بوتاس كان يصارع المرض خلال نهاية الأسبوع في أبوظبي

قال فالتيري بوتاس سائق مرسيدس أنّه كان يصارع المرض والإنهاك طوال نهاية أسبوع جائزة أبوظبي الكبرى.

بوتاس كان يصارع المرض خلال نهاية الأسبوع في أبوظبي

أوضح الفنلندي - الذي تبددت آماله بتسجيل نتيجة جيّدة في أبوظبي قبل بداية نهاية الأسبوع عندما علم حاجته لاستخدام محرّك جديد والتعرّض للعقوبة - بعد التصفيات اليوم على حلبة مرسي ياس أنّه واجه شعورًا أسوأ بالمرض منذ قدومه إلى أبوظبي.

وقد أكمل بوتاس التصفيات في المركز الثاني خلف زميله لويس هاميلتون، لكنّه سينطلق من مؤخّرة الترتيب عقب تغييره المحرّك مرّتين قُبيل انطلاق التجارب التأهيلية.

اقرأ أيضاً:

"حسنًا، أشعر بحال أفضل ممّا كنت قبل بضعة أيام" قال بوتاس الذي بدا الإنهاك على صوته ومظهره.

وأضاف: "كنت مريضًا للغاية هذا الأسبوع منذ ليلة الاثنين الماضي، لذا وعندما سافرت إلى هنا زاد الوضع سوءًا. لكنّ ذلك لا يُهم داخل السيارة، إذ وكما تعلمون ينساب الأدرينالين في أوردتك وتشعر أنّك طبيعي".

وكان بوتاس الأسرع في حصّتي التجارب يوم الجمعة، لكنّه لم يكن قادرًا على مُضاهاة وتيرة هاميلتون في القسم الثالث من التصفيات، ليُنهي خلفه بفارق 0.194 ثانية.

وعلى الرُغم من انطلاقه من المركز الأخير، أصرّ بوتاس على أنّ كلّ الأمور ممكنة في السباق، ولا سيّما في حال وقوع أمر "جنوني".

فقال: "دومًا ما تكون كلّ الأمور واردة. فلا جدوى أن أضع أيّة قيود للغد. سنحظى بروح قتالية جيّدة، وسنحاول استغلال كلّ فرصة تسنح أمامنا. قد يشهد السباق أمورًا جنونية، وقد رأينا سباقات جنونية هذا العام. فقط عودوا بالزمن أسبوعين إلى جولة البرازيل".

واختتم: "كلّ الأمور ممكنة، إذ أتطلّع إلى انتهاز تلك الفرص والأهم الاستمتاع داخل السيارة".

المشاركات
التعليقات
هاميلتون شعر بمرور وقت أطول منذ آخر أقطاب انطلاقه الأولى

المقال السابق

هاميلتون شعر بمرور وقت أطول منذ آخر أقطاب انطلاقه الأولى

المقال التالي

وولف لا يُمانع "بتاتًا" خوض هاميلتون محادثات مع فيراري

وولف لا يُمانع "بتاتًا" خوض هاميلتون محادثات مع فيراري
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة أبوظبي الكبرى