تحليل: اللفات التي قطعتها فيراري تثبت التقدم الذي أحرزته لموسم 2017

انطلقت التجارب الشتوية الثانية لموسم 2017 من بطولة العالم لسباقات الفورمولا واحد صباح اليوم في برشلونة – إذ اتجهت الأنظار صوب فيراري لمعرفة إن كانت تستطيع الإكمال بنفس الزخم الذي ظهرت عليه الأسبوع الماضي.

2017 V 2016 mileage by team
مقارنة في عدد اللفات المقطوعة بين 2016 و2017
الصورة من قبل: موتورسبورت.كوم

خلال التجارب الشتوية الأولى، تبادلت مرسيدس وفيراري صدارة الأزمنة على مدار الأسبوع الأول. ولو ألقينا نظرة معمّقة على نتائج التجارب تلك لأصبح واضحاً حجم التقدم الكبير الذي أحرزته القلعة الحمراء مقارنة بالموسم الماضي.

بالرغم من أنّ مرسيدس أكملت أكبر عدد من اللفات بين فرق البطولة بواقع 558 لفة، لكنّ الفريق المتمركز في براكلي لم يتمكن من التفوق على الرقم الذي سجله الموسم الماضي والذي بلغ 675 لفة.

بينما تمكنت فيراري من إكمال 468 لفة مقارنة بـ 353 لفة قطعها الحصان الجامح في التجارب الشتوية الأولى الموسم الماضي.

دليل آخر يثبت كفاءة وحدة طاقة فيراري يتمثل في فريق هاس الذي يستعمل محركات العلامة الإيطالية، والذي قطع 343 لفة مقارنة بـ 281 لفة الموسم الماضي.

وبينما بدت فيراري في صحة جيدة، ظهرت فرق أخرى مثل تورو روسو ومكلارين وهي تحاول بأقصى جهد ممكن إكمال برامجها المقررة للتجارب الشتوية.

اعتماد سكوديريا تورو روسو على وحدة طاقة رينو الجديدة كان له تأثير واضح على اللفات التي أكملها الفريق، حيث قطع أقلّ عدد من اللفات بين جميع الفرق.

ويعتبر ذلك تأخراً كبيراً مقارنة بالـ 447 لفة الموسم الماضي والتي وضعته خلف مرسيدس من حيث عدد اللفات.

فارق السرعة

Year on year lap time comparison
مقارنة أزمنة اللفات بين 2016 و2017
الصورة من قبل: موتورسبورت.كوم

سيقدّم لنا هذا الأسبوع لمحة أفضل حول أسرع السيارات حتى الآن لموسم 2017.

تمحور الأسبوع الأول من التجارب الشتوية حول اختبار الأنظمة والتحقق من الموثوقية – إذ لم يكن تسجيل اللفة الأسرع موضع تركيز الفرق.

حتى الآن، أظهرت السيارات الخمس الأسرع تحسناً في الأداء بمقدار 3.86 بالمئة، وهو رقم مرشح للارتفاع.

لا مشاكل مع السيارات الجديدة

Reliability index
مؤشر الموثوقية
الصورة من قبل: موتورسبورت.كوم

على الرغم من أنّ السيارات قد خضعت إلى تغييرات شبه جذرية، لكنّ الأسبوع الأول من التجارب الشتوية أظهر مستويات جيدة للغاية من الموثوقية.

أعداد الأعلام الحمراء انخفضت بمقدار 20 بالمئة مقارنة بالموسم الماضي. كما أنّ تشكيلة السائقين تبدو مختلفة نوعاً ما مع عدد أقل من السائقين الناشئين وانخفاض ملحوظ في الحوادث.

قد تعاني السيارات الجديدة من نسب أعطال ميكانيكية وتوقفات على الحلبة، لكن في الحقيقة فإنّ رفع الأعلام الحمراء نتيجة الأعطال الميكانيكية انخفض بنسبة 50 بالمئة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق فيراري
نوع المقالة تحليل