تحليل تقني: السيارة التي تأمل فيراري التعافي من خلالها في 2021

كان موسم 2020 مروّعًا بالنسبة لفيراري في الفورمولا واحد وازداد ذلك سوءًا عندما علمت أنّ جزءًا كبيرًا من سيارتها "اس.اف1000" الضعيفة سيُنقل إلى العام التالي. لكن بوضع الكسوة المختلفة قليلًا جانبًا، فإنّ سيارة "اس.اف21" تهدف لتصحيح أخطاء سابقتها.

تحليل تقني: السيارة التي تأمل فيراري التعافي من خلالها في 2021

من بين جميع الفرق التي تدخل الموسم الجديد، تواجه فيراري القدر الأعلى من التوقّعات مثل المعتاد. كان 2020 موسمًا للنسيان بالنسبة للصانع الإيطاليّ في ظلّ عدم قدرته على المنافسة على الانتصارات، بل كان يتواجد في منتصف إلى مؤخّرة ترتيب فرق الوسط في بعض الأحيان نتيجة ضعف وحدة الطاقة من جهة وارتفاع مستوى الجرّ من جهة أخرى.

حاول مهندسو الفريق تصحيح الأخطاء هذه المرّة. بالطبع لا يُمكن تصحيح الخصائص الموروثة في الحزمة نتيجة القوانين التي تفرض تجميد التطوير على الكثير من أجزاء السيارة لهذا العام، لكنّ وحدة الطاقة ومواصلة العمل الذي انطلق العام الماضي من شأنهما المساعدة في تصحيح المسار.

كما أنّ هناك الكثير للحديث حوله أيضاً، إذ أضاف الفريق الكثير من التصاميم الجديدة على سيارة 2021 والتي ستدفع مشجّعي الحصان الجامح للتفاؤل حيال تحقيق تقدّم في الترتيب.

شارل لوكلير وكارلوس ساينز الإبن، فيراري

شارل لوكلير وكارلوس ساينز الإبن، فيراري

تصوير: فيراري

بصرف النظر عن كسوة السيارة التي قد تحلو للبعض وقد تخيّب آمال البعض الآخر، فإنّنا سنتطرّق إلى التصميم الفعليّ للسيارة.

أولى الفريق الكثير من الاهتمام لنقاط ضعف الموسم الماضي. وفي حين أنّه حافظ على تصميم أنف الإبهام الذي تبنّاه على مدار المواسم الماضية وتفادى اتّباع نهج عددٍ كبيرٍ من منافسيه بتقليص حجم الأنف، فإنّه أدخل عليه عدّة تعديلات غير مسبوقة نسبيًا. لكن عوضًا عن اعتماد دعامتَين مسطّحتين، سمحت فيراري بانتقال الهيكل نحو حافة الإبهام على شكل قطرة، كما عدّلت الدعامتَين قليلًا.

وترك الفريق تصميم قناتَي الأنف الذي قدّمه للمرّة الأولى خلال النصف الثاني من موسم 2019، لكنّهما تنفتحان أمام الستار أسفل الأنف للإبقاء على التيارات الهوائيّة أسفل السيارة.

ويُمثّل الجناح الأماميّ استمراريّة لذات المفهوم التصميميّ الذي انطلق الفريق في استخدامه منذ موسمَين، بالرغم من أنّ المكوّن الثاني بات متّحدًا مع السطح الرئيسيّ ليترك مهمّة توليد دوّامة الحافة للمكوّنات الثلاثة العلويّة. أمّا الحافة الخلفيّة من الصفيحة الجانبيّة فقد عرفت مراجعة وأصبحت منسابة أكثر عوضًا عن القطع السابق الذي على شكل حرف "إل". ومن المفترض أنّ ذلك يسمح بالمساعدة على توجيه الهواء بشكلٍ مختلف لتعويض خسارة الارتكازيّة من تعديلات الأرضيّة.

ولم يسبق لفيراري استخدام أيّة شفرات أعلى أنف السيارة بين الإطارَين الأماميين العام الماضي، لكنّها اختارت اعتماد حلٍ عدائيّ عبر أرب شفرات على شكل حرف "إل" على كلا الجانبَين. وستعمل هذه الشفرات بالتناغم مع قناة "اس" المُعاد تصميمها والتي أصبحت تتقبّل أيّة اضطرابات هوائيّة حول منطقة الأنف وتعيد توجيهها أعلى الهيكل للإبقاء على مقدّمة السيارة تعمل مثلما هو مفترض.

كما أنّ هناك تغييرات على الألواح الجانبيّة كذلك، حيث قام الفريق بتغيير شكل المكوّنات الأماميّة وربّما يتّصل ذلك التغيير بالشفرات السابق ذكرها في المقدّمة. وحافظ الفريق على القوس المزودج المثبّت بين المكوّنين الأماميّ والخلفيّ من الألواح. كما يبدو أنّه من بين المكوّنات المثبّتة على جانب السيارة، فإنّ المكوّن الرئيسيّ (الذي يعمل شعار راديوبوك) قد انخفض قليلًا بالمقارنة مع العام الماضي، ومن المرجّح أنّ ذلك يعود إلى التصميم الرائع الجديد لجانب السيارة بأكمله.

بالتوازي مع ذلك فإنّ هناك مكوّنًا ثانويًا مثبّتًا أقرب من فتحة جانب السيارة، لذا ربّما يعمل الجزء الأحمر الخارجي بشكلٍ مكثّفٍ مع الاضطرابات الهوائيّة القادمة من الإطارات الأماميّة. كما اتّبعت فيراري نهج منافساتها عبر اعتماد أشرطة أفقيّة للربط بين المحرّف الجانبيّ والألواح الجانبيّ. فضلًا عن ذلك فقد استخدم الفريق شفرتَين جديدتين على السطح العلويّ للجنيّح الذي يسبق جانب السيارة أحدهما يعمل العلم الإيطاليّ.

تفاصيل سيارة فيراري

تفاصيل سيارة فيراري "اس.اف21"

تصوير: فيراري

وبشكلٍ مماثلٍ لأغلب الفرق فإنّ فيراري استغلّت السطح العلويّ من جانب السيارة لدفع التيارات الهوائيّة إلى الأسفل نحو الأرضيّة لزيادة فاعليّة الناشر في الخلف. وقامت بذلك مجدّدًا لموسم 2021 لكن خلال انغماسٍ بارزٍ أكثر للمساعدة على توفير أكبر مساحة ممكنة من الأرضيّة. وفي ظلّ تقليص حجم الأرضيّة نتيجة القوانين، فإنّ الفرق التي أطلقت سياراتها حاولت تقليص حجم جانب السيارة أكثر ما يمكن لتعويض الأرضيّة المتاحة للاستخدام، ولم تخرج فيراري عن ذلك الإطار.

ولا تزال مقاربة فيراري لتطويرات الأرضيّة مجهولة في هذه المرحلة كون الفريق اختبر تصميمين مختلفين في 2020، لذا لن يكون من المفاجئ رؤية تطويرَين لتلكما الفكرتين هذا العام. ويبدو أنّ النموذج الذي كُشف في حدث الإطلاق يستخدم الأرضيّة الملويّة عند زاويتها الخلفيّة، لكنّ ذلك التصميم قد يكون للتمويه فحسب.

تفاصيل سيارة فيراري

تفاصيل سيارة فيراري "اس.اف21"

تصوير: فيراري

وبالنسبة لغطاء المحرّك وبصرف النظر عن الشعار الأخضر غير المتناسق لعلامة "ميشن ويناو"، فإنّ فيراري حافظت على القرنين إن صحّ التعبير على جانبَي فتحة تغذية الهواء العلويّة. لكنّهما لم يُحافظا على ذات بروزهما نتيجة تضخيم فيراري للفتحة عبر إضافة جيبَين على جانبَي الفتحة المثلّثة من الموسم المنقضي. وسمح ذلك للفريق بتقليص الفتحتَين الجانبيّتين للسيارة مثلما أشرنا سابقًا. ومن شأن القرنين المساعدة على تجهيز التيارات الهوائيّة المتّجهة إلى الجناح الخلفيّ. أمّا في الداخل فقد قدّم الفريق وحدة طاقة وعلبة تروسٍ جديدتَين، حيث استخدمت فيراري مفتاحَي التطوير المتاحَين أمامها لمراجعة القسم الخلفيّ من السيارة.

وعند انتقال الكسوة من اللون الأحمر الفاتح إلى الآخر الداكن، فإنّ الجناح الخلفي يبدو مشابهًا في خصائصه للآخر الذي استخدمته فيراري العام الماضي على الحلبات عالية متطلّبات الارتكازيّة، بما في ذلك تصميم الألواح الجانبيّة من القسم الأخير من الموسم وكذلك السطح الأساسيّ على شكل الملعقة. كما حافظ الفريق على تصميم العادم الأساسيّ أسفل أنبوب التصريف المستخدم العام الماضي، وهو ما يُشير إلى أنّ الهندسة الأساسيّة لوحدة الطاقة بقيت على حالها في المجمل.

تفاصيل سيارة فيراري

تفاصيل سيارة فيراري "اس.اف21"

تصوير: فيراري

يُعدّ هذا موسمًا مهمًا بالنسبة إلى فيراري وهو يُوفّر فرصة لتعويض خيبة أمل 2020 من خلال سلسلة التعديلات المذكورة للموسم الجديد. ربّما سيكون من المفرط الاعتقاد بأنّ ذلك سيكون كافيًا لمنافسة مرسيدس بشكلٍ متواتر، لكنّ الحظيرة الإيطاليّة قد تحصد رصيد نقاطٍ أعلى من الموسم المنقضي على الأقل. سيكون موقع الفريق ثابتًا تقريبًا على الأرجح خاصة عند التوقّف عن جلب التحديثات والانتقال إلى التركيز على مشروع سيارة 2022 بشكلٍ كامل، لكنّ تواجد الفريق في منافسات متقاربة مع الفرق الأخرى قد يُعقّد تلك المعادلة.

المشاركات
التعليقات
ريد بُل متفائلة حيال هوندا لموسم 2021: "نريد بطولة العالم"

المقال السابق

ريد بُل متفائلة حيال هوندا لموسم 2021: "نريد بطولة العالم"

المقال التالي

فاسور مدير فريق ألفا روميو يُصاب بفيروس كورونا ويتخلّف عن تجارب البحرين

فاسور مدير فريق ألفا روميو يُصاب بفيروس كورونا ويتخلّف عن تجارب البحرين
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1