بالمر يتوقّع "عطلة نهاية أسبوع مدهشة" على أرضه وأمام جماهيره

يتوقع جوليون بالمر عطلة نهاية أسبوع مدهشة على أرضه وأمام جماهيره خلال جائزة بريطانيا الكبرى على حلبة سيلفرستون.

لم يتمكن بالمر من إخفاء حماسته لقيادة سيارة فورمولا واحد للمرة الأولى في موطنه على حلبة سيلفرستون نهاية هذا الأسبوع.

وكان والده جوناثان قد بدء مسيرته مع ويليامز على حلبة براندز هاتش البريطانية سنة 1983، ليشارك في سبع سباقات أمام جماهيره، تخلّلتها أربعة مشاركات على حلبة سيلفرستون. ولم يستطع بالمر مشاهدة والده يُنافس وهو في أوج عطائه نظراً لصغر سنه آنذاك، لكنه كان مواضباً على حضور جائزة بريطانيا الكبرى منذ نعومة أظافره.

"ستكون عطلة نهاية أسبوع مثيرة" قال بالمر، مضيفاً: "واضبت على حضور السباق منذ صغري، كنتُ شغوفاً بهذه الرياضة ومشاهدة سائقيّ المفضلين يتنافسون، وها قد أتى اليوم الذي أشارك فيه في جائزة بريطانيا الكبرى".

وأكمل: "لا أذكر المرة الأولى التي حضرت فيها السباق، لكنني أذكر سباق موسم 1999 عندما كنت جالساً في المدرجات عند منعطف «ستو» حيث تعرض مايكل شوماخر لحادث وكُسرت ساقه. كانت تلك اللحظة من أوائل ذكرياتي".

ثم تابع: "أدرك جيداً أنّ الفورمولا واحد تعني الكثير للجماهير البريطانية وأعلم أيضاً ما يعنيه تواجد سائقين بريطانيين على شبكة الانطلاق بالنسبة لهم، وأن أكون واحداً منهم لهُو شرفٌ كبير بالنسبة لي".

كما أعرب بالمر عن عشقه للحلبة، كما أنه يملك سجلاً حافلاً عليها خلال مشاركاته في سلسلة الجي بي 2، ويأمل أن تسير الأمور لصالحه في السباق.

وقال في هذا الصدد: "أعشق هذه الحلبة والمسار القديم أيضاً، لكن الجديد يقدم فرص جيدة للتجاوز. إجمالاً أحبها، لأنها تحتوي على منعطفات سريعة وهذا يمثِّل تحدياً كبيراً بالنسبة لنا. هناك العديد من المناطق للخروج عن المسار دون التعرض لحادث أو الاصطدام بالجدران، فالسيارات تكون سريعة للغاية هنا".

واختتم: "من الصعب الحصول على لفة مثالية، فالمسار طويل وينطوي على الكثير من التحديات، لكنه في المقابل يكافئ السائق الذي لا يرتكب أخطاءً. وصلت إلى منصة التتويج هنا في سلسلة الجي بي 2 وكان الفوز في متناولي، لذلك أنا متفائل بتحقيق نتيجة جيدة".

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة بريطانيا الكبرى
حلبة سيلفرستون
قائمة السائقين جوليون بالمر
قائمة الفرق فريق رينو اف1
نوع المقالة أخبار عاجلة