غروجان: الصيغة الجديدة للتصفيات تحلّ "المشكلة الخاطئة"

المشاركات
التعليقات
غروجان: الصيغة الجديدة للتصفيات تحلّ
04-10-2018

يرى رومان غروجان سائق فريق هاس أن الصيغة الجديدة للتصفيات المكونة من أربعة أقسام تمثل سعي الفورمولا واحد "لحل مشكلة" غير موجودة.

رومان غروجان، هاس وماركوس إريكسون، ألفا روميو ساوبر
رومان غروجان، هاس
رومان غروجان، هاس
رومان غروجان، هاس وماركوس إريكسون، ألفا روميو ساوبر
غونتر شتاينر، مدير فريق هاس
سيباستيان فيتيل، فيراري وكيمي رايكونن، فيراري وكيفن ماغنوسن، هاس
سيباستيان فيتيل، فيراري
سيباستيان فيتيل، فيراري

ناقشت المجموعة الاستراتيجية للفورمولا واحد في آخر اجتماعاتها خطة إضافة قسم رابع للتصفيات يصل إليه ثمانية سائقين وينطلقون بنفس نوعية الإطارات – التي استعملوها خلال ذاك القسم – في السباق.

ومن المتوقع أن تهيمن فرق مرسيدس، فيراري وريد بُل على المراكز الستة الأولى، لكنّ فرق الوسط التي ستنافس على مركزَي الانطلاق السابع والثامن – بدلاً من أربعة مراكز كما هو الحال في الصيغة الحالية – قد تجد نفسها في موقع أضعف إن استعملت النوعية "الخاطئة" من الإطارات مع انطلاقة السباق.

بينما ستحظى بقية الفرق بدءاً من المركز التاسع بحرية اختيار النوعية التي ستنطلق بها في السباق، أما فرق الصدارة فعادة ما تمتلك فارقاً في الأداء يغطي على ذلك الجانب السلبي المتعلق بالإطارات.

حيث قال رومان غروجان: "لا أعتقد أن هناك حلاً – لهذا الوضع. ستضرّ تلك الخطة بفرق الوسط التي تنافس على المركزين السابع والثامن، ولن تؤثر بالمقابل على فرق الصدارة لأنها تمتلك ما يكفي من الأداء".

وتابع: "إنهم وفي لفاتهم البطيئة أسرع منها بثانيتين! لذا لن يضرّهم ذلك. لكن سيتمّ تعقيد الأمور إذ لم يكن من الضروري محاولة حلّ مشكلة ليست موجودة من الأساس!".

الفرق الكبيرة لن تتأثر

من جهة أخرى، يتفق غونتر شتاينر مع رأي سائقه غروجان حول المسألة.

حيث قال: "لقد نظرتُ في المسألة بعض الشيء. النية وراء تخوّف الفرق من الوصول إلى القسم الثالث للتصفيات هو امتلاك الحرية في اختيار نوعية الإطارات، وبالتالي فإن الخطة الجديدة تهدف إلى خلط الأوراق".

وأكمل: "لكن في نهاية المطاف، ذلك ساعد الفرق الكبيرة لأنه بوسعها الوصول إلى القسم الثاني مع إطارات أكثر قساوة ما يساعد في السباق".

وتابع: "لقد أخطأنا الهدف هنا وما من المفترض أن يكون. في حال فصلنا التصفيات إلى أربعة أقسام: أربع، أربع، أربع، ثمانٍ فلن يصبح الوضع أفضل. لأنّ المركزين السابع والثامن سيتضرران كثيراً لأن الجميع سيستعمل الإطارات الأكثر قساوة – ما سيفيدهم في السباق".

واستكمل: "علينا أن نكون عادلين في هذه المسألة، لكن لا يمكننا انتقاد أمر لم يتمّ البتّ به بعد".

واسترسل: "عادة ما تصاغ القوانين لتستفاد منها الفرق الكبيرة. مهما خضنا من نقاشات إلا أن الوضع يسير بذاك الاتجاه عادة. ستثار المزيد من النقاشات قبيل اتخاذ القرار على أية حال".

فيتيل: "لا معنى لإضافة أقسام جديدة"

بالمقابل، أشار سيباستيان فيتيل بوضوح إلى أنه ليس من الممتع إضافة قسم آخر إلى التصفيات.

فقال: "أنا أتساءل عما ستتم مناقشته خلال عشر سنوات، هل سيتكلمون عن قسم تاسع أم عاشر، إن كان لذلك أي معنى!".

وأكمل: "لا أعلم، ربما يجب علينا تقليل الأقسام! من دون الخوض في التفاصيل، رأيي الشخصي أننا في هذه الأيام بتنا بحاجة إلى الكثير من الترفيه كي نكون سعداء".

وتابع: "أعتقد أنه سيكون من الجميل كذلك الاكتفاء بقدر أقل".

وأضاف: "الصيغة المفضلة بالنسبة لي فيما يتعلق بالتصفيات تعود إلى الأيام الغابرة حين كان لدينا ساعة واحدة ويمكننا القيام خلالها بما يحلو لنا. من الواضح أن التصفيات بالنسبة للبعض لن تحمل إثارة كافية مثل السباق، لكنها بالنسبة للبعض الآخر أكثر حماسة من السباق نفسه، لذا يعتمد الأمر على الأذواق".

واسترسل: "لكنني أعتقد أنها تتعلق بتسجيل اللفة الأسرع ولا أعتقد أن المسألة تدور حول عدد أقسام التصفيات".

واختتم: "لدينا الآن ثلاثة أقسام والقسم الأخير هو ما ينتظره الجميع، لذا إن أضفنا قسماً رابعاً، خامساً، سادساً، سابعاً ما الذي سيتغير؟".

فورمولا 1 - المقال التالي
ألونسو: كلّ سباق منذ قرار مغادرتي للفورمولا واحد بمثابة "احتفال"

المقال السابق

ألونسو: كلّ سباق منذ قرار مغادرتي للفورمولا واحد بمثابة "احتفال"

المقال التالي

هاميلتون متفاجئ من عدم اعتماد فيراري لأوامر الفريق حتّى الآن في هذا الموسم

هاميلتون متفاجئ من عدم اعتماد فيراري لأوامر الفريق حتّى الآن في هذا الموسم
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة