تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة
مقالات

تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة

تحليل تقني: التغييرات التي تهدف للإبقاء على مكلارين أمام بقيّة فرق الوسط

أقدمت مكلارين على خطوة مهمّة للتعافي في بطولة العالم للفورمولا واحد الموسم المنقضي، لكنّها تعلم بأنّها ستواجه معركة حامية من أجل تكرار إنجازها كأفضل البقيّة هذا العام.

تحليل تقني: التغييرات التي تهدف للإبقاء على مكلارين أمام بقيّة فرق الوسط

يضغط الفريق بقوّة من أجل تحقيق ذلك مثلما سيشرح التحليل التالي الذي يتناول الخطوات التي أخذتها الحظيرة البريطانيّة.

اختبرت مكلارين تصميم جناح أمامي مُعدّل تعود جذوره إلى المفهوم التصميمي المستخدم العام الماضي. لكنّه عرف في ذات الوقت عدّة تغييرات بارزة في المقابل.

ولعلّ أهمّها هو تصميم الصفيحة السفليّة، إذ لم يقم الفريق بتسطيحها إن صحّ التعبير فحسب (السهم الأزرق)، بل باتت هناك شفة على الحافة الخارجيّة (السهم الأحمر). ويظهر تصميم العام الماضي في الصورة المصغّرة من أجل المقارنة.

ويسمح هذا التغيير بتخفيف حدّة الدوّامات التي عادة ما يتمّ إنشاؤها من قبل الصفيحة السفليّة. في المقابل فإنّ تدرّج ضغطٍ أقوى يتشكّل بسبب الشفة الجديدة عند الحافة، حيث سيسحب الهواء إلى الداخل ويُساعد على توجيهه حول الإطار الأمامي.

ومن أجل استخراج أفضل أداء من هذه التعديلات فإنّ تحسينات إضافيّة أُدخلت على شكل السطح الأساسيّ الذي بات يتضمّن الآن انحناءً أنحف في القسم الخارجيّ (السهم الأسود)، بينما باتت الرفرفة العلويّة عبارة عن سطحٍ واحدٍ متواصل الآن عوضًا عن جزأين منفصلين مثلما كان عليه الحال سابقًا (السهم الأخضر).

ذلك يعني أنّ أيّة تغييرات في زاوية الرفرفة سيكون لها تأثيرٌ على السطح بأكمله عوضًا عن الاقتصار على القسم الداخليّ.

الناشر الخلفي لسيارة مكلارين أم.سي.آل35

الناشر الخلفي لسيارة مكلارين أم.سي.آل35

تصوير: جورجيو بيولا

كما كانت هناك تغييرات أخرى واضحة في القسم الخلفيّ من السيارة خلال التجارب الثانية، حيث زوّد الفريق سيارة "ام.سي.ال35" بناشرٍ وأرضيّة جديدين.

وربّما كان التغيير الأوضح في الناشر عند القسم الخارجيّ، حيث فضّل الفريق الآن انحناءً أكثر حدّة وشفرة عموديّة لتعزيز الأداء.

لكن على نحوٍ أكثر أهميّة فإنّ هذه التغييرات تُحاول استغلال الأبعاد الداخليّة الأعرض للناشر نفسه، وذلك بعد أن زاد الفريق في ارتفاع المنطقة الانتقاليّة من الأرضيّة.

وإليكم هذه الصور التي تُوضح بعض التصاميم الأخرى المثيرة للاهتمام:

مكابح سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
مكابح سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
1/3

الصورة من قبل: جورجيو بيولا

تمّ تحسين علبة المكابح الأماميّة لموسم 2020، حيث واصل الفريق إجبار الهواء الداخل عبر الفتحة الرئيسيّة على الخروج من واجهة علبة المكابح ومن ثمّ الهيكل المعدنيّ للإطار. وبات القسم المخصّص لذلك في علبة المكابح مقسّمًا إلى جزأين الآن، عوضًا عن واحدٍ في 2019، وذلك على الأرجح للحصول على توزيعٍ أفضل للهواء.
الطلاء الانسيابيّ على سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
الطلاء الانسيابيّ على سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
2/3

الصورة من قبل: مارك ساتون/ صور لات

استخدم الفريق الطلاء الانسيابيّ على قناة تهوية المكابح الأماميّة خلال التجارب الشتويّة لتقييم النتائج المتحصّل عليها على المسار مع أعمال التطوير في نفق الهواء وأنظمة ديناميكا الموائع الحسابيّة "سي.اف.دي".
مقدّمة سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
مقدّمة سيارة مكلارين "ام.سي.ال35"
3/3

الصورة من قبل: جورجيو بيولا

أولت مكلارين تركيزًا خاصًا بهيكل سيارتها، حيث أضافت قسمًا يعمل على تحسين تدفّق الهواء أسفل مقدّمة الهيكل.
المشاركات
التعليقات
الفورمولا واحد لا تتّخذ "مخاطر غير ضرورية" وسط أزمة تفشّي وباء كورونا

المقال السابق

الفورمولا واحد لا تتّخذ "مخاطر غير ضرورية" وسط أزمة تفشّي وباء كورونا

المقال التالي

"فيا" تشكّل خليّة أزمة لإدارة أزمة فيروس كورونا

"فيا" تشكّل خليّة أزمة لإدارة أزمة فيروس كورونا
تحميل التعليقات