بوتاس: نقطة أسرع لفّة قد تدفع السائقين إلى مجازفات متأخّرة

المشاركات
التعليقات
بوتاس: نقطة أسرع لفّة قد تدفع السائقين إلى مجازفات متأخّرة
14-03-2019

يعتقد فالتيري بوتاس أنّ سائقًا يحظى بأفضليّة كبيرة أمام سائق في الخلف سيرغب بالتوقّف والمجازفة من أجل تحقيق أسرع لفّة وحصد نقطة إضافيّة.

قدّمت الفورمولا واحد قانون نقطة إضافية تُمنح لصاحب أسرع لفّة في السباق لهذا الموسم، والتي سبق وكانت تُمنح خلال الأعوام العشرة الأولى من بطولة العالم  بين 1950 و1959.

ويتعيّن على السائق الإنهاء ضمن العشرة الأوائل من أجل تسجيل تلك النقطة، إذ يعتقد بوتاس أنّ ذلك الجانب سيكون جاذبًا لأولئك الذين ينجحون ببناء أفضليّة كبيرة بالقدر الكافي من أجل التوقّف ووضع إطارات جديدة من دون خسارة مركزهم على الحلبة.

وقد سجّل الفنلندي أسرع لفّة في مناسبات أكثر من أيّ سائق في 2018، إذ كان ليحصد تلك النقطة في ستّ من تلك المناسبات السبع.

وتعليقًا على تلك الخطوة قال بوتاس: "كان من الرائع لو حظينا بذلك العام الماضي. إذ كنت لأحصد نقاطًا إضافية تدفعني للمركز الثالث في البطولة. لكنّك بمجرّد أن تتعرّف على ذلك القانون الجديد، فستجد أنّه قد يصنع بعض الاختلافات في كيفية سير السباق".

وأضاف: "على سبيل المثال، إذ ما كنت تملك توقّفًا مجانيًا في نهاية أحد السباقات، فربما تفكّر في حصد تلك النقطة والقيام ببعض اللفّات الخطيرة. لكن وإذا ما كنت تنافس على الفوز أو منصّة التتويج، فعندها قد يكون ذلك أمرًا ثانويًا للتفكير فيه".

وقد لقي ذلك القانون الجديد ردود فعل مختلطة من السائقين، إذ اتّفق البعض مع بوتاس بأنّ ذلك قد يُضيف بُعدًا آخر للمراحل الختامية من السباقات.

في حين قال سائق فيراري شارل لوكلير أنّه قد يحاول السعي وراء تسجيل أسرع لفّة إذا لم تكن هنالك مجازفة بخسارة مركزه.

"في حال كان التجاوز مثل العام الماضي، فأعتقد بأنّنا لن نخاطر بخسارة المركز على الحلبة من أجل تسجيل أسرع لفّة" قال لوكلير.

وتابع: "بالنظر إلى اختلاف عدد النقاط الممنوحة من مركزٍ لآخر، فأعتقد أنّه سيكون من الأفضل البقاء في الأمام. أمّا إذا لم يكن لديك ما تخسره، أرى بأنّه من الممكن أن نحاول".

من جانبه، مزح السائق العائد إلى بادوك الفورمولا واحد بعد سنوات من الغياب روبرت كوبتسا في هذا الشأن خلال المؤتمر الصحفي للسائقين، حيث أوضح بأنّ معاناة فريقه ويليامز تعني بأنّ ذلك التغيير "لن يؤثّر على الفريق".

مع ذلك، قال البولندي أنّ إجراء سائق لتوقّف متأخّر في السباق ضمن سعيه وراء تلك النقطة قد "يكشف عن بعض السيناريوهات الغريبة" التي قد تدفع إلى ما يُشبه "تأثير قطع الدومينو".

في المقابل، بدا بعض السائقين الآخرين أقلّ اقتناعًا بأنّ مثل ذلك التغيير سيؤثّر في أحداث السباق، إذ أشار سائق ألفا روميو كيمي رايكونن إلى أنّ ذلك التعديل "لن يصنع أيّ فارق".

من جهته، قال مدير جمعية سائقي الجائزة الكبرى رومان غروجان أنّ فريقًا قد "يجازف" ويحاول كسب هذه النقطة لتعزيز مركزه في معركة البطولة.

لكنّ سائق هاس قال بأنّ ذلك سيكون "فقط مع فرق الصدارة" كون الفرق الثلاثة الأولى هي عادة من يتقدّم في الأمام ويحظون بتوقّفات مجانية على أيّة حال.

يُشار إلى أنّ مرسيدس، فيراري وريد بُل قد حصدوا 92 من أصل أسرع 101 لفّة في السباقات منذ انطلاق حقبة المحركات الهجينة في 2014.

إذ كان هاس الفريق الوحيد خارج الثلاثة الكبار الذي سجّل أسرع لفّة في 2018، لكنّ كيفن ماغنوسن أنهى السباق حينها في المركز الـ 13 ما يعني أنّه ما كان ليحصد تلك النقطة.

المقال التالي
مهمة لوكلير تتمثل في الحصول على أفضلية أمام فيتيل

المقال السابق

مهمة لوكلير تتمثل في الحصول على أفضلية أمام فيتيل

المقال التالي

رسميًا: سباقات الفورمولا واحد مجانًا على قناة MBC Action بدءًا من 2019

رسميًا: سباقات الفورمولا واحد مجانًا على قناة MBC Action بدءًا من 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
Be first to get
breaking news