خاصة هذا الموسم.

الأرضيّة

سيارة ريد بُل "آر.بي13"
سيارة ريد بُل "آر.بي13"

تصوير: صور ساتون موتورسبورت

باتت حافة الأرضيّة مساحة للعديد من الفتحات الطوليّة، مثلما شاهدنا على سيارات تورو روسو، وهاس ومكلارين هذا العام حتّى الآن، وذلك بدلًا من القطع الكبير المتواجد في السابق عند تلك المنطقة.

ويُغيّر ذلك سلوك التيارات الهوائيّة في ذلك الجزء المهمّ من السيارة، حيث تهدف ريد بُل لاستغلال تعديلات التصاميم التي قامت بها في مقدّمة السيارة.

سيارة ريد بُل "آر.بي13"
سيارة ريد بُل "آر.بي13"

تصوير: جورجيو بيولا

بالانتقال إلى القسم الخلفيّ من السيارة، فقد شهدت الأرضيّة بعض التغييرات، إذ تمّت مراجعة الفتحات المتاخمة لواجهة الإطار الخلفي المسؤولة عن حلّ مشكلة الاضطرابات الهوائيّة الناجمة عن الإطار.

وتسمح الفتحات الجديدة الأكبر حجمًا للتيارات الهوائيّة بالانتقال من أسفلها، ما يُغيّر كيفيّة تحرّك التيارات الهوائيّة حول واجهة الإطار.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة كندا الكبرى
حلبة حلبة جيل فيلنوف
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة تحليل
Topic تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة