الفورمولا واحد بصدد إتمام قوانين السباقات القصيرة وسط مخاوف خط الحظائر المغلق

من المقرّر أن يتم الانتهاء من قوانين نهاية أسبوع السباقات القصيرة بعد اجتماع عُقد اليوم في النمسا تمّ فيه الاتفاق على التفاصيل الأخيرة.

الفورمولا واحد بصدد إتمام قوانين السباقات القصيرة وسط مخاوف خط الحظائر المغلق

تختلف الصيغة الجديدة لعطلة نهاية أسبوع السباقات القصيرة بشكل كبير إلى حد أنّه تم التعديل بشكل ملحوظ على اللوائح الرياضية من أجل أن تتضمّن كافة التغييرات.

وبينما تم الاتفاق على النقاط الأساسية منذ بعض الوقت، إلّا أنّ بضعة تفاصيل، أبرزها يتمحور حول قوانين خط الحظائر المغلق، ما تزال قيد النقاش، إذ أنّ أيّة تغييرات في النسخة النهائية يجب أن تتم الموافقة عليها رسميًا من قِبَل المجلس العالمي لرياضة السيارات.

اقرأ أيضاً:

وهنالك تخوّف لدى بعض الفرق بأنّ الأعمال الروتينية التي عادة ما يتم القيام بها مساء يوم الجمعة أو في فترة الغداء يوم السبت قد تمّ تقديم موعدها الآن، كون خط الحظائر المغلق سيبدأ اعتماده قبل التصفيات بعد ظهر يوم الجمعة.

وأحد أهم النقاط في هذا الجانب هو تصحيح القابض، العملية التي تقوم بها بعض الفرق عادة مساء الجمعة أو صباح السبت بهدف منح القوابض صمودًا أكبر فيما تبقى من نهاية الأسبوع.

ويتمثّل القلق في أنّه وإذا لم يتم استثناء ذلك العمل من قوانين خط الحظائر المغلق، فإن هذه الفرق سيتعيّن عليها تقليل أميالها على الحلبة لما تبقى من نهاية الأسبوع، وهو ما قد يؤثّر على مجريات التجارب الحرة الثانية صباح يوم السبت.

ومن المعلوم أنّ ألبين، مكلارين، أستون مارتن وألفا روميو هي من بين الفرق المتأثّرة بتلك المشكلة. فيما تملك فرق أخرى قوابض "بعُمر أطول"، لكنّ قوانين المصادقة إلى جانب قائمة انتظار للطلبات تعنيان أنه لن يكون من الممكن الانتقال لتلك القوابض خلال الموسم.

هذا ومن المعلوم أنه تم الاتفاق في اجتماع اليوم أنه لن يكون هنالك استثناء لعملية تصحيح القابض.

مع ذلك، سيكون بوسع الفرق وضع قوابض جديدة تحت قوانين خط الحظائر المغلق، ولكن فقط إذا ما كان بوسعهم إظهار البيانات التي تشير إلى التآكل المفرط. حيث سيكون بوسعهم حينها تسليم القابض الأصلي إلى فيا من أجل الفحص، من أجل إثبات أن التغيير كان ضروريًا.

مشكلة أخرى قد تتمثّل في الللوح، والذي تغيّره الفرق روتينيًا قبل التصفيات يوم السبت من أجل تقليل خطر التعرض لعقوبة إثر التآكل المفرط. وهذه العملية كذلك لا يمكن القيام بها حاليًا بعد بداية التصفيات، والتي ستكون بعد ظهر يوم الجمعة في نهاية أسبوع السباقات القصيرة.

مع ذلك، فإنّ نتاج نقاشات اليوم كان أنهم لن يكون بوسع الفرق تغييره.

 

اقرأ أيضاً:

لكنّ برون أصرّ ضمن حديثه قبل ذلك الاجتماع على أنّ أي جدل اليوم حول هكذا تفاصيل لن يعرقل خطط إقامة أول نهاية أسبوع سباق قصير في سيلفرستون.

فقال: "القوانين محددة للغاية. أعني أن مشكلة القوابض تم ذكرها في الأيام الأولى للنقاشات، لذلك شعرت بالاستغراب من ذكرها مجددًا، حيث أعتقد بأننا سنتحدث عن ذلك (اليوم الخميس)، لكن القوانين محددة بشكل جيّد".

وأضاف: "الأجندة الأصلية شهدت القليل من التفاصيل الصغيرة، مثل كم عدد مجموعات إطارات الأمطار التي نعيدها إلى بيريللي؟ وتفاصيل أخرى صغيرة جدًا جدًا. لذا لم يكن هنالك شيء أساسي".

وأكمل: "ولأكون واضحًا، إذا لم يتم الاتفاق على شيء (في اجتماع الخميس)، فما نزال سنمضي قُدمًا مع خططنا. هنالك مجموعة من القوانين التي مرت على المجلس العالمي لرياضة السيارات. وأيّة تفاصيل صغيرة يمكن تعديلها وفق ذلك. لكن عملية الموافقة تمّت وانتهى الأمر. لذلك لا شيء سيعرقل أو يوقف ذلك الآن".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
أستون مارتن تستحوذ على موظّف تقني بارز من ريد بُل

المقال السابق

أستون مارتن تستحوذ على موظّف تقني بارز من ريد بُل

المقال التالي

مازيبين يشعر أن فارق الوزن "غير المقبول" لسيارته "يؤثر عليه بشكل كبير"

مازيبين يشعر أن فارق الوزن "غير المقبول" لسيارته "يؤثر عليه بشكل كبير"
تحميل التعليقات