فورمولا 1
02 يوليو
-
05 يوليو
التجارب الحرة الثانية الآن . . .
آر
جائزة ستيريا الكبرى
09 يوليو
-
12 يوليو
الحدث التالي خلال
5 يوماً
16 يوليو
-
19 يوليو
الحدث التالي خلال
12 يوماً
31 يوليو
-
02 أغسطس
الحدث التالي خلال
27 يوماً
آر
جائزة العيد الـ 70 الكبرى
06 أغسطس
-
09 أغسطس
الحدث التالي خلال
33 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
27 أغسطس
-
30 أغسطس
الحدث التالي خلال
54 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
03 سبتمبر
-
06 سبتمبر
الحدث التالي خلال
61 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
24 سبتمبر
-
27 سبتمبر
الحدث التالي خلال
82 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
-
11 أكتوبر
Canceled
22 أكتوبر
-
25 أكتوبر
الحدث التالي خلال
110 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
29 أكتوبر
-
01 نوفمبر
الحدث التالي خلال
117 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
12 نوفمبر
-
15 نوفمبر
الحدث التالي خلال
131 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
26 نوفمبر
-
29 نوفمبر
الحدث التالي خلال
145 يوماً
تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة
موضوع

تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة

تحليل تقني: اختبارات ألفا روميو في التجارب الشتويّة

المشاركات
التعليقات
تحليل تقني: اختبارات ألفا روميو في التجارب الشتويّة
09-03-2020

يدخل فريق ألفا روميو موسمه الثاني تحت تسميته الجديدة المرتبطة بصانع السيارات الإيطاليّ بأمل تحقيق تقدّم في ترتيب بطولة العالم للفورمولا واحد. وسنُسلّط الضوء في هذا التحليل على الخطوات التي أقدم عليها الفريق على صعيد تصاميمه خلال التجارب الشتويّة في برشلونة.

الجناح الأمامي لسيارة ألفا روميو سي39

الجناح الأمامي لسيارة ألفا روميو سي39

تصوير: جورجيو بيولا

اختبر الفريق نسخة مختلفة جديدة من الجناح الأمامي، حيث كان من الواضح أنّها مبنيّة على المفهوم التصميمي "منخفض الأحمال" الذي قدّمه الفريق في 2019.

وقام الفريق بعكس تصميم الصفيحة الأساسيّة، حيث استخدم قسمًا مرتفعًا في الجزء الداخليّ من أجل حثّ الهواء على العبور أسفل الجناح، بينما بات القسم الخارجيّ ينغمس الآن من أجل تثبيط الهواء (اللون الأخضر لتوضيح شكل التصميم القديم). نتيجة لذلك فإنّ طول وهندسة الرفرفات تغيّرا من أجل استغلال ذلك.

وصُمّمت هذه التغييرات على الأرجح للتقليل من حساسيّة الجناح لزاوية الهجوم، إلى جانب دوزنة دوّامة "واي250" التي تتشكّل عند نقطة التقاء الصفيحة الأساسيّة بالمنطقة المحايدة من الجناح، إلى جانب تحسين تدفّق الهواء حول الجناح الأماميّ.

تفاصيل سيارة ألفا روميو سي39

تفاصيل سيارة ألفا روميو سي39

تصوير: صور موتورسبورت

أضاف الفريق نسخته الخاصة من شفرات رأس الهيكل التي باتت تحظى بشعبيّة على سيارات هذا العام. وتعمل هذه الأدوات الانسيابيّة التي على شكل حرف "ال" بالانغليزيّة على المساعدة على الإبقاء على الهواء متّصلًا في ذلك القسم من السيارة.

وشهد تأويل ألفا لهذا المفهوم استخدام جزأين، على أن ينفصل كلٌ منهما إلى قسمين عند القطعة الأفقيّة كذلك.

جُنيحات فريق ألفا روميو ساوبر سي38

جُنيحات فريق ألفا روميو ساوبر سي38

تصوير: جورجيو بيولا

وكانت الحظيرة السويسريّة قد استخدمت شفرات في ذات الموقع تقريبًا في العام الماضي. إذ في الجزء من الخلفيّ من الستار نجد شفرة جديدة تبرز (السهم الأحمر) وينقسم جزؤها العلويّ إلى اثنين. ويُساعد ذلك على سحب الهواء إلى الخارج نحو منطقة الألواح الجانبيّة بكفاءة أعلى.

مقارنة تفاصيل دعامة الجناح الخلفي لسيارة ألفا روميو

مقارنة تفاصيل دعامة الجناح الخلفي لسيارة ألفا روميو "سي39"

تصوير: جورجيو بيولا

اختبر الفريق دعامتَين جديدتين للجناح الخلفيّ لفترة وجيزة في برشلونة، حيث كانتا (الصورة اليسرى) أعلى من القديمتين (اليمنى).

ويبلغ الارتفاع الجديد ذات مستوى مشغّل نظام "دي آر اس"، ويُعتقد بأنّ الفريق يسعى لاستخراج مكاسب انسيابيّة من ذلك وربّما المساعدة على تحسين أداء نظام "دي آر اس" كذلك.

أنطونيو جيوفينازي، ألفا روميو

أنطونيو جيوفينازي، ألفا روميو

تصوير: صور موتورسبورت

لم يقتصر الفريق على تصميمه الجديد فحسب، بل من الجدير بالذكر اختيار الفريق تقليص ارتفاع الرفرفات عند الحافة الخارجيّة من أجل تخفيف حدّة دوّامة الحافة والتقليل من الجرّ.

كيمي رايكونن ، ألفا روميو

كيمي رايكونن ، ألفا روميو

تصوير: صور موتورسبورت

كما قدّم الفريق غطاء محرّك جديد خلال التجارب الثانية. ويتشابه التصميم مع الآخر المستخدم في بعض مراحل الموسم المنقضي، لكنّه لم يتضمّن زعنفة القرش الكاملة، بل اقتصر على واحدة مصغّرة في آخر غطاء المحرّك.

ومن أجل المقارنة إليكم غطاء المحرّك الأطول الذي شاهدناه على سيارة "سي39" في بقيّة التجارب.

كيمي رايكونن ، ألفا روميو

كيمي رايكونن ، ألفا روميو

تصوير: صور موتورسبورت

المقال التالي
"لا مجال على الإطلاق" لإقامة سباق جائزة أستراليا الكبرى من دون جمهور

المقال السابق

"لا مجال على الإطلاق" لإقامة سباق جائزة أستراليا الكبرى من دون جمهور

المقال التالي

وولف: سيطرة مرسيدس لم تجعل الفورمولا واحد أقلّ جاذبيّة

وولف: سيطرة مرسيدس لم تجعل الفورمولا واحد أقلّ جاذبيّة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1