اشترك

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط
فورمولا 1 جائزة إسبانيا الكبرى

تحديثات ريد بُل في برشلونة أكبر ممّا تزعمه

قدّمت ريد بُل بعض التعديلات ضمن جائزة إسبانيا الكبرى للفورمولا 1، لكنّها أضخم ممّا أشار إليه الفريق.

تفاصيل سيارة ريد بُل آر.بي20

تفاصيل سيارة ريد بُل آر.بي20

الصورة من قبل: جورجيو بيولا

قلّلت ريد بُل من شأن التعديلات الكبيرة التي أدخلتها على سيارتها في الفورمولا 1 لسباق جائزة إسبانيا الكبرى لتحسين مستويات التبريد.

فبعد أول يوم من القيادة في برشلونة يوم الجمعة، قال بطل العالم ماكس فيرستابن إن التعديلات المختلفة كانت غير ذات أهمية تقريبًا في المجمل.

وقال الهولندي: "أعني، كانت تعديلات صغيرة جدًا. لا شيء كبير جدًا".

كان هذا هو الموقف الذي اتخذه الفريق في وثائق تقديمه الرسمية للاتحاد الدولي للسيارات، حيث أشار إلى أن التعديلات التي أُدخلت على الفتحات الجانبيّة للسيارة تم تصوّرها فقط كوسيلة لمواجهة أي "سباقات محتملة حارة في أوروبا".

وأضاف الفريق أن محاكاته تشير إلى أن هذه التعديلات ستسمح له بتقليل الحاجة إلى زيادة عدد فتحات التصريف الهرميّة.

ولكن في حين تم بالفعل تعديل حجم الفتحات، فقد تم أيضًا القيام بقدر كبير من العمل من قبل المهندسين الهوائيين لتحسين شكل الانحناء والخط الحزامي بعد ذلك، مما سيؤدي بلا شك إلى تحسين الأداء نتيجة لذلك.

ومن حيث فتحات التهوية، فإن المدخل العمودي السفلي هو الذي يقوم بأغلب العمل الشاق من حيث التغييرات التي تم إجراؤها.

وبينما قد تبدو التغييرات طفيفة، فإن التغيير في الهندسة يسمح بإجراء تعديلات أخرى في اتجاه مجرى الهواء.

فبدلاً من وجود حافة أمامية تكون ببساطة مستقيمة، سواء للأعلى أو للأسفل، فإنها تحتوي الآن على نقطتين دفع، مما ينتج عنه مدخل أوسع في الأعلى والأسفل، ولكن من المثير للاهتمام أن القسم المركزي أضيق مما كان عليه من قبل.

تفاصيل سيارة ريد بُل آر.بي20

تفاصيل سيارة ريد بُل آر.بي20

الصورة من قبل: جورجيو بيولا

وينتج عن ذلك انحناء أعمق في القسم العلوي من الانحناء، مما يفتح مساحة أكبر تحت الجانب الجانبي للسيارة ويسمح للمصممين أيضًا برفع الخط الحزامي بعد ذلك، مما يغير بدوره كيفية تفاعل هيكل الجانب الجانبي مع الأرضية على الجانبين.

وتم أيضًا إجراء العمل في الجزء الخلفي من السيارة، حيث أعدّ الفريق ترتيبًا جديدًا لجنيّح الشعاع الذي يتطلب إدخال تعديلات على الجزء السفلي من اللوحة النهائية.

وأكد الفريق أن هذه المنطقة من اللوحة النهائية لم تكن بكامل العرض المسموح به ضمن اللوائح، مع المنطقة التي تبدو الآن أكثر تفرقًا من ذي قبل.

وسمح ذلك للمصممين بإخراج جناح الشعاع للخارج وزيادة امتداد كل عنصر.

كن جزءًا من مجتمع موتورسبورت

انضمّ إلى المحادثة
المقال السابق "فيا" لا تخطط للتدخل في الجدل الحالي إزاء الأجنحة المرنة
المقال التالي ساينز يضع فيراري في صدارة التجارب الحرة الثالثة على حلبة برشلونة

أبرز التعليقات

Sign up for free

  • Get quick access to your favorite articles

  • Manage alerts on breaking news and favorite drivers

  • Make your voice heard with article commenting.

Motorsport prime

Discover premium content
اشترك

النسخة

الشرق الأوسط الشرق الأوسط