بيانات المحرّك تؤكد الأداء الجيّد لوحدة طاقة رينو المحدّثة

يأمل فريقا رينو وريد بُل بتقدم سريع في الأداء بالتوافق مع بيانات المحرك المحدّث التي وصلت وأكدت التوقعات التي ظهرت خلال تجارب برشلونة هذا الأسبوع.

جميع السائقين الذين اختبروا المحرك الجديد أبدوا إعجابهم بالقوة الإضافية وسهولة القيادة التي توفرها وحدة الطاقة المحدّثة – لكنهم أشاروا إلى أن مدى التقدم الحقيقي لن يظهر إلا بقياس ومقارنة البيانات.

أكّد بوب بيل مدير رينو التقني أن التقدم قد تمّ التحقق منه بالبيانات – وهذا ما يبدو مشجعًا لرؤية الأداء على أرض الحلبة للمرة الأولى.

حيث قال: "لقد تمّ تقييم وحدات الطاقة لذا نعلم الآن ما نملك بين يدينا، ويمكننا تأكيد ذلك عن طريق البيانات التي جمعناها".

وأكمل: "يقدّم المحرك الأداء الذي كنا نأمله – في الحقيقة، كنا لنتفاجأ لو لم يحصل ذلك. إذ كانت جميع المؤشرات ترجّح الأداء الجيد للمحرك الجديد بالطريقة التي كنا نأملها".

خطوة كبيرة

أشارت مصادر سابقًا إلى أن المحرك المحدّث قد يقدم حتى أربعة أعشار من الثانية خلال اللفة الواحدة – وهذا ما كان كافيًا ليضع فريق ريد بُل بموازاة مرسيدس في جائزة إسبانيا الكبرى الأسبوع الماضي.

وحين سئل إن كان فرق أربعة أعشار الثانية يتوافق مع ما توقعته رينو، أجاب بيل: "نعم. أعتقد أننا كنا نأمل بتقدم يقارب عدة أعشار. بصراحة – لن يكون فارق الأداء ملحوظًا لو كان التقدم أقلّ من ذلك".

قرار موناكو

كان من المُتوقّع أن يتمّ استخدام المُحرك الجديد بدءًا من سباق جائزة كندا الكُبرى، ولكن حجم التحسينات دفعت البعض للمطالبة بالحصول عليه خلال الجولة المقبلة في موناكو.

لم يتمّ اتخاذ قرار نهائي بشأن ذلك بعد، إذ أوضح بيل بأنه يجب التأكّد من عمل وحدة الطاقة من دون مشاكل في موناكو.

وقال شارحًا "يجب التأكّد من أنّ المُحرك بحالة جيدة من أجل المُشاركة به في السباقات. يجب وضع الخرائط بشكل صحيح إذ لا بُدّ للمُحرك التعامل مع جميع الظروف التشغيليّة".

وتابع قائلًا "موناكو لديها بعض الخصائص غير الاعتياديّة على وجه الخصوص: دورات المحرك ستكون منخفضة جدًا إذ يجب التأكّد من أنّ المُحرك سيعمل بكفاءة في تلك الحالة. يجب التأكّد بأنه سيعمل بالطريقة التي نُريدها".

استخلاص العِبَر من 2015

أشار بيل بأنّ دروس العام الماضي - عندما تمّ انتقاد رينو كون تحديثاتها النهائيّة على المُحرك لم ترتقِ إلى مستوى التوقعات - جعلت الشركة الفرنسيّة تُفكّر مليًا وبحذر حيال استخدام وحدة الطاقة قبل الموعد المُحدّد.

وقال "كانت هُناك الكثير من الضجة مع نهاية العام الماضي عندما أدخلت رينو المواصفات النهائية لمُحرك 2015".

وأضاف "كانت هناك انتقادات بأنّ المُحرك لم يقدم النتائج المتوقعة، إذ نُريد التأكّد هذا العام بأنه عندما نقوم بإدخال مُحرك محدّث فإنه سيُعطي النتائج المتوقعة منه".

وأكمل "نحنُ نفضّل التمهّل قليلًا وإدخال المُحرك في وقت لاحق عندما نتأكّد من قدرته على تحقيق المتوقّع منه. ولكننا متفائلون أنه بعد التجارب سيكون لدينا مُحرك بحالة جيدة حيث نستطيع تقديمه في الوقت الذي نراه مناسبًا".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة السائقين دانيال ريكاردو , جوليون بالمر , كيفن ماغنوسن , ماكس فيرشتابن
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ , فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً