بيرللي: لن نشهد الأداء الفعليّ لسيارات الفورمولا واحد حتى جائزة الصين الكبرى 2017

صرّح مُدير قسم الإطارات في بيريللي بول هيمبري بأنّ السرعة الحقيقيّة لسيارات هذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد لن تظهر حتّى جائزة البحرين أو جائزة الصين الكُبرى.

سيشهد هذا الموسم سياراتٍ ذات مظهرٍ أكثر عدوانيّة مع أجنحةٍ أماميّة وخلفيّةٍ أعرض والتي تُمثّل جزءًا من قوانين الانسيابيّة الجديدة، إذ سيتمّ تزويد السيارات كذلك بإطاراتٍ أعرض.

كما اعترف هيمبري بأنّ بعض الفرق ستُحاول إخفاء أدائها الحقيقيّ والظهور بأداءٍ أضعف خلال اختبارات ما قبل الموسم.

"لن نعلم حقيقةً إلى أين وصلت الفرق بسياراتها خلال الاختبارات الشتويّة في برشلونة، إذ ستكون تلك فترة لا يرغبون فيها بإظهار أدائهم الحقيقيّ" قال هيمبري خلال لقاءٍ على هامش فعاليات «أوتوسبورت إنترناشونال».

وأضاف: "ستتّجه العديد من الفرق إلى إخفاء مستوى أدائها الحقيقيّ أو ربما التساؤل حيال ما ينبغي عليها فعله كونها لن تستطيع الاقتراب حتّى من مستوى بعض الفرق الأخرى التي ربما بدورها تُظهر أداءً أضعف من أدائها الفعليّ".

وتابع: "حتّى أنّ ترتيب الفرق من حيث الأداء لن يظهر جليًّا خلال جائزة أستراليا الكُبرى، إذ سنشهد بعض النتائج الغريبة".

وأكمل: "ستتضح الأمور بشكلٍ أكبر عندما نصل إلى الصين والبحرين إذ سنشهد الأداء الفعليّ لسيارات هذا الموسم".

وقفات صيانةٍ أقلّ

في المقابل أوضح هيمبري بأنّ إطارات 2017 ستحظى بمستوى تآكلٍ منخفض للغاية، كما قال أنّه يتوقّع كذلك أن يحظى الإطار بتماسكٍ أكبر بنسبة 25 بالمئة وعليه ستكون هناك "توقّفات صيانةٍ أقلّ" لتغيير الإطارات خلال السباقات.

وكانت بيريللي مزوّد إطارات بطولة العالم للفورمولا واحد قد أجرت سلسلةً من الاختباراتٍ العام الماضي مُستعينةً بسيارات 2015 معدّلة، إلّا أنّها لم تُولّد نفس مستويات الارتكازيّة المتوقّعة من سيارات 2017، ما سبّب بعض القلق لدى بيريللي وأبرز عددًا من علامات الاستفهام قُبيل انطلاق الموسم الجديد.

"تتمثّل المشكلة التي واجهتنا في أنّنا أجرينا اختباراتٍ مع سياراتٍ أبطأ بخمس ثوانٍ من تلك التي سنُشاهدها في برشلونة" قال هيمبري.

وأردف: "من ناحية تركيبات الإطارات، يُمثّل الأمر تحديًا بعض الشيء كوننا لم نحظَ إلا بنافذة وقتٍ صغيرة للغاية كي نعمل من خلالها".

واستدرك: "في حال كانت الأرقام الفعليّة مُغايرة لتلك التي تمّ توقّعها، عندها ربما نُدرك أنّنا كنّا متحفّظين أكثر من اللّازم في تصاميمنا".

اختبارات إطارات الأمطار

على الجانب الآخر أوضح هيمبري أنّ بيريللي تُخطّط لإجراء اختباراتٍ لإطارات الأمطار على مدار الشهرين القادمين إذ تتفاوض الآن مع كلٍّ من مرسيدس، ريد بُل وفيراري للاستعانة بإحدى سياراتهم المعدّلة لإجراء الاختبارات على متنها.

"نحن نعمل على تطويرٍ مستمرّ (لإطارات الأمطار) خلال الموسم، الأمر الذي سُمح لنا بالقيام به هذا الموسم إذ لم يكُن مسموحًا لنا بإجراء الاختبارات قبل ذلك" قال هيمبري.

وأضاف: "أعتقد بأنّنا حظينا بثلاثة أيام اختبارٍ خلال السنوات الثلاث الماضية".

وتابع: "نحظى الآن بـ 25 يومًا في الموسم لاختبار السيارات، لذلك نحظى ببرنامجٍ لتغيير إطارات الأمطار أثناء الموسم".

واستطرد: "نرغب في تحسين خصائص التحمية. كما سنحظى بانطلاقاتٍ ثابتة هذا الموسم، لذا ستكون الإطارات باردة".

ثمّ أكمل: "كما نفعل في سلسلة «جي بي 2»، حيث لا تحظى بأغطية، يتعيّن علينا محاولة الوصول إلى تصميم إطارٍ تتمّ تحميته بشكل أسرع بكثير. فيما سنقوم بإجراء تلك الاختبارات في فبراير/شباط ومارس/آذار القادمين".

واختتم حديثه بالقول: "نُحاول الاستعانة بإحدى السيارات الهجينة التي استعملناها خلال الأشهر الأخيرة من العام الماضي إذ نسعى لإقناع أحد الفرق بإخراجها من المتحف والسماح لنا بالقيام بمزيدٍ من الاختبارات على متنها".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة