بوتاس سيكون سعيدًا بالانصياع لأوامر الفريق من أجل مساندة هاميلتون في معركة اللقب

قال فالتيري بوتاس أنه سيكون سعيدًا بالانصياع لأوامر الفريق من مرسيدس من أجل مساندة لويس هاميلتون في معركته على لقب الفورمولا واحد في مواجهة ماكس فيرشتابن.

بوتاس سيكون سعيدًا بالانصياع لأوامر الفريق من أجل مساندة هاميلتون في معركة اللقب

تفصل 5 نقاط فقط بين هاميلتون وفيرشتابن في صدارة ترتيب بطولة السائقين، فيما يبتعد بوتاس بـ 85 نقطة عن المقدمة في المركز الثالث.

وقد سبق وطبّقت مرسيدس أوامر الفريق من أجل مساعدة هاميلتون ضمن معركة اللقب، وكانت أبرز مناسبات ذلك في جائزة روسيا الكبرى موسم 2018 عندما تنحّى بوتاس حانبًا وسمح للبريطاني بالمرور.

وكان ذلك قرارًا قال عنه بوتاس لاحقًا أنه "كان من الصعب تقبّله" وأنه لن يفعل ذلك مُجددًا.

اقرأ أيضاً:

وقد ألمحت مرسيدس إلى إمكانية حاجتها لاعتماد أوامر الفريق في مونزا قبل أسبوعين، في الوقت الذي استبعدت فيه اتّخاذ أي قرار قبل السباق القصير بعد حجزها للصف الأول، حيث صرّح توتو وولف مدير الفريق بأنّ فريقه كان ليفعل ذلك على الأرجح خلال ذلك السباق إذا ما دعت الحاجة.

وضمن معرض حديثه قُبيل جائزة روسيا الكبرى نهاية هذا الأسبوع في سوتشي، اعترف بوتاس بأنّ هنالك "فارقًا منطقيًا في النقاط" خلف صدارة الترتيب، بالرُغم من تقليصه لذلك الفارق في مونزا بعد انسحاب فيرشتابن وهاميلتون.

لكنّ الفنلندي صرّح بأنّ مرسيدس قد ناقشت سيناريوهات محتملة حول أوامر الفريق، وأنه سيكون مستعدًا "للتضحية من أجل الفريق" كي يدعم هاميلتون.

حيث قال: "لقد ناقشنا العديد من الأمور داخليًا، بما فيها السيناريوهات المحتملة المختلفة. كل سباق يكون مختلفًا بالتأكيد، وقد تكون هنالك أوقات نحتاج فيها إلى اللعب بشكل جماعي، ويكون دوري أن أضحّي من أجل الفريق".

وأضاف: "في مثل ذلك الموقف، وكيفما كان الوضع، سأفعل ذلك نعم، كوننا هنا كفريق ونحتاج لضمان الفوز بكلا اللقبين، وليس فقط لقب الصانعين".

وتابع: "لويس لديه الفرصة الأكبر حاليًا، وذلك هو الوضع الذي نتواجد فيه في الوقت الحاضر".

اقرأ أيضاً:

وبالحديث عن سباق 2018 في روسيا، أوضح بوتاس أن الوضع كان مختلفًا حينها، وبينما كان من الصعب تقبّل ما حدث في وقته، إلّا أنّه مضى قُدمًا وبات متفهمًا أكثر.

فقال: "كان ذلك قبل بضعة أعوام، ولكنني على الأقل الآن بمقدوري أن أكون مرتاحًا مع هذه الأمور".

واختتم: "كان الوضع مؤلمًا في حينها، ومن الصعب تقبّله. لكننا مضينا قُدمًا منذ ذلك الحين، وأنا نضجت أكثر كذلك. الأمور باتت مختلفة الآن".

المشاركات
التعليقات
جائزة روسيا الكبرى: هل يضرب هاميلتون ويستغلّ عقوبة فيرشتابن؟
المقال السابق

جائزة روسيا الكبرى: هل يضرب هاميلتون ويستغلّ عقوبة فيرشتابن؟

المقال التالي

هاميلتون: ضغط المنافسة على أول لقبٍ قد يؤثر على فيرشتابن

هاميلتون: ضغط المنافسة على أول لقبٍ قد يؤثر على فيرشتابن
تحميل التعليقات