بولييه: مكلارين حقّقت معدّل نجاحٍ في التطوير الانسيابيّ بلغ 95 بالمئة

قال مدير التسابق في مكلارين إريك بولييه أنّ فريقه حقّق معدّل نجاحٍ في تطوير الجانب الانسيابيّ لسيارته بلغ حتّى الآن 95 بالمئة في موسم 2017.

عانت الحظيرة البريطانيّة من بداية صعبة لهذا الموسم من بطولة العالم للفورمولا واحد بسبب افتقار محرّك هوندا للموثوقيّة والأداء على حدّ السواء، إذ لم تتمكّن مكلارين بعد من تسجيل أيّة نقاط إثر السباقات الستّة الأولى من الموسم.

لكنّ تحديثًا هامًا اعتمده الفريق قُبيل جائزة إسبانيا الكُبرى - والذي تضمّن مجموعة من القطع الانسيابيّة على مقاتلة الفريق "ام.سي.ال32" إلى جانب تعديلاتٍ طفيفةٍ على نظامي الوقود وتغذية الهواء لمحرّك هوندا بلغت 10 أحصنة – سمح لفرناندو ألونسو بالتأهّل ضمن السبعة الأوائل للمرّة الأولى في 2017.

كما قدّمت مكلارين تحديثاتٍ إضافيّة في السباق الأخير في موناكو، حيث ضمن ستوفيل فاندورن وجنسن باتون بديل ألونسو عبور سيارتي الفريق إلى القسم الثالث من التصفيات للمرّة الأولى هذا الموسم.

بيد أنّ الفريق أخفق في كسر صومه عن تسجيل النقاط خلال السباق، حيث حصل سائقا مكلارين على عقوبتي تراجع على شبكة الانطلاق ومن ثمّ انسحبا، لكنّ بولييه قال أنّ الأداء الانسيابيّ للسيارة برهن على صحة الوجهة التي اتّخذتها مكلارين لجانب التطوير.

"كما يقول المهندسون، «بالنسبة للخريطة» - نحن سعداء للغاية" قال بولييه لموقعنا «موتورسبورت.كوم»، وأضاف: "إنّها الخطوة التي رغبنا بتحقيقها".

وتابع: "الترابط كان مذهلًا. فقد حصلنا على 95 بالمئة ممّا كنّا نتوقّع، وهذا أمرٌ رائع. بتنا الآن نثق في عملية تطويرنا. ليس فقط في الجانب الانسيابيّ، ولكن كذلك على صعيد الهيكل، أنظمة التعليق – كلّ الأمور ضمن عملية التطوير".

وأكمل: "في كلّ مرّة نحقّق فيها خطوة في مكانٍ ما، نعلم ما الذي يمكن أن نتوقّعه. قد يبدو الاتّجاه العام منحرفًا، لكنّنا سعداء بأنّنا حقّقنا ما رغبنا به خلال عملياتنا الجديدة. بات بوسعنا الآن الوثوق بطريقة عملنا".

المجموعة الأساسيّة لهيكل مكلارين

رفع التحديث الذي اعتمدته مكلارين على مرحلتين في إسبانيا وموناكو من أداء الهيكل إلى المستوى الذي يرى الفريق بأنّ السيارة قادرة من خلاله على تجاوز فرق خطّ الوسط – في حال كان بوسع هوندا تقديم مزيدٍ من الأداء والموثوقيّة من جانب محرّكها.

تعتقد مكلارين أنّ سيارة تورو روسو "اس.تي.آر12" تنتج مستوًى كبيرًا من الجرّ لتكون قادرة على تكرار التأدية التي قدّمتها في موناكو على الحلبات التقليديّة، في حين تحصد كلٌّ من فورس إنديا، ويليامز، هاس ورينو ثمار الأداء الإضافيّ الملحوظ على محرّكاتهم.

حيث قال بولييه أنّ تكرار الأداء الحالي لسيارة الفريق سيمنح مكلارين مرجعًا لتقييم المتبقي من عملية تطويرها الانسيابيّ في 2017.

"لقد قمنا برفع مستوى التطوير، لذا نعلم الآن ما قمنا بتحقيقه – ما رغبنا بالوصول إليه وسنواصل من ذلك الموقع" قال بولييه.

واستدرك: "بالنسبة لنا، كانت أهدافنا الداخلية أن نرى إذا كان نهجنا وعملية تطويرنا يعملان بشكلٍ جيّد – وقد ثبت ذلك، لذا فنحن واثقون للغاية بقدرتنا على بلوغ أهدافنا التالية".

واختتم بالقول: "سنواصل تطوير السيارة لكنّنا سعداء بالمستوى الذي بلغناه". 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق مكلارين
نوع المقالة أخبار عاجلة