بولييه: تغيير موعد جائزة فرنسا الكبرى شكّل "تحديًا كبيرًا"

قال إريك بولييه رئيس جائزة فرنسا الكبرى أنّ تقديم موعد سباق الفورمولا واحد بأسبوع تسبب "بمشكلة كبيرة" لشركته، على الرُغم من إعادة بيع كل التذاكر التي تم استرداد قيمتها.

بولييه: تغيير موعد جائزة فرنسا الكبرى شكّل "تحديًا كبيرًا"

عقب إلغاء جائزة تركيا الكبرى، طلبت الفورمولا واحد من بولييه أن يتم نقل سباق بول ريكار من موعده الأصلي في 27 يونيو/حزيران إلى 20 يونيو/حزيران من أجل إفساح المجال لسباقٍ ثانٍ في النمسا.

وقد تسبب ذلك الأمر بصداع لوجستي لبولييه وفريقه، وأدّى إلى طلبات من بعض المشجّعين باسترداد قيمة التذاكر حيث أنّهم لن يتمكنوا من الحضور في الموعد الجديد.

اقرأ أيضاً:

وقد صرّح بولييه لموقعنا "موتورسبورت.كوم" في هذا الصدد قائلًا: "لقد كانت مشكلة كبيرة. حيث أنّك لا تجهّز لجائزة كبرى في آخر ثلاثة أيام. إنه عمل بضعة أشهر، والذي تعيّن علينا التخلي عنه والتأقلم مع الوضع الجديد والتحرك على أساسه".

وأضاف: "لديّ 1200 شخص خلال الجائزة الكبرى، وقد حجزوا أسبوعهم للعمل معنا، وعندما تغيّر الموعد قبل الحدث بستة أسابيع، فقد تعيّن عليهم تغيير كل خططهم".

وتابع: "ومن ثم هنالك المشجّعون بالطبّع، فالجميع كان قد حجز طائرته، قطاره، إقامته، وكل هذه الأمور، وتعيّن عليهم تغيير كل شيء من جديد. لذلك كنا أمام تحدٍ كبير".

وأكمل: "تم تقديم موعد السباق بأسبوع بطلب من الفورمولا واحد، وخسرنا 20 بالمئة من المتفرجين إثر ذلك، لكن لحسن الحظ تمّت إعادة بيع التذاكر المرتجعة على الفور".

في المقابل أوضح بولييه أنّ أحد التحديات الكبرى التي واجهت الجائزة كذلك كانت ترتيب الأوراق اللازمة لدخول طواقم الفورمولا واحد إلى فرنسا، ولا سيّما أولئك القادمون من المملكة المتحدة.

فقال: "لأكون صريحًا، تمثّل التحدّي بشكل كبير في التعامل مع السلطات، بين وزير الصحة أو وزير الداخلية، وذلك من أجل الحصول على تصاريح دخول لأولئك القادمين من المملكة المتحدة، وذلك لأنهم كانوا في باكو، خارج أوروبا، قبل أقل من 14 يومًا من دخول الأراضي الفرنسية. وكان ذلك تحديًا كبيرًا، الحصول على تصريح من الحكومة للسماح لهم بالدخول".

اقرأ أيضاً:

من جهة أخرى، أكّد بولييه استعداد حلبة بول ريكار لاستضافة سباق آخر في وقت لاحق من الموسم في حال إلغاء أحد السباقات المقامة خارج أوروبا ووجود مكان خال في الروزنامة.

ولا سيّما وأنّ أجواء الطقس الجيّدة تعني أن الحلبة ستكون مهيأة لاستضافة الفورمولا واحد حتى وقت متأخر من العام، بالرُغم من أنّ البطولة لا ترغب في الوقت الحالي الاضطرار للعودة إلى أوروبا بعد بدء سلسلة السباقات خارجها من روسيا في سبتمبر/أيلول.

فقال: "سنكون سعداء جدًا بالقيام بما تريده البطوله. عليهم فقط أن يخبرونا في الوقت المناسب، ولكن بالطبّع سنكون مهتمين (باستضافة سباق آخر). لمَ لا؟".

المشاركات
التعليقات
توست: غاسلي الآن أحد "أفضل السائقين" في الفورمولا واحد

المقال السابق

توست: غاسلي الآن أحد "أفضل السائقين" في الفورمولا واحد

المقال التالي

الجوائز الكبرى في الفورمولا واحد المنتهية تحت "راية" سيارة الأمان

الجوائز الكبرى في الفورمولا واحد المنتهية تحت "راية" سيارة الأمان
تحميل التعليقات