براندل: هاميلتون "أفرط في القيادة" خلال القسم الأخير من موسم 2021

يعتقد مارتن براندل سائق الفورمولا واحد السابق والمحلل الحالي أنّ لويس هاميلتون "انتقل إلى وضع الإفراط في القيادة" في القسم الأخير من موسم 2021.

براندل: هاميلتون "أفرط في القيادة" خلال القسم الأخير من موسم 2021

حقّق سائق مرسيدس الفوز في جائزة روسيا الكبرى نهاية سبتمبر الماضي قبل أن يغيب عنه طعم الانتصارات في الجولات الثلاث التالية، وهو ما ساعد غريمه ماكس فيرشتابن على توسيع صدارته لترتيب البطولة إلى 19 نقطة.

لكن بعد حصوله على محرّكٍ جديد في جائزة البرازيل الكبرى، حقّق هاميلتون فوزًا مثيرًا بالرغم من انطلاقه من المركز العاشر نتيجة عقوبته.

وألحق بطل العالم سبع مرّات ذلك بانتصارٍ مثيرٍ آخر في قطر ليُقلّص الفارق مع غريمه إلى ثماني نقاطٍ مع بقاء جولتَين على النهاية.

ويعتقد براندل أنّ رفع المستوى في النصف الثاني من الموسم دائمًا ما كان من سمات هاميلتون، وأنّه فعل ذلك مجدّدًا هو وفريقه مرسيدس هذا العام.

"الأمر أشبه بانتقاله إلى وضع الإفراط في القيادة" قال براندل لمجموعة مختارة من وسائل الإعلام بما فيها موقعنا "موتورسبورت.كوم"، وأضاف: "تعوّد على فعل ذلك بعد العطلة الصيفيّة، ولم يلحظ الناس كيف فعل ذلك عندما حقّق ألقابه مع مرسيدس".

وأردف: "أعتقد بأنّه قام بالأمر ذاته، ربّما في مرحلة متأخّرة بعض الشيء، وقامت مرسيدس بالأمر ذاته مثله".

وأكمل: "وفجأة أصبح الجميع يتساءل إن لم يكن هو الأوفر حظًا للظفر باللقب بعد هذا الزخم. لكن لو حدث خطبٌ ما، من ناحية الموثوقيّة أو أيّ احتكاكٍ أو ثقبٍ فإنّ ماكس سيحصل على اللقب نهاية الأسبوع المقبل. ربّما لن يحدث ذلك، لكن قد يكون بوسعه فعل ذلك".

وواصل شرحه بالقول: "أعتقد بأنّ هناك حركة مدٍ وجزر هذا الموسم وذلك ما تأمل ريد بُل أن يتواصل".

اقرأ أيضاً:

وكان هاميلتون قد تسابق في قطر بمحرّكٍ أقدم، لكنّه سيحصل على محرّكه الأكثر قوّة في المملكة العربيّة السعوديّة نهاية هذا الأسبوع.

وبالرغم من ذلك لا يعتقد براندل أنّ البريطاني سيكون قادرًا على السيطرة على السباق مثلما فعل في قطر، لكنّه يتوقّع تفوّق مرسيدس هناك.

"كلّا، لا أعتقد ذلك" قال براندل عندما سُئل إن كان يتوقّع سيطرة هاميلتون نهاية هذا الأسبوع، وأضاف: "ذلك لأنّهم استخدموا المحرّك بقوّة، وتواجه مرسيدس ما تصفه باهتراء محرّكاتها".

وأكمل: "في المقابل يبدو أنّ لدى ريد بُل جناحًا خلفيًا يعمل بشكلٍ جيّدٍ جدًا على بعض الحلبات وأخرى لا، ويبدو الوضع ثنائيّ الأبعاد قليلًا من تلك الناحية".

وواصل شرحه بالقول: "أعلم أنّ الفارق ثماني نقاط، والنقاط تعني كلّ شيء. لكن من ستُرشّحون؟ حادثٌ واحدٌ قد يُغيّر كلّ شيء، لكنّني لا أعتقد بأنّهم سيُسيطرون مثلما فعلوا في البرازيل، لكنّني لا أزال أعتقد بأنّ مرسيدس ستبقى السيارة التي يجب التغلّب عليها في السعوديّة".

وستُقام الجولة الختاميّة في أبوظبي، التي فاز بها فيرشتابن العام الماضي، على مسار معدّل نتيجة التغييرات التي أُحدثت بهدف تعزيز جودة العرض على الحلبة، حيث يعتقد براندل بأنّ التغييرات ستُرجّح كفّة خصائص سيارة هاميلتون.

وقال في هذا الصدد: "تغيّر المسار بشكلٍ درامي. سيطرت ريد بُل هناك العام الماضي، لكنّكم تذكرون أنّ لويس كان بصدد التعافي من فيروس كورونا، ولم يكن في أفضل مستوياته".

وأضاف: "تغيّرت الحلبة كثيرًا وهي أسرع بكثير، ربّما أسرع بحوالي 11 ثانية".

وأكمل: "عندما يتعلّق الأمر بالسرعات العالية، فإنّ مرسيدس تبدو متمتّعة بالمستوى الأفضل".

واختتم بالقول: "لذا أنا متأكّدٌ من أنّ مرسيدس تشعر بالثقة حيال الحلبتين المقبلتين".

المشاركات
التعليقات
نوريس: سيارات 2022 ستكون على الحدود القصوى مثل الفورمولا 2
المقال السابق

نوريس: سيارات 2022 ستكون على الحدود القصوى مثل الفورمولا 2

المقال التالي

تحليل: الفوائد المحتملة من خسارة لقب بطولة الصانعين في الفورمولا واحد

تحليل: الفوائد المحتملة من خسارة لقب بطولة الصانعين في الفورمولا واحد
تحميل التعليقات