بيريللي: كنّا لنغامر بسباق "يانصيب" في إسبانيا من دون تغيير سُمك الإطارات

المشاركات
التعليقات
بيريللي: كنّا لنغامر بسباق
إيد سترو
كتب: إيد سترو , كاتب
ترجمة: أحمد مجدي, محرر
14-05-2018

يرى مدير التسابق لدى بيريللي ماريو إيزولا أنّ سباق جائزة إسبانيا الكبرى نهاية الأسبوع الماضي كان ليكون مثل "اليانصيب" ما لم يعمد مزوّد إطارات الفورمولا واحد إلى التعديل على تركيباته.

ماريو إيزولا، مُدير التسابق في بيريللي
إطارات بيريللي
سيباستيان فيتيل، فيراري
ميكانيكي فريق ساوبر
سيباستيان فيتيل، فيراري وفالتيري بوتاس، مرسيدس
ميكانيكي فريق فيراري
سيباستيان فيتيل، فيراري وفالتيري بوتاس، مرسيدس وكيمي رايكونن، فيراري وماكس فيرشتابن، ريد بُل ريسينغ
كيمي رايكونن، فيراري وسيباستيان فيتيل، فيراري وفالتيري بوتاس، مرسيدس
ماريو إيزولا، مُدير التسابق في بيريللي

اتّخذت بيريللي مطلع الشهر الماضي قرارًا بتقليل سُمك سطح التلامس على الإطارات بمقدار 0.4 ملليمتر نتيجة مشكلة التحبّب التي لحقت بالتركيبات خلال التجارب الشتوية على إثر الأحمال المتزايدة على أسطح الحلبات التي تمّت إعادة تعبيدها حديثًا مثل برشلونة.

وقد أشار سيباستيان فيتيل وزميله كيمي رايكونن إلى أنّ تلك الخطوة صعّبت على فيراري مهمة الوصول بالإطارات إلى مجال العمل المثالي مقارنة بمرسيدس.

لكن في المقابل، منح ذلك التغيير التأثير المأمول بمنع تحبّب الإطارات، حيث خاض 10 من 14 سائقًا عبروا خطّ النهاية سباقًا بتوقّفٍ وحيد في إسبانيا.

"إذا ما كنت تواجه مستوىً مرتفعًا من التحبّب يؤثّر على كلّ أو معظم السيارات، فسنحظى بمسابقة يانصيب وليس سباقًا مثيرًا" قال إيزولا في تصريحٍ لموقعنا «موتورسبورت.كوم».

وأضاف: "تلك ليست مقاربة صحيحة، إذ يتعيّن علينا كمزوّد للإطارات أن نمنح الجميع ذات المنتج الآمن، والمناسب للحلبة، إلى آخر هذه الأمور. لا أعتقد بأنّ ذلك التعديل الطفيف في سُمك سطح التلامس قد غيّر من توازن الأداء على السيارات المختلفة".

من جهته، أشار فيتيل إلى أنّ ذلك التعديل جعل من تركيبة الإطارات نفسها أكثر قساوة، الأمر الذي نفاه إيزولا.

فقد كان فرناندو ألونسو – الذي انطلق على إطارات "السوبر سوفت" – وسائق ويليامز سيرغي سيروتكين – الذي لم يتبقَ له إطارات "ميديوم" أو "سوفت" عندما أجرى توقّفه الثاني – هما الوحيدان اللذان استخدما التركيبة الألين خلال السباق.

"بنية التركيبة كما هي تمامًا، الاختلاف فقط في سُمك سطح التلامس" قال إيزولا.

ثمّ تابع: "من الصعب شرح الأمر من الناحية التقنية كونه وإذا ما تمّ استثناء تركيبة «السوبر سوفت» خلال السباق على خلفية أنّ الشعور العام كان بأنّها ليّنة أكثر من اللازم، فإنّ المشكلة حينها تكون على الطرف الآخر بعض الشيء".

كما شدّد إيزولا على أنّ قرار إدخال ذلك التعديل على الإطارات تمّ اتّخاذه بالتشاور مع الفرق، إذ من المعلوم أنّ فيراري كانت من بين الفرق التي عانت من تحبّب الإطارات خلال التجارب الشتوية.

يُشار إلى أنّ زمن قطب الانطلاق الأوّل خلال جائزة إسبانيا الكبرى هذا العام كان أسرع بثلاث ثوانٍ من زمن 2017، كما أنّ الفارق في وتيرة السباق كان بحدود أربع إلى خمس ثوانٍ.

"قمنا بالبحث في أسباب مواجهتنا لمشكلة التحبّب تلك، ومن أجل التأكّد من أنّ سطح الحلبة قد لعب الدور الأكبر في ذلك وليس السيارات أو التركيبات الجديدة، فقد تعيّن علينا الانتظار حتى جولة ملبورن" قال إيزولا.

وأكمل: "بمجرّد أن تأكّدنا من ذلك في ملبورن، عادت كلّ الأمور إلى وضعها الطبيعي. إذ قمت شخصيًا بالتواصل مع جميع الفرق لمعرفة وجمع آرائهم. بعد ذلك، التقينا ضمن اجتماع داخلي في مقرّ بيريللي حيث قمنا بتقييم جميع الجوانب ومن ثمّ خرجنا بتقريرٍ موجّه للاتّحاد يشرح سبب طلبنا لذلك التعديل على التركيبات".

وفي سياق متّصل، فنّد إيزولا التلميحات التي أشارت إلى أنّ ذلك التغيير ربما تمّ اعتماده لمساعدة مرسيدس وحرمان فيراري من الأفضلية في ذلك الجانب.

حيث قال في ختام حديثه: "لم نكن مُطلقًا لنقوم بأمرٍ كهذا، نحن نعمل مع كلّ المصنّعين الكبار، ليس فقط في الفورمولا واحد، لذا لماذا قد نفكّر في منح الأفضلية لأحدهم على حساب الآخر؟".

المقال التالي
هاميلتون: درجة حرارة المسار ساهمت بشكل كبير في فوزنا بسباق برشلونة

المقال السابق

هاميلتون: درجة حرارة المسار ساهمت بشكل كبير في فوزنا بسباق برشلونة

المقال التالي

فيتيل: سائقو الفورمولا واحد يستفيدون من "ثغرات" نظام سيارة الأمان الافتراضية

فيتيل: سائقو الفورمولا واحد يستفيدون من "ثغرات" نظام سيارة الأمان الافتراضية
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إسبانيا الكبرى
الموقع حلبة برشلونة-كاتالونيا
الكاتب إيد سترو
نوع المقالة أخبار عاجلة