تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة

تحليل تقني: أسرار مقود سيارة مرسيدس دبليو07

ربّما يبدو من الظاهر أنّ مرسيدس أحرزت العلامة الكاملة حتّى الآن في موسم 2016 من بطولة العالم للفورمولا واحد بطريقة سهلة، لكنّ الأمور كانت أكثر تعقيداً داخل قمرة القيادة.

يُدرك الجميع أنّ التحكّم في سيارة فورمولا واحد حديثة ليس بالأمر الهيّن، إذ أنّ المشاكل التقنيّة التي كشف عنها فريق مرسيدس بعد نهاية سباق جائزة روسيا الكبرى سلّطت الضوء على صعوبة المهمّة بالنظر إلى ما توجّب على نيكو روزبرغ ولويس هاميلتون القيام به لإدارة الوضع.

كان المقود النقطة المركزيّة لما قام به روزبرغ وهاميلتون، حيث تتشابه الأزرار، والأزرار الدوّارة والمبدّلات التي يحتويها مع ما نجده في قمرة قيادة طائرة نفاثة مقاتلة.

لا تنتهي تلك المقارنة عند تلك النقطة فحسبت، إذ أنّ هذه الأزرار ووظائفها تُعتبر أسلحة في ترسانة متاحة للسائق لاستخراج أفضل ما تقدّمه سيارته خلال كامل مراحل السباق.

سنلقي نظرة على تفاصيل مقود سيارة روزبرغ للحصول على فهمٍ أفضل لأنظمته المعقّدة.

بدءاً من الجهة العلويّة اليسرى نجد زراً دواراً أزرقاً أفقياً يمكن لروزبرغ استخدامه لتعديل إعدادات الترس التفاضلي.

أمّا زرّ "أو تي" البرتقالي فهو مخصّص للتجاوز حيث يقوم بوضع جميع الإعدادت عند المستوى الأقصى وإتاحة كامل قدرات السيارة للسائق من أجل الهجوم أو الدفاع من دون الحاجة إلى تغيير أزرار أخرى على المقود. لكنّ استخدام هذا الزرّ قد يحدث بعض المضاعفات في بقيّة اللفّة أو الحصّة من خلال التأثير في استهلاك الطاقة والوقود.

زرّ "بي بي-" الأحمر يُستخدم للتحكّم في توازن المكابح، حيث يقوم في هذه الحالة بتقليص عبء المكابح من الأمام إلى الخلف.

زرّ "ان" الأخضر يعني الوضع المحايد لعلبة التروس.

بالانتقال إلى جهة يده اليسرى نجد زراً دواراً أزرق فاتحاً عمودياً "بي ام آي جي"، حيث نعتقد أنّه الزرّ الدوار الذي سمعنا روزبرغ ومهندسيه يشيرون إليه بـ "سحر المكابح".

يمنح ذلك روزبرغ القدرة على تعديل الإعدادات المتعلّقة بقدر الطاقة التي يتمّ جمعها كي لا تتمّ مضايقة توازن السيارة.

زرّ "+10" يُستخدم للانتقال السريع بين صفحات المعلومات المتوافرة على شاشة "بي سي يو8دي ال سي دي".

الزرّ الدوّار الأزرق الداكن يسمح بتعديل الترس التفاضلي أثناء المنعطفات السريعة.

زرّ "مارك" الأصفر يُمكن استخدامه لوضع علامة عند تسجيلات نظام القياس عن بعد. يستخدم السائق تلك الخاصيّة عندما يشعر بسلوكٍ غير عادي للسيارة من دون امتلاكه الوقت الكافي لإخبار الفريق بذلك عبر اللاسلكي. يسجّل الزر علامة كي يناقشها السائق مع المهندسين في وقتٍ لاحق.

الزرّ الدوار المتعدّد الوظائف الأيسر يسمح بتحديد الاستراتيجيّة المعتمدة حالياً "سترات". يُعتبر ذلك قاعدة لتحديد استهلاك الطاقة مثل تدفّق الوقود واستعمال طاقة نظام "إيرز".

الزرّ الدوار المتعدّد الوظائف الأوسط يتعامل مع قدرٍ كبير من التفاصيل، والإعدادات، والحساسات. يتضمّن أموراً مثل تركيبة الإطارات المستخدمة حالياً، حيث يؤثّر ذلك على حساسات السيارة بالنظر إلى اختلاف محيط إطارات الأمطار عن الأخرى الملساء.

كما يُمكن استخدامه لإعادة الوضع الأصلي للحساسات التي قد تُظهر تحذيرات، أو تغيير إعدادات نقطة القابض المثالية.

الزرّ الدوّار المتعدّد الوظائف الأيمن يُشار إليه بـ "اتش بي بي"، حيث يعمل على وضع المحرّك ويُمكن استخدامه لتغيير قدرٍ كبيرٍ من التفاصيل بما في ذلك خليط الوقود ومواعيد الإشعال.

في هذا الحالة، يستخدم روزبرغ الزرّ الدوّار لوظيفة ثانويّة أثناء التوقّفات، حيث تشير الأرقام الصفراء إلى زاوية الجناح الأمامي التي يحبّذها كي يقوم ميكانيكيو الفريق بتغييرها.

زرّ "بي سي/آر" يسمح بتأكيد طلبٍ من الفريق عبر جهاز الراديو دون الحاجة إلى إجابة شفويّة. يُعتبر ذلك مهماً كون السائق يحتاج إلى تركيزٍ ذهني عالٍ أي لا يحتاج لتقديم إجابة شفويّة لكلٍ طلبٍ من الفريق.

زرّ "ليميتر" الأصفر يستخدمه السائق عند دخوله خطّ الحظائر كي لا يتجاوز السرعة المحدّدة.

الزرّ الدوّار الأحمر العمودي يسمح بتعديل إعدادات الترس التفاضلي عند دخول المنعطف.

زرّ "+1" يقوم بالمرور إلى الصفحة التالية من المعلومات على الشاشة.

زرّ "إي بي" الدوّار الأخضر العمودي يُستخدم لتعديل توازن المكابح بشكلٍ أكبر من زرّي + و – في أعلى المقود.

زرّ "راديو" الرمادي يقدّم تماماً تلك الوظيفة، حيث يسمح للسائق بالتحدّث إلى فريقه عبر الراديو.

زرّ "بي بي+" يقوم بتعديلٍ إيجابي لتوازن المكابح.

زرّ "دي آر اس" يقوم بتشغيل نظام التقليص من الجرّ عندما يكون السائق خلف منافسه بأقلّ من ثانية خلال السباق.

الزرّ الدوّار الأفقي الأخضر يُستخدم لتعديل تأثيرات الترس التفاضلي عند وسط المنعطف.

تفاصيل المقود الخاص بنيكو روزبرغ
تفاصيل المقود الخاص بنيكو روزبرغ

جيورجيو بيولا

يمكنكم ملاحظة وجود عدّة ملصقات على مقود روزبرغ حيث يستخدمها مثل بطاقات إشاريّة لتذكّره بإجراءات نظامٍ ما، مثل تجهيز السيارة للانطلاقة أو التعامل مع وقفات الصيانة.

الملصقة اليسرى تتضمّن الإجراءات التي يجب القيام بها قبل إجراء التوقّف. الإطارات+الجنيّح تشير إلى الزرّين الدوّارين الأوسط والأيمن متعدّدي الوظائف، حيث يتمّ إرسال الخيارات إلى طاقم الفريق، في حين يجب تحديد وضع "سترات 6" لتقليص قدر الطاقة المستخدمة داخل خطّ الحظائر سواءً كانت بيتروكيماويّة أو كهربائيّة.

"سيتينغز؟" لتذكيره بالإعدادات الإضافيّة التي يجب تغييرها في آخر ذلك الترتيب. على سبيل المثال، المرآة، الإشارة، حركة: عادة ما يتمّ القيام بها من دون إجراء حسابٍ ذهني لترتيبها، لكن في حال تقطّعت العمليّة فمن الممكن أن تُرتكب الأخطاء.

الملصقة الأخرى فوق الأزرار الدوّارة المتعدّدة الوظائف تذكّره بأوضاع الاستراتيجيّة "سترات"، حيث يُستخدم الوضع 6 للحفاظ على الوقود عند الظروف البطيئة مثل التواجد في خطّ الحظائر أو خلف سيارة الأمان، في حين يُستخدم الوضعان 3 و4 خلال السباق والتجارب التأهيليّة.

الملصقة اليمنى تذكّره بإجراءات انطلاقة السباق حيث تحدّد خاصة حالة المكابح والقابض لتحسين الانطلاقة.

مقود سيارة مرسيدس
مقود سيارة مرسيدس

اكس بي بي

في حين أنّنا ركّزنا على مقود روزبرغ فلا يعني ذلك أنّ مقود سيارة هاميلتون مختلفٌ تماماً، لكن بينما أنّهما متشابهان كثيراً من ناحية الشكل، إلّا أنّ مواقع الأزرار والعتلات وحتّى الألوان المستخدمة هي نقاط الاختلاف بين الإثنين بما يتماشى مع يحبّذه كلٌ منهما.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مرسيدس
نوع المقالة تحليل
Topic تحليلات جورجيو بيولا التقنيّة