تحليل: الأخطاء التي لا يُمكن لمرسيدس ارتكابها في موسم 2021

بعد ضمان لقبها المزدوج السابع في بطولة العالم للفورمولا واحد، تتّجه مرسيدس نحو موسم 2021 كأبرز المرشّحين مجدّدًا. لكن لا تزال هناك بعض العقبات البارزة التي عليها إزاحتها من أجل الإبقاء على سلسلة النجاحات متواصلةً.

تحليل: الأخطاء التي لا يُمكن لمرسيدس ارتكابها في موسم 2021

لا شكّ في أنّ مرسيدس تتّجه إلى موسم 2021 بوصفها المرشّحة الأوفر حظًا في الفورمولا واحد، بصرف النظر عن موعد ومكان انطلاق الموسم في ظلّ الوضع الوبائيّ الحالي.

فبعد بسطها سيطرتها على مقدّرات البطولة منذ انطلاق حقبتها الحاليّة، أظهرت مرسيدس قدرتها على التعامل مع التغييرات الكبيرة أو الصغيرة في القوانين خلال تلك الفترة، لكنّ أمامها بعض العقبات التي عليها تفاديها لموسم 2021. يأتي ذلك بالإضافة إلى الدروس التي عليها تعلّمها من الأخطاء التي ارتكبتها العام الماضي والتي كلّفتها الفوز في مونزا والصخير.

خرج بيير غاسلي وسيرجيو بيريز منتصرين فيهما على التوالي، لكنّهما استفادا من خطأي مرسيدس؛ كان أوّلهما دخول لويس هاميلتون إلى خطّ الحظائر المغلق والثاني في وقفة الصيانة المزدوجة الكارثيّة التي كلّفت جورج راسل وفالتيري بوتاس غاليًا في البحرين. أمّا الخسارتان التاليتان فقد جاءتا على يد ماكس فيرشتابن في سيلفرستون وأبوظبي، لكنّهما كانتا مستحقّتين بالنظر إلى الأداء الأفضل لسائق ريد بُل.

لعب أداء الإطارات دورًا أساسيًا في انتصارَي فيرشتابن، فخلال سباق الذكرى الـ 70 للبطولة، كانت مستويات الارتكازيّة العالية لسيارة "دبليو11" سببًا في تآكل إطاراتها سريعًا تحت حرارة الصيف الحارقة. وفاقم ذلك معاناة الفريق في مواجهة فيرشتابن والدفاع أمامه بالنظر إلى انطلاقه باستراتيجيّة إطارات أفضل.

أمّا في أبوظبي فحالما نقلت سيارة الأمان المبكّرة أغلب السائقين إلى ذات الاستراتيجيّة، تمكن فيرشتابن من الإبقاء على إطاراته حيّة وفي حال أفضل من ملاحقه فالتيري بوتاس، وذلك في ظلّ إنهاء مرسيدس الموسم بعطلة نهاية أسبوع أضعف من المعتاد على صعيد الأداء.

لويس هاميلتون، مرسيدس وماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ

لويس هاميلتون، مرسيدس وماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ

تصوير: صور موتورسبورت

لكنّ أداء الإطارات كان عاملًا أساسيًا وراء نجاحات مرسيدس بشكلٍ عام خلال 2020. فعند مقارنة سيارة "دبليو11" بسابقاتها، فإنّ البعض وصفها بـ "صعبة المراس"، وقال جون أوين كبير المصمّمين في الفريق لموقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ "التفسير الأبسط هو أنّ أغلب المشاكل التي واجهها الفريق تعلّقت بالإطارات".

"إطارات بيريللي حسّاسة جدًا" قال أوين ضمن حوارٍ مع موقعنا "موتورسبورت.كوم"، وأضاف: "يُمكنك مواجهة ظاهرة الشروخ، أو الارتفاع المفرط للحرارة، وكلّ تلك الأشياء. تُواصل الفرق العمل على ذلك. وتُحاول بيريللي توفير الإطارات للسيارات الأسرع في تاريخ الفورمولا واحد. لذا فإنّ التحدّي الذي تواجهه صعبٌ جدًا".

وأكمل: "أعتقد بأنّ ما يُمكن أن يُساعد على التقليل من المشاكل في السيارة هو نقل الإطارات من عامٍ لآخر. كونك تنقل جميع المعارف التي جمعتها خلال 2019".

ويُعدّ ذلك مهمًا جدًا بالنسبة لموسم 2021 كون الفورمولا واحد ستعتمد بنية إطارات جديدة للمرّة الأولى منذ موسم 2019.

فبعد التخلّي عن الإطارات التي كان من المفترض استخدامها العام الماضي على إثر ردود فعل السائقين السلبيّة، طالت الانتقادات مجدّدًا إطارات 2021 لكنّها لم تكن كافية لمنع اعتمادها بالنظر إلى فرضها بناءً على أسس السلامة. وبالنظر إلى بلوغ سيارات الفورمولا واحد مستويات سرعة قياسيّة في 2020، فقد تعيّن على بيريللي محاولة منع أيّة انفجارات محتملة مثلما شاهدنا العام الماضي.

عبّر هاميلتون عن مشاعره تجاه نماذج إطارات 2021 بعد أن اختبرها السائقون خلال التجارب الحرّة من سباق البحرين العام الماضي. أضافت الإطارات المُقوّاة 3 كلغ من الوزن على السيارات، حيث يعتقد بطل العالم أنّ ذلك يُعادل قرابة ثانية إضافيّة في اللفّة.

تأتي انتقاداته من موقفٍ مُتفهّمٍ في الحقيقة. إذ أنّ إحدى نقاط قوّته ضمن سلسلة ألقابه مع مرسيدس تمثّلت في قدرته على استخراج الأفضل من إطارات بيريللي على مدار مسافة السباق. لكنّ تلك تُصبح عمليّة جديدة في كلّ مرّة يُقدّم فيها مزوّد الإطارات بنية إطارات جديدة.

فمثلما قال أوين فإنّك "تحاول التوصّل إلى أفضل تخمين ممكن" على صعيد المعارف التي جمعها الفريق منذ 2011 من أجل تشغيل الإطارات الجديدة بأفضل شكلٍ ممكن. لا ضمان على أنّ ذلك سينجح، وأيّ سائقٍ كسب أفضليّة سيسعى بشكلٍ طبيعيّ للحفاظ عليها.

الفائز بالسباق لويس هاميلتون، مرسيدس

الفائز بالسباق لويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

لذا على مرسيدس تفادي مواجهة أيّة مشاكل في التأقلم مع إطارات 2021 الجديدة. وبالرغم من أنّها تدخل الموسم الجديدة على إثر هزيمة مقنعة على يد ريد بُل في أبوظبي التي لعبت فيها الإطارات دورًا كبيرًا، فإنّ تركيز الفريق المكثّف على التعلّم من هزائمه سيكون مكسبًا مهمًا.

وكذلك الحال بالنسبة للطلعات المكثّفة التي اختار الفريق إكمالها خلال التجارب الحرّة في البحرين وأبوظبي، مُضحيًا بذلك بتحضيراته للسباق.

ولا يجب في المقابل نسيان فرض القوانين خفض الارتكازيّة بنسبة 10 بالمئة، بالأساس عبر تغيير تصميم الأرضيّة. أشار البعض إلى أنّ ذلك وحده قد يكون له تأثيرٌ دراماتيكيّ على أداء السيارة، وبالرغم من حريّة تطوير الجوانب الانسيابيّة لهذا العام، فإنّ جوانب أخرى مثل الهيكل تبقى مجمّدة على إثر التدابير التي تمّ اتّخاذها استجابة لوباء كورونا وتقتصر التغييرات فيها على مفتاحَي تطوير. قال بات فراي المدير التقنيّ لفريق ألبين مؤخّرًا أنّه "لا يُمكنك توفير سيارة جديدة، لكن يُمكنك تقديم نصف سيارة جديدة بالتأكيد".

تملك مرسيدس سجلًا رائعًا لناحية التغلّب على تحدّي التبدّل في طبيعة القوانين خلال الأعوام الأخيرة، حتّى عندما لا تكون تلك التغييرات كبيرة مثلما كان عليه الحال مع تعديلات تصميم الجناح الأمامي لموسم 2019.

بالتزامن مع ذلك يأتي موسم 2021 قبل عامٍ واحدٍ من التغييرات الواسعة النطاق التي ستشهدها سيارات البطولة في 2022، وهو ما يفرض على الفرق سريعًا ضرورة تحديد موعد نقل مواردها لتطوير المقاتلات الجديدة.

بالنسبة لموسم 2020 فإنّ مرسيدس لم تُقدّم أيّة تحديثات أداء على سيارتها "دبليو11" إثر جائزة بلجيكا الكبرى وهو ما ساهم في قدرة ريد بُل على تقليص الفارق معها مع اقتراب الموسم من نهايته.

لكنّ ذلك لا يعني بالضرورة أنّ مرسيدس في خطرٍ عند بداية الموسم الجديدة. بل يعني ذلك ضرورة بحثها عن التوازن المثاليّ بين تطوير سيارة 2021 والأخرى الجديدة، وهو ما يتعقّد أكثر من خلال نظام مفاتيح التطوير الذي يُقلّص من فرص الفرق في حلّ أيّة مشاكل أو أخطاء.

لا ترتكب مرسيدس الكثير من الأخطاء عادةً. وسيتمحور جزء من موسمها حول كيفيّة تجاوزها للعقبات التي قد تعترض طريقها لتمديد سلسلة ألقابها القياسيّة في الفورمولا واحد.

توتو وولف، مدير فريق مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس

توتو وولف، مدير فريق مرسيدس ولويس هاميلتون، مرسيدس

تصوير: صور موتورسبورت

المشاركات
التعليقات
مكلارين تكمل التشغيل الأول لمحرك مرسيدس الجديد في سيارتها لموسم 2021

المقال السابق

مكلارين تكمل التشغيل الأول لمحرك مرسيدس الجديد في سيارتها لموسم 2021

المقال التالي

معرض صور: يوم كارلوس ساينز الأول على متن سيارة فيراري

معرض صور: يوم كارلوس ساينز الأول على متن سيارة فيراري
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1