الفورمولا واحد ستتباحث مع الفرق العودة إلى إطارات 2018 بعد العطلة الصيفيّة

المشاركات
التعليقات
الفورمولا واحد ستتباحث مع الفرق العودة إلى إطارات 2018 بعد العطلة الصيفيّة
27-06-2019

علم موقعنا "موتورسبورت.كوم" أنّ فرق الفورمولا واحد ستعقد اجتماعًا مع "فيا" وبيريللي صباح الجمعة من أجل التباحث بشكلٍ رسمي في فكرة العودة إلى الإطارات الأكثر سُمكًا من موسم 2018 بعد العطلة الصيفيّة المقبلة.

طالبت الهيئة الحاكمة بالاجتماع في ظلّ مخاوف من عددٍ من الفرق من أنّ الانتقال إلى السُمك الأقلّ هذا الموسم قد أضرّ بأدائها، بينما لعب ذلك لصالح مرسيدس عبر قدرتها على توسيع أفضليّتها في الأمام.

وفي حين أنّ المحادثات أُقيمت بين الفرق بشكلٍ خاص، إلّا أنّ جائزة فرنسا الكبرى التي لم تتضمّن أيّة معارك حماسيّة عزّزت عزم عددٍ من الفرق على ضرورة تغيير شيء ما من أجل عدم نفور الجماهير في ما تبقّى من الموسم.

ودفع هذا الوضع نيكولاس تومبازيس المدير التقني لشؤون سيارات المقعد الأحادي صُلب "فيا" إلى الدعوة إلى هذا الاجتماع قبل التجارب الحرّة الأولى في النمسا من أجل رؤية إن كان هناك دعمٌ بالأغلبيّة لإجراء التغيير الضروري بعد العطلة الصيفيّة.

وكانت بيريللي قد أنتجت سطح إطارٍ أقلّ سُمكًا بـ 0.4 ملم في محاولة للتخلّص من مشكلة الشروخ التي لم تكن بعض الفرق سعيدة حيالها في الماضي.

لكن للقيام بذلك التغيير فإنّ بيريللي أقدمت على تغيير مجال العمل الحراري للإطارات، وذلك عبر رفعه أكثر من السابق ما ترك فرقًا – مثل فيراري وهاس – تُعاني لجعل إطاراتها تعمل بشكلٍ جيّد.

اقرأ أيضاً:

وتعتقد عدّة فرق أنّ التغيير في مجال العمل الحراري كان مثاليًا بالنسبة لمرسيدس كونها كانت تعاني في السابق من الارتفاع المفرط لدرجات حرارة إطاراتها.

وفي حين أنّ بيريللي كانت تعي حتّى الآن حرص عددٍ من الفرق الكبيرة لتغيير الإطارات، إلّا أنّها قالت مرارًا أنّه إلى حين تلقّيها لطلب رسمي بالعودة إلى خصائص إطارات 2018 فلا يسعها القيام بأيّ شيء.

وتنصّ القوانين الحاليّة للفورمولا واحد على أنّ تغيير خصائص الإطارات سيتطلّب دعم سبعة من أصل الفرق العشرة، وليس من التلقائي بلوغ ذلك المستوى من الدعم.

ففي حين أنّ فيراري، وريد بُل، وتورو روسو وهاس حريصة على التغيير، فإنّ فريقَي ألفا روميو ورينو عبّرا عن تحفّظاتهما حيال إجراء تغيير وسط الموسم. لكن قد يتمّ كسب دعمهما أيضاً.

ومن الواضح أنّ مرسيدس تُعارض التغيير، كما يُعتقد بأنّ مكلارين لا تدعم التغيير هي الأخرى كون سيارتها تعمل بشكلٍ جيّد مع إطارات 2019.

ومن المرجّح أن تصطفّ ويليامز مع مرسيدس بالنظر إلى علاقاتها المقرّبة بالصانع الألماني.

ذلك يعني أنّ الصوت الأساسي لبلوغ الأصوات السبعة الداعمة للتغيير قد يعود إلى فريق ريسينغ بوينت الذي في حين أنّه زبون مرسيدس، إلّا أنّه واجه مشاكل كبيرة للتعامل مع الإطارات في التصفيات.

وفي حال خلُص الاجتماع إلى دعم سبعة فرق للتغيير فيُعتقد حينها بأنّ بيريللي قالت أنّها ستكون جاهزة لجلب الإطارات بالخصائص المختلفة في جائزة بلجيكا الكبرى.

وبحديثه ضمن جائزة فرنسا الكبرى، قال توتو وولف مدير قسم رياضة السيارات في مرسيدس أنّه شعر بأنّه من الخطأ أنّ فرقًا تُحاول تغيير القوانين لإبطاء فريقه.

"من المنطقي أنّ الفرق التي تشعر أنّها لم تفهم الإطارات بالشكل المناسب ستُحاول تغيير الإطارات"  قال وولف عندما سُئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم"، وأضاف: "مقاربتي كرياضي هي أنّني لا أعتقد بأنّ على الفورمولا واحد تغيير القوانين كون البعض يقوم بعملٍ أفضل من الآخرين".

وأكمل: "لا أقول ذلك بطريقة متعجرفة. لكن على العكس، هذه رياضة عالية التقنيّة ولا ترحم. ضغطنا في الفترة الشتويّة لتجاوز مشاكل إعداداتنا، وفهم كيفيّة عمل الإطارات العام الماضي".

المقال التالي
غاسلي: ريد بُل تملك "أفكارًا" لمساعدتي على تخطّي معاناتي الحالية

المقال السابق

غاسلي: ريد بُل تملك "أفكارًا" لمساعدتي على تخطّي معاناتي الحالية

المقال التالي

ريسينغ بوينت: سقف الميزانيات في الفورمولا واحد قد ينخفض بعد خمس سنوات

ريسينغ بوينت: سقف الميزانيات في الفورمولا واحد قد ينخفض بعد خمس سنوات
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1