بيريللي تتخلّى عن الإطارات القاسية لجائزة بريطانيا الكبرى

تخلّى مزوّد إطارات بطولة العالم للفورمولا واحد بيريللي عن التركيبة القاسية من بين الخيارات المتاحة لجائزة بريطانيا الكبرى، وذلك على خلفيّة مخاوف من عدم فاعليّتها على الجيل الجديد من سيارات الفورمولا واحد في موسم 2017.

تبيّن أنّ التركيبة القاسية "هارد" لموسم 2017 كانت قاسية بشكلٍ مفرطة ليكون من التنافسيّ استخدامها، بل إنّ سيرجيو بيريز أشار على هامش عطلة نهاية أسبوع جائزة إسبانيا الكبرى أنّ التركيبة البرتقاليّة "جيّدة فقط للصور".

وعبّر سائقو البطولة عن قلقهم من تلك التركيبة مساء الجمعة ضمن الاجتماع التقليدي للسائقين في برشلونة، وحثّوا ماريو إيزولا المسؤول عن برنامج بيريللي في الفورمولا واحد على استبعاد التركيبة القاسي في بقيّة جولات الموسم.

وكانت بيريللي قد اختارت الإطارات القاسية في البداية كأحد الخيارات المتاحة لجائزة بريطانيا الكبرى في يوليو/تموز المقبل، لكن بعد اجتماعٍ عُقد في مقرّ الصانع الإيطالي في ميلان يوم الإثنين، تقرّر تغيير تلك الخطّة.

وعوضًا عن ذلك، ستجلب بريللي التركيبة بالغة الليونة "سوبر سوفت" والليّنة "سوفت" والمتوسّطة "ميديوم"، حيث ستحدّد الفرق خياراتها هذا الأسبوع بخصوص أعداد مجموعات الإطارات من كلّ تركيبة.

ومع استبعاد التركيبة القاسية لسباق سيلفرستون، ستكون حلبة سوزوكا اليابانيّة الجولة الوحيدة التي من الممكن أن تشهد استخدامها مجدّدًا، لكنّ ذلك سيعتمد بالأساس على تطويرات السيارات على مدار الأشهر القليلة المقبلة.

وكان إيزولا قد قال خلال جائزة إسبانيا الكبرى: "نخطّط لاستخدام التركيبة القاسية في سوزوكا فهي في النصف الثاني من الموسم، لذلك سيتعيّن علينا الانتظار. الحلبة الأخرى العالية التآكل كانت سيبانغ، لكنّ سطحها الجديد العام الماضي كان أقلّ خشونة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة