المدير التقني سيموندز يفكّ ارتباطه مع فريق ويليامز للفورمولا واحد

غادر بات سيموندز المدير التقني لفريق ويليامز للفورمولا واحد صفوف الحظيرة البريطانيّة، في ظلّ اقتراب انضمام متوقّعٍ لبادي لوي قادماً من مرسيدس.

علم موقع "أوتوسبورت" شقيق موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ صاحب الـ 63 عاماً، الذي انضمّ إلى ويليامز في 2013، لم يعد منخرطاً في تحضيرات الفريق المتمركز في غروف تمهيداً لموسم 2017 من بطولة العالم للفورمولا واحد.

وطغت أخبار اتّجاه ويليامز للتعاقد مع بادي لوي المدير التقني لفريق مرسيدس على مسألة مغادرة سيموندز.

وكان يُعتقد أنّ قدوم لوي سيسمح لسيموندز بالتقاعد مع نهاية موسم 2017 بعد فترة انتقاليّة، لكن يبدو أنّ تلك العمليّة قد تمّ تسريعها.

واستمتع سيموندز بمسيرة مظفّرة في مختلف الأدوار التقنيّة التي لعبها في الفورمولا واحد والتي تضمّنت فترة طويلة في صفوف فريق رينو المتمركز في إنستون خلال ذروة أداء الصانع الفرنسي في البطولة.

لكنّ البريطاني غادر فريق رينو وحُرم من المشاركة في الفورمولا واحد على إثر فضيحة حادثة سباق سنغافورة 2008، لكن تمّ سحب الحرمان في النهاية، ما فتح الباب أمام سيموندز للعودة إلى الرياضة من جديد.

وتأتي مغادرة سيموندز لفريق ويليامز على خلفيّة الشكوك التي تحوم حول تشكيلة الفريق لموسم 2017، والتي أتت نتيجة إعلان نيكو روزبرغ المفاجئ لاعتزاله، ما ترك مرسيدس أمام مهمّة البحث عن بديلٍ له لتُبدي اهتماماً بخدمات فالتيري بوتاس، الذي اعتبره سيموندز ركيزة أساسيّة بالنسبة لمستقبل الحظيرة البريطانيّة.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ويليامز
نوع المقالة أخبار عاجلة