فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
16 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
30 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
44 يوماً

بوتاس: تغيّر وجهة الرياح بدّد فرصي لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا

المشاركات
التعليقات
بوتاس: تغيّر وجهة الرياح بدّد فرصي لتحقيق قطب الانطلاق الأوّل في فرنسا
22-06-2019

قال الفنلندي فالتيري بوتاس أنّ تغيّر وجهة الرياح وتقلّب سرعتها خلال تصفيات جائزة فرنسا الكبرى بدّدا الأفضليّة المبدئيّة التي حقّقها خلال المنعطف المزدوج على الخطّ المستقيم الخلفي من حلبة بول ريكار.

بدا سائق مرسيدس متمتّعًا بالأفضليّة أمام زميله بالتوجّه إلى القسم الثالث الحاسم من التصفيات، لكنّه قال أنّ آماله تبخّرت عندما تغيّرت وجهة الرياح ما كان يعني أنّ المكاسب التي حقّقها في المنعطف المزدوج تبدّدت خلال محاولته الأولى.

وقال الفنلندي الذي تأهّل ثانيًا: "كانت اللفّة الأولى في القسم الثالث مقبولة من جانبي، لكنّ وجهة الرياح تغيّرت طوال التصفيات، وبالنظر إلى المنعطفَين الثامن والتاسع فقد كنت أعاني بشكلٍ ما طوال عطلة نهاية الأسبوع، لكنّني وجدت بعض الخطوط الجيّدة في مرحلة ما".

وأضاف: "لكنّ ذلك لم ينفع مع تغيّر وجهة الرياح، لذا فالفارق يعود إلى بعض التفاصيل هنا وهناك، لا توجد أشياء ضخمة".

وقال بوتاس أنّ آماله بتحسين زمنه خلال محاولته الثانية ذهبت أدراج الرياح نتيجة افتقاره لعامل السحب.

اقرأ أيضاً:

وقال بخصوص ذلك: "كنت غير محظوظٍ بعض الشيء بعدم تواجد سيارات أمامي خلال المحاولة الثانية. لم يكن لديّ عامل سحب مطلقًا وكنت أخسر الكثير على الخطوط المستقيمة".

وأكمل: "حاولت تعويض أغلب تلك الخسائر في المنعطفات القليلة الأخيرة لكنّني خسرت، كان ذلك غير محظوظ. كنت آمل أن أحرز قطب الانطلاق الأوّل، لكنّ المركز الثاني يُعدّ جيّدًا هنا فالمسافة طويلة نحو المنعطف الأوّل".

واعترف هاميلتون بأنّه تعيّن عليه أن يكون "ديناميكيًا" لتعديل أسلوب قيادته تماشيًا مع ظروف الرياح، لكنّه عانى هو الآخر من هبّة رياح قويّة خلال محاولته الثانية في القسم الثالث ما أثّر على إحدى أفضل اللفّات في مسيرته.

وقال البريطاني: "تمتّع فالتيري بالأفضليّة في أوّل قسمين من التصفيات، وكنت أحاول وضع السيارة في مجالها المثالي، وحالما دخلت إلى القسم الثالث فقد علمت أنّ عليّ إيجاد المزيد من المناطق التي عليّ التحسّن فيها".

وأكمل: "لذا عدت في الطلعة الثانية وكنت بصدد إكمال إحدى أفضل لفّاتي منذ وقت طويل... أعتقد بأنّني كنت متقدّمًا بأربعة أعشارٍ ونصف من الثانية بالوصول إلى المنعطف ما قبل الأخير، لكنّ الرياح كانت قويّة على الحلبة وفقدت السيطرة على القسم الخلفي إمّا نتيجة ذلك أو بسبب سرعتي المفرطة".

المقال التالي
لوكلير يشرح رسائل الراديو المتعلقة بزميله فيتيل خلال تصفيات فرنسا

المقال السابق

لوكلير يشرح رسائل الراديو المتعلقة بزميله فيتيل خلال تصفيات فرنسا

المقال التالي

هاميلتون يشرح منشور وسائل التواصل العاطفي قُبيل مجريات جائزة فرنسا

هاميلتون يشرح منشور وسائل التواصل العاطفي قُبيل مجريات جائزة فرنسا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة فرنسا الكبرى