بنك سانتدير يُنهي رعايته في الفورمولا واحد لصالح دوري أبطال أوروبا لكرة القدم

خسرت الفورمولا واحد راعيًا من العيار الثقيل مع تأكيد عملاق التعاملات المالية بنك سانتدير – الذي يتّخذ من إسبانيا مقرًا له - إنهاء عقد رعايته مع فيراري بعد ثمانية مواسم مع الحظيرة الإيطالية.

سيُنهي بنك سانتدير – الذي أعلن إتمام صفقة رعاية مدّتها ثلاث سنوات مع دوري أبطال أوروبا في كرة القدم – كذلك شراكته مع الفورمولا واحد، والتي تضمّنت الرعاية الرسمية للعديد من السباقات على مدار الأعوام الماضية، بما فيها جائزة بريطانيا الكبرى من 2007 وحتّى 2014، وجائزة إسبانيا الكبرى من 2011 وإلى 2013.

يُشار إلى أنّ علاقة الشركة بفيراري بدأت في العام 2010، عندما انضمّ الإسباني فرناندو ألونسو إلى الفريق الإيطالي.

كما تمتّعت سانتدير بشراكة طويلة مع مكلارين، والتي بدأت في العام 2007، كذلك مع وصول ألونسو إلى الحظيرة البريطانية. مع ذلك، وخلال المواسم الأخيرة، انحصرت شراكة الفريق المتمركز في ووكينغ مع فرع الشركة المتواجد في المملكة المتّحدة، إذ كانت شراكة محدودة مرتبطة بشكلٍ كبير بمشاركة جنسن باتون، من دون وجود لشعارات على السيارات الفعلية.

هذا وستُمثّل مغادرة مثل ذلك الاسم الكبير للفورمولا واحد ضربة موجعة لمُلّاك الرياضة المتمثلين في ليبرتي ميديا في ذات اليوم الذي أعلنت فيه ألفا روميو عودتها إلى الفورمولا واحد كراعٍ رسمي لفريق ساوبر بدءًا من الموسم المُقبل.

وجاء في بيانٍ أصدره بنك سانتدير أنّه مع نهاية العام 2017 "سيُنهي شراكته الناجحة مع فريق الفورمولا واحد، سكوديريا فيراري، والذي دعمه على مدار المواسم الثمانية الماضية".

وأضاف البيان: "كما سيفضّ البنك كذلك شراكته مع الفورمولا واحد، التي ساعدت في تعزيز حضور العلامة التجارية لسانتدير حول العالم على مدار الـ11 عامًا الماضية".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً