بيريز: هاميلتون "لحق بي في أسوأ أوقاتي" خلال سباق تركيا

قال المكسيكي سيرجيو بيريز سائق ريد بُل أنّ لويس هاميلتون "لحق به في أسوأ أوقاته" خلال سباق جائزة تركيا الكبرى للفورمولا واحد وذلك بعد إبقائه على سائق مرسيدس خلفه إثر معركة "حامية".

بيريز: هاميلتون "لحق بي في أسوأ أوقاتي" خلال سباق تركيا

كان هاميلتون يُحاول شقّ طريقه في الترتيب بعد عقوبة شبكة الانطلاق التي شهدت انطلاقه من المركز الـ 11. لكن بحلول اللفّة الـ 35 فقد تقدّم هاميلتون إلى المركز الخامس وبدأ بالهجوم على بيريز على الخطّ المستقيم الخلفي لحلبة إسطنبول بارك.

وبعد أن دخلا المنعطفات الأخيرة جنبًا إلى جنب، وكاد بيريز أن يُدفع نحو مدخل خطّ الحظائر، تمكّن المكسيكي من التشبّث بالمركز الرابع بالوصول إلى المنعطف الأوّل وأبقى على هاميلتون خلفه لبقيّة السباق.

وكشف بيريز أنّ هاميلتون لحق به في أسوأ وقتٍ كونه كان يُعاني على متن مجموعة إطاراته "انترميديت" الأولى منذ منتصف السباق.

وقال المكسيكي: "كانت معركة محتدمة في تلك المرحلة، لأنّ لويس لحق بي في أسوأ أوقاتي خلال السباق، لأنّني كنت أعاني كثيرًا مع إطاراتي في تلك المرحلة".

وأضاف: "كانت الفترة الأولى صعبة للغاية عليّ، خاصة قرب نهايتها، وكان لويس سريعًا. أعتقد بأنّه كان الأسرع على الحلبة في تلك المرحلة، لذا فإنّ الإبقاء عليه خلفي في تلك المرحلة كان صعبًا".

وأكمل: "خضنا معركة جيّدة، وتعيّن عليّ تفادي الاصطدام بالعمود الصغير في مدخل خطّ الحظائر. لكنّها كانت معركة جيّدة في المجمل، وتمكّنت من البقاء أمامه".

وكانت جهود بيريز في صدّ هاميلتون قيّمة بالنسبة لزميله ماكس فيرشتابن بالنظر إلى معركته مع بطل العالم سبع مرّات على لقب هذا العام.

اقرأ أيضاً:

وفي حين أنّ هاميلتون اكتفى بالمركز الخامس في النهاية، حلّ بيريز ثالثًا خلف زميله فيرشتابن ليُحقّق منصّة تتويجه الأولى منذ جائزة فرنسا الكبرى في يونيو الماضي وذلك بعد فترة صعبة ضمن موسمه الأوّل مع ريد بُل.

وعندما سُئل إن كانت هذه النتيجة مثّلت مصدر ارتياحٍ بالنسبة إليه، قال بيريز أنّ منصّة التتويج كانت قادمة منذ مدّة لولا سلسلة الحظّ العاثر التي مرّ بها.

وقال المكسيكي: "لم يُحالفنِ الحظّ في السباقات القليلة الماضية. أكملت سباق مونزا في مراكز منصّة التتويج لكنّني تلقيت عقوبة وفي روسيا فقد كنت ضمن مراكز منصّة التتويج مع بقاء ثلاث لفّات على النهاية".

وأضاف: "كانت قادمة منذ فترة طويلة. لكن بالتأكيد هذه نتيجة جيّدة، خاصة في سباق مثل اليوم الذي لم أشعر فيه بالراحة داخل السيارة، ولم نتمتّع بالوتيرة لمجاراة مرسيدس".

وكان بيريز قد تأهّل سابعًا يوم السبت بفارق نصف ثانية عن فيرشتابن، لكنّه شعر بأنّ تلك كانت مجرّد كبوة، وقال: "كانت عطلة نهاية الأسبوع بأكملها أكثر تنافسيّة. لم نحصل على فرصة إظهار كامل أدائنا في التصفيات لأنّنا اتّعبنها استراتيجيّة عدائيّة للغاية تركتنا متأخّرين على إطارات سوفت".

وأضاف: "أعتقد بأنّنا احتجنا لبضعة أعشارٍ كانت متاحة بين أيدينا، لأنّنا أظهرنا وتيرة جيّدة طوال عطلة نهاية الأسبوع. أعتقد بأنّني أواصل فهم السيارة والتعوّد عليها أكثر".

المشاركات
التعليقات
"لا ندم" لدى لوكلير أو فيراري حيال استراتيجية الإطارات في تركيا

المقال السابق

"لا ندم" لدى لوكلير أو فيراري حيال استراتيجية الإطارات في تركيا

المقال التالي

مازيبين: "القيادة العمياء" خلف الرذاذ كادت تتسبب بحادثة مع هاميلتون

مازيبين: "القيادة العمياء" خلف الرذاذ كادت تتسبب بحادثة مع هاميلتون
تحميل التعليقات