فورمولا 1
آر
جائزة روسيا الكبرى
25 سبتمبر
التجارب الحرّة الأولى خلال
4 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
08 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة إيفل الكبرى
09 أكتوبر
الحدث التالي خلال
17 يوماً
آر
جائزة البرتغال الكبرى
23 أكتوبر
الحدث التالي خلال
31 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
30 أكتوبر
Canceled
آر
جائزة البرازيل الكبرى
13 نوفمبر
Canceled
11 ديسمبر
الحدث التالي خلال
80 يوماً

بينوتو: حظر "ضبط الحفلة" قد يخلط الترتيب في مونزا

المشاركات
التعليقات
بينوتو: حظر "ضبط الحفلة" قد يخلط الترتيب في مونزا

يعتقد ماتيا بينوتو مدير فريق فيراري أنّ حظر "ضبط الحفلة" في الفورمولا واحد ستكون له القدرة على خلط أوراق الترتيب التنافسيّ في جائزة إيطاليا الكبرى.

كجزء من ضغط "فيا" لزيادة ثقتها في عدم إيجاد أيّ طرفٍ لطرقٍ لاستغلال قوانين الفورمولا واحد، ترغب الهيئة الحاكمة بتشغيل الفرق لمحرّكاتها بذات الإعدادات في التصفيات والسباقات بدءًا من جولة مونزا نهاية الأسبوع الجاري.

ذلك يعني أنّه لن يكون بوسع السائقين استغلال الطاقة الإضافيّة التي توفّرها إعدادات اللفّة الواحدة الخاصة بالتصفيات.

وفي حين أنّ البعض متشكّكٌ في إحداث ذلك لأيّ فارق، بل قد يجعل الفوارق أكبر بين المصنّعين في السباق، لا تعتقد فيراري بأنّ ذلك سيحدث.

إذ في حين أنّ الحصان الجامح يتحضّر لأوقات عصيبة في مونزا، حيث فقد محرّكه الكثير من الطاقة بالمقارنة مع العام الماضي، لا يستبعد بينوتو رؤية ترتيب تنافسيّ مختلفة من شأنه مساعدة فريقه.

وعندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" عن توقّعاته لجائزة إيطاليا الكبرى، قال بينوتو: "سيكون سباقًا صعبًا كذلك. إنّها حلبة تتطلّب الكثير من الطاقة وبالتأكيد لسنا الأفضل".

وأردف: "سيكون هناك توجيهٌ تقنيّ جديد للتصفيات في ما يتعلّق بضبط الحفلة، لذا قد يؤثّر ذلك على بعض الفرق في النهاية. يغمرني الفضول لرؤية مدى وأيّ الفرق ستتأثّر. أعتقد بأنّ ذلك سيكون مثيرًا للاهتمام".

وأكمل: "إنّها حلبة متطلّبة للطاقة وتوازن تنافسيّة السيارة نفسها قد يتغيّر. كما من المهم الانطلاق في مركزٍ متقدّم على شبكة الانطلاق كونك عندما تعلق في الزحام فإنّه من الصعب للغاية جعل السيارة تعمل".

ثمّ تابع: "لذا بالنسبة لمونزا فأعتقد بأنّ التوجيه التقنيّ قد يؤثّر على الترتيب التنافسيّ".

بدوره لا يعتقد كريستيان هورنر مدير فريق ريد بُل أنّ هذه التغييرات لن تؤثّر على أداء الفرق، حيث من الواضح أنّ غريمته مرسيدس تتمتّع بأفضل إعداد تصفيات في هذا الموسم حتّى الآن.

وقال هورنر: "سيكون لذلك بعض التأثير. لكن دعونا نرى ذلك في الأسبوع المقبل أو الأسابيع الأخرى التي تليه. أعني أنّه سيكون له تأثير. ونأمل أن لا يجعل ذلك الأمر أكثر سوءًا".

أمّا إستيبان أوكون سائق رينو، الذي يبدو فريقه متمتّعًا بثاني أفضل محرّك خلف مرسيدس، فهو متفائلٌ إزاء عدم تأثير التغيير على فريقه.

وقال حيال ذلك: "لا يُمكننا إخباركم بتأثير التوجيه إلى أن يحدث ذلك. أعتقد بأنّنا سنحصل على صورة أوضح بعد مونزا".

وأكمل: "لا أعتقد بأنّ ذلك سيكون بالأمر السيّئ بالنسبة إلينا. أعتقد بأنّ لدينا وضع سباق قويًا جدًا. نحن سريعون في السباق، لذا ليست لديّ مشكلة مع القوانين الجديدة".

 
برون: أداء فيراري "المروّع" في سبا لا يعود إلى المحرّك فقط

المقال السابق

برون: أداء فيراري "المروّع" في سبا لا يعود إلى المحرّك فقط

المقال التالي

جائزة تركيا الكبرى تهدف لاحتضان 100000 مشجّع

جائزة تركيا الكبرى تهدف لاحتضان 100000 مشجّع
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1