بوتاس "مقتنع" بأن وتيرته في سباق برشلونة كانت مماثلة لهاميلتون

المشاركات
التعليقات
بوتاس "مقتنع" بأن وتيرته في سباق برشلونة كانت مماثلة لهاميلتون
15-05-2019

يبدو فالتيري بوتاس سائق مرسيدس مقتنعاً بأن وتيرته خلال السباق في برشلونة كانت مجارية لزميله الفائز لويس هاميلتون، لكن الانطلاقة كانت السبب في الفارق بينهما.

عانى بوتاس من مشكلة غير متوقعة في القابض، ما كلفه زخماً حاسماً واضطّره للاكتفاء بالمركز الثاني.

وبالرغم من أن الاستقصاء الأوليّ بعد السباق لم يكن حاسماً حيال سبب المشكلة، لكنه أكد بأن بوتاس نفسه لم يقترف أيّ خطأ.

حيث قال الفنلندي: "بصراحة، شعرتُ أنه لم يكن هناك أي فارق في الوتيرة طوال اليوم. ذلك كان إحساسي. أعلم الفارق عندما تكون في المقدمة إذ بوسعك حينها التحكم بالسباق وإدارة إطاراتك بالطريقة التي تناسبك نظراً للهواء النقي أمامك".

وأكمل: "هذه النوعية من الحلبات تصنع مثل هذا الفارق. تشعر أنك في الخلف، حتى ولو كنتَ مبتعداً بفارق أربع ثوانٍ، تشعر أنك تنزلق في المنعطفات بشكل أكبر. ولا تحتاج إلى أكثر من مجرد الانزلاق كي تنتهي إطاراتك بوقت أبكر".

وتابع: "لستُ قلقاً حيال وتيرة السباق، أعتقد أنها كانت مماثلة (لهاميلتون)، وأنا بالفعل أفكر بأن الأمر الأساسي يتمحور حول من خرج أولاً بعد المنعطفَين الأول والثاني".

وفيما يتعلق بانطلاقته، شدّد بوتاس على أنه لم يقم بأي شيء خاطئ – على عكس شنغهاي، حين قدّم انطلاقة متواضعة.

فقال: "في الصين، كان ذلك خطئي نوعاً ما، وشعرتُ بأنه كان بوسعي القيام بشيء ما أفضل. هنا، لو أعدتُ انطلاقتي لما كان سيتغير أي شيء، والفريق مازال يجري استقصاءاته".

وأكمل: "يمكننا بالتأكيد رؤية الاهتزازات على القابض وسلوكه غير الطبيعي، ما كلفني أمتاراً حاسمة قبل المنعطف الأول".

وتابع: "شعرتُ بذلك عن طريق الفروقات في قوة الجاذبية نوعاً ما، كما أن السيارة بأكملها كانت تهتز، وكان بالفعل بوسعنا رؤية ذلك من خلال البيانات، كما أن يديّ ورأسي كانوا يهتزون. لقد خسرتُ بضعة أمتار خلال القسم الافتتاحي. أما ما تبقى فكان جيداً جداً".

واسترسل: "الآن، وبالنظر إلى ما حصل، خلال التدريبات على الانطلاقة، حصل ذلك مرة واحدة، لكن كان هناك الكثير من التفاف الإطارات كذلك. لذا، اعتقدتُ أن ذلك كان بسبب دوران الإطارات والتفافها. لكنه لم يكن مماثلاً لما حصل خلال السباق. لم أشعر بذلك طوال فترة قيادتي لسيارة الفريق حتى الآن".

من جهة أخرى، يبدو بوتاس واثقاً من أن الفريق سيحل المشكلة، فقال: "كسائق، ذلك أمر مزعج، وأنا أعلم أن الفريق سيصلح المشكلة ولن تتكرر. أكرر، أنا لا ألقي اللوم على أي شخص ضمن الفريق. تلك الأمور تحصل للأسف في رياضة السيارات، وسنتعلم منها".

وأوضح الفنلندي أن حظوظه بتجاوز هاميلتون تأثرت بتواجد سيباستيان فيتيل، الذي اتجه بشكل جانبي في المنعطف الثاني ضمن محاولته للتجاوز.

فقال: "حصلت على فرصة لإكمال سرعتي والاستفادة منها في الجهة الخارجية لو كنتُ فقط أنا ولويس، وربما من الجهة الداخلية للمنعطف الثاني، لكن ومع تواجد سيباستيان، لو حاولتُ لكنا ارتطمنا ببعضنا البعض، وبالتأكيد لا ضرورة لإفساد سباقَينا بمثل هذه الحركة. سيباستيان كان ضمن المعركة التي باتت ثلاثية. تواجدي في المنتصف هو أسوأ موقع ممكن. وهذا ما حصل".

واختتم: "رأيت وعندما كنا في مخرج المنعطف الأول، أن سيباستيان سلك المسار العريض وكنتُ أعلم أنه سيواجه المتاعب لذا حاولتُ التسارع. خرجتُ بعض الشيء عن خط التسابق، لكن من دون مشاكل كبيرة. ذلك يحصل على الدوام في السباقات، وهذا جزء من متعتها".

المقال التالي
فيراري تتوقع "حلاً سريعاً" لمكامن الضعف "الواضحة" في سيارتها لموسم 2019

المقال السابق

فيراري تتوقع "حلاً سريعاً" لمكامن الضعف "الواضحة" في سيارتها لموسم 2019

المقال التالي

نوريس: لا أعلم ما كان سترول يفكّر فيه في سباق برشلونة

نوريس: لا أعلم ما كان سترول يفكّر فيه في سباق برشلونة
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة إسبانيا الكبرى
قائمة السائقين فالتيري بوتاس تسوق الآن
قائمة الفرق مرسيدس تسوق الآن
كُن أول من يحصل
على الأخبار العاجلة