النمسا منفتحة على إقامة سباق الفورمولا واحد من دون جمهور

قالت الحكومة النمساويّ’ أنّه لن "تقف في طريق" سباق الفورمولا واحد على حلبة ريد بُل رينغ وإقامته من دون حضور جمهور في بداية شهر يوليو/تموز المقبل.

النمسا منفتحة على إقامة سباق الفورمولا واحد من دون جمهور

في ظلّ اتّجاه جائزة فرنسا الكبرى لتُصبح عاشر جولة يتمّ تأجيلها أو إلغاؤها هذا العام بسبب أزمة "كوفيد-19"، فإنّ جائزة النمسا الكبرى المُجدولة في 5 يوليو تتّجه لتكون الأولى لموسم 2020.

ويعمل القائمون على بطولة العالم للفورمولا واحد على محاولة إعادة تشكل روزنامة جديدة في ظلّ تواصل أزمة الوباء، حيث يعلقون آمالهم على إقامة أقصى عددٍ من السباقات في حال انطلق الموسم في يوليو – على أن يصل ذلك العدد حتّى 19.

وكان روس برون المدير الرياضيّ للبطولة قد قال الأسبوع الماضي أنّ الموسم الجديد سينطلق على الأرجح في أوروبا وسيُقام من دون حضور جمهور، على أن تُفرض قيودٌ صارمة من أجل ضمان سلامة أولئك العاملين في البادوك خلال الأحداث.

وبحديثه ضمن مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء، قال فيرنر كوغلر وزير الرياضة ونائب المستشار الألماني أنّ الحكومة لن تُعرضا إقامة السباق من دون حضور جمهور.

اقرأ أيضاً:

وقال: "لا نريد أن نقف عقبة في طريقهم".

وأضاف: "هذا وضعٌ مختلفٌ بالكامل عن الألعاب في الاستاد. يتأثّر الكثيرون حينها. تجب مراقبة قواعد المسافات الدنيا بذات الطريقة بالطبع. لكن يبدو ذلك ممكنًا".

وأكمل: "لا أريد إخفاء حقيقة أنّني على تواصل مع محافظ مقاطعة ستيريا في ما يتعلّق بهذا الموضوع. وهذا بخصوص حدث الروزنامة الحاليّة في يوليو".

وأردف: "على الاتّحادات الرياضيّة أن تتّخذ قراراتها بأنفسها في النهاية. كما أنّني كنت على تواصل مع هيلموت ماركو الذي يلعب دور المراسل في ريد بُل من جانبه كما عمل كوسيط".

ثمّ تابع: "أخبرته بأنّني أودّ الوفاء بهذا الأمر، أعني أن نُرسل جميع التعليمات اللازمة والقابلة للتطبيق إلى جمعيّات رياضة السيارات المعنيّة، كي يروا ما هو ممكنٌ وما هو غير ممكن".

وتُطبّق النمسا حاليًا قواعد صارمة في ما يتعلّق بدخول البلاد، حيث تطلب من جميع الوافدين الدخول في حالة عزل ذاتي أو إثبات صحّتهم من خلال شهادات طبيّة تُؤكّد عدم حملهم لفيروس كورونا.

وقال كوغلر أنّ القيود المفروضة على الوافدين إلى البلاد ستكون التحدّي الأكبر بالنسبة للفورمولا واحد من أجل إقامة الحدث مثلما هو مُخطّطٌ له.

وقال النمساوي: "الفورمولا واحد قافلة عالميّة بكلّ ما تحمله الكلمة من معنى. لذا عليهم التفكير في طريقة ضمن الأطر الحاليّة للقيود المفروضة على الدخول والخروج من البلاد".

وأضاف: "لا أريد أن أتوقّع حاجة لاعتماد استثناءات هنا وهناك. ذلك هو المبدأ الوحيد، حيث يجب على كلّ شخصٍ أن يختار بين العزل والشهادات الصحيّة، وهو ما أعلم أنّه ممكنٌ الآن".

وأكمل: "أخبرتني الفورمولا واحد بنفسها أنّ هذا قد يكون قابلًا للتطبيق في الحقيقة. حتّى لو دخل البعض لفترة عزلٍ ذاتي أوّلًا. لكنّني لا أريد التدخّل في هذه المسألة. أريد فقط أن أعلم أنّ القيود القائمة يتمّ تطبيقها. ما هو مهمٌ بالنسبة إلينا هو أن يتمّ تطبيق قوانين التباعد".

وواصل شرحه بالقول: "كما سيتعلّق الأمر في مرحلة ما بالأشخاص القادمين في هذه القافلة، كوننا لا نحبّذ عشرات الآلاف بدلًا من بعض الآلاف، إذ ترتفع احتماليّة حدوث شيء ما مع ارتفاع العدد".

وكانت الحكومة النمساويّة قد بدأت تخفيف الإغلاق الوطني يوم الثلاثاء، حيث سمحت لبعض المتاجر بإعادة فتح أبوابها، لكنّها لا تزال تفرض قيودًا صارمة على صعيد التباعد الاجتماعيّ".

المشاركات
التعليقات
موزلي رئيس "فيا" السابق يعتقد بضرورة إلغاء موسم 2020 للفورمولا واحد

المقال السابق

موزلي رئيس "فيا" السابق يعتقد بضرورة إلغاء موسم 2020 للفورمولا واحد

المقال التالي

مكلارين تُوافق على فحصٍ من "فيا" لانتقالها إلى محرّك مرسيدس

مكلارين تُوافق على فحصٍ من "فيا" لانتقالها إلى محرّك مرسيدس
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1