فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
19 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
40 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
95 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
109 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
116 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
144 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
172 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
179 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
186 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
200 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
207 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
214 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
228 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
235 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
243 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
280 يوماً

بيريللي تستخدم برمجيّة جديدة لخلط الاستراتيجيّات في الفورمولا واحد

طوّر مزوّد إطارات بطولة العالم للفورمولا واحد بيريللي برمجيّة جديدة لمساعدته على اختيار تركيبات الإطارات لكلّ سباق من أجل بلوغ هدف توقّفين في كلّ سباق ومنح الفرق خيارات استراتيجيّة متنوّعة.

بيريللي تستخدم برمجيّة جديدة لخلط الاستراتيجيّات في الفورمولا واحد
شعار ملبورن
ماريو إيزولا، مُدير التسابق في بيريللي
كيمي رايكونن، فيراري
إطار هايبر سوفت
بيير غاسلي، تورو روسو
كيمي رايكونن، فيراري
لويس هاميلتون، مرسيدس
فالتيري بوتاس، مرسيدس
سيرجيو بيريز، فورس انديا

تستخدم بيريللي أنظمة المحاكاة من أجل الحصول على أفضل ثلاث تركيبات لبلوغ أهدافها، ما قد يعني في بعض الأحيان "تخطّي" تركيبة، على سبيل المثال اختيار إطارات "ميديوم"، و"سوفت" و"ألترا سوفت" بدل "سوبر سوفت".

وستقوم بيريللي بتحديث برمجيّتها بالبيانات التي جمعتها من فترتَي التجارب في برشلونة ومن ثمّ عطل نهاية أسبوع السباقات.

وقال ماريو إيزولا المسؤول عن برنامج بيريللي في الفورمولا واحد: "لدينا أداة جيّدة للغاية الآن، برمجيّة قمنا بتطويرها في الشتاء من أجل تكوين جميع التشكيلات بثلاث تركيبات. تقدّم لنا البرمجيّة عدد الاستراتيجيّات الممكنة ضمن حيّز محدّد من توقيت السباق".

وأضاف: "لذلك دائمًا ما نختار التركيبات الثلاث التي توفّر أكبر عددٍ ممكن من الاستراتيجيّات. بالطبع سيكون الهدف توقّفين في معظم الوقت، لكنّ الأمر لن يقتصر على توقّفين، إذ سنوفّر تركيبات توفّر على الورق أكبر عدد استراتيجيّات لمحاولة الحصول على المزيد من الأحداث على الحلبة".

وأردف: "البرمجيّة عبارة عن أداة تجري الكثير من المقارنات بطريقة سريعة، لكنّك تحتاج لوضع الأرقام المناسبة منذ البداية. في حال جمعنا أرقامًا جيّدة من هنا (في التجارب) فسيكون بوسعنا تحديث البرمجيّة من أجل إجراء محاكاة جديدة واتّخاذ قرارنا بشأن خيارات الإطارات".

وواصل شرحه بالقول: "كان لدينا نظام مختلف. لدينا الآن نظام يأخذ بالحسبان المزيد من المعلومات بالمقارنة مع النظام القديم. أشعر أنّ لدينا نتائج أفضل وتعكس الواقع أكثر. هذا النموذج أكثر قوّة ومتانة".

وسيُحدّد الفارق الزمني بين التركيبات في كلّ لفّة ما إذا كان من الضروري الإقدام على "تخطّي" تركيبة ما، حيث من المرجّح أن تشجّع الفوارق الصغيرة بيريللي على الإقدام على ذلك الخيار.

وقال إيزولا حيال ذلك: "في حال اكتشفنا على سبيل المثال أنّ إطارات «سوفت» و«سوبر سوفت» و«ألترا سوفت» متقاربة للغاية، فيُمكننا تحديد تركيبات «ميديوم» و«سوفت» و«ألترا سوفت»، مثلما فعلنا في الصين. من المهمّ جمع الفوارق الزمنيّة بين كلّ تركيبة من أجل اتّخاذ القرار بشأن الإطارات المتاحة".

وأكمل: "في حال أكّدنا الأرقام التي شاهدناها في أبوظبي (في تجارب ما بعد الموسم الماضي) – فقد كان الفارق بين إطارات «سوفت» و«سوبر سوفت» 0.6 ثانية، بينما كان الفارق بين «سوبر سوفت» و«ألترا سوفت» 0.4 ثانية – وبناء على ذلك يُمكننا إجراء تحسينات طفيفة على الخيارات ومحاولة توفير أفضل التركيبات".

خيارات الإطارات

نتيجة للحدود الزمنيّة التي يفرضها الاتّحاد الدولي للسيارات "فيا"، من أجل مساعدة بيريللي على مجابهة التحديات اللوجيستيّة لنقل الإطارات إلى السباقات الافتتاحيّة المقامة خارج القارة الأوروبيّة، فإنّ خيارات إطارات سباقات أستراليا، والبحرين، والصين وأذربيجان قد اتُخذت بالفعل منذ عدّة أسابيع مضت.

وسيكون سباق كندا التالي خارج القارة العجوز، حيث كان يجب أن يتمّ اتّخاذ القرار بشأنه منذ فترة، لكنّ "فيا" سمحت لبيريللي بالحصول على فترة زمنيّة إضافيّة وقامت بربط الموعد النهائي لسباق مونتريال مع أوّل السباقات الأوروبيّة في إسبانيا، وذلك من أجل توفير فرصة استخدام البيانات المُتحصّل عليها من تجارب هذا الأسبوع والأسبوع المقبل.

وقال إيزولا حيال ذلك: "لدينا موعدٌ نهائي وهو 8 مارس/آذار لاختيار إطارات برشلونة وكندا. كان من المفترض تحديد خيارات كندا في الـ 22 من فبراير/شباط، لكنّنا تحدّثنا إلى «فيا» والفرق لتأجيل الموعد النهائي إلى 8 مارس مع برشلونة وذلك من أجل جمع المزيد من البيانات من هذه التجارب، وذلك كونه بمعدّاتنا اللوجيستيّة الحاليّة يُمكننا إنتاج وشحن الإطارات في الموعد المناسب".

وقال إيزولا بأنّ السطح الجديد لحلبة برشلونة مختلفٌ كثيرًا عن السابق.

"بناءً على المعلومات التي حصلنا عليها حتّى الآن فإنّ الحلبة أقلّ عدائيّة بكثير بالمقارنة مع السابق. من الواضح بأنّ هذه معلومة مهمّة لاختيار التركيبات للسباق" قال إيزولا.

وأضاف: "علينا الانتظار ورؤية محاكاة المسافات الطويلة بخزانات وقود مليئة، لكن يبدو بأنّ إطارات «ميديوم» ستكون الخيار الأكثر قساوة، كما قد تكون إطارات «سوفت» أو «سوبر سوفت» بناءً على الفوارق بين التركيبات".

المشاركات
التعليقات
تورو روسو سعيدة بحرية التعامل مع هوندا مقارنة بمزوّديها السابقين

المقال السابق

تورو روسو سعيدة بحرية التعامل مع هوندا مقارنة بمزوّديها السابقين

المقال التالي

أوكون: يجب أن أثبت نفسي أمام مرسيدس في موسم 2018

أوكون: يجب أن أثبت نفسي أمام مرسيدس في موسم 2018
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب آدم كوبر