بوتاس أعاد اكتشاف حبه للفورمولا واحد بعد موسمه القوي في 2019

المشاركات
التعليقات
بوتاس أعاد اكتشاف حبه للفورمولا واحد بعد موسمه القوي في 2019
19-12-2019

يعتقد فالتيري بوتاس بأنّه كان ليخسر مقعده ضمن صفوف مرسيدس في الفورمولا واحد لو تكرر ما حدث في 2018، لكنّ ما حدث عوضًا عن ذلك كان أنّه أعاد اكتشاف حبّه للتسابق الذي فقده العام الماضي.

أخفق بوتاس في تحقيق الفوز بأيّ سباق في 2018، في حين اكتسح زميله لويس هاميلتون منافسيه ليُحقق اللقب، لكنّ الفنلندي خاض معركة قوية هذا الموسم وتواجد في صدارة النقاط في مرحلة مبكّرة ضمن موسم حصد فيه أربعة انتصارات.

وقد أمضت مرسيدس العطلة الصيفية في تقييم خياراتها لمن سيجاور هاميلتون في 2020، إذ كانت تفاضل بين بوتاس وإستيبان أوكون - الذي وقّع مع رينو بعدما آثر الصانع الألماني الحفاظ على خدمات الفنلندي بين صفوفه للموسم المُقبل.

وصرّح بوتاس لموقعنا "موتورسبورت.كوم" بأنّ أداءه المتحسّن هذا العام - والذي تضمّن حصده مركز الوصافة في ترتيب البطولة مسجلًا أفضل نتيجة في مسيرته - كان مهمًا للغاية من أجل صحته الذهنية ومسيرته في البطولة.

"إذا ما كنت خضت موسمًا مشابهًا للعام الماضي، لا أعتقد بأنّ الفريق كان ليواصل الحفاظ على خدماتي. فتلك هي طبيعة الفورمولا واحد" قال بوتاس.

وأضاف: "كان ذلك مهمًا بالنسبة لي ولحالتي العامة كذلك. إذ بِت أحظى بمزيد من المتعة بين السباقات الآن، كما أنّنا نوعًا ما وقعت في حب الرياضة، أو استعدت الحب الذي فقدته ربما في نهاية العام الماضي. أستمتع بالفعل بالقيادة، إذ كان ذلك موسمًا هامًا بالنسبة لي".

وتابع: "بوسعي الآن أن أقول وبسعادة أنّني ما أزال أملك الكثير من الأعوام بداخلي، إذ آمُل أن تكون كذلك بذات القدر من التطوّر".

اقرأ أيضاً:

جديرٌ بالذكر أنّ بوتاس صعد إلى منصّة التتويج في 15 مناسبة من أصل 21 سباقًا هذا العام، الرصيد الذي كان الأرجح ليزيد عن ذلك لولا حادثته في ألمانيا، الخطأ الذي ارتكبه في المجر وعُطل المحرّك في البرازيل (والذي أثّر بدوره كذلك على سباقه التالي في أبوظبي).

كما يتضمّن رصيد الفنلندي انتصارين في النصف الثاني من الموسم، بالمقارنة مع نهاية مخيبة للآمال للموسم الماضي والذي أكمل سباقاته الأربعة الأخيرة في المركز الخامس.

"أتمتّع الآن بذهنية مختلفة تمامًا بكلّ تأكيد بالمقارنة مع العام الماضي" قال بوتاس.

وأكمل: "كنت أعدّ الأيام الباقية حتّى انتهاء الموسم، وأن يكون بوسعي إيجاد طريقة لاستعادة نفسي من جديد والبدء من الصفر. مرّ الشهر الأخير من الموسم الماضي بصعوبة بالغة".

اقرأ أيضاً:

وبالرُغم من أنّ العطل الذي واجهه مع محرّكه في البرازيل قد أثرّ على نتجيته هناك وفي السباق التالي في أبوظبي، لكنّ بوتاس يعتقد بأنّ أداءه القوي في نهاية هذا الموسم سيساعد في تحضيره للموسم المُقبل كذلك.

فقال: "الوضع أفضل الآن، إذ سيكون من السهل ذهنيًا بدء الموسم المُقبل. أشعر أنّه من المهم أن تحظى بنتائج جيّدة، وليس فقط خلال السباقات القليلة الأخيرة".

واختتم: "ليس ذلك ضروريًا 100 بالمئة، كوني أعلم أنّه وحتّى بعد موسم سيئ، يُمكنك بدء موسم جديد على نحوٍ قوي، لكن الوضع يكون أفضل إذا كانت الأمور عكس ذلك، وكذلك بالنسبة للفريق أن يعلم أن بمقدوري تقديم أداء جيّد لكامل الموسم، وعلى كل الحلبات، ومن ثم يُدركون أنّني سأبدأ موسم 2020 على نحو قوي كذلك".

اقرأ أيضاً:

المقال التالي
تود: الفورمولا واحد أمامها عقود من الزمن قبل أن تتحوّل إلى بطولة كهربائية

المقال السابق

تود: الفورمولا واحد أمامها عقود من الزمن قبل أن تتحوّل إلى بطولة كهربائية

المقال التالي

الفورمولا واحد تكشف عن أعداد الجمهور لموسم 2019

الفورمولا واحد تكشف عن أعداد الجمهور لموسم 2019
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1