الفورمولا واحد تُوسّع حريّة وسائل التواصل لتشمل السباقات

تمّ توسيع تجربة بطولة العالم للفورمولا واحد بالتراخي بشأن قوانين نشر الفيديوهات على وسائل التواصل لتنتقل من التجارب الشتويّة إلى عُطل نهاية الأسبوع أيضاً.

سُمح للفرق والسائقين بنشر محتوًى للمرّة الأولى خلال التجارب الشتويّة، إذ حصلت تلك المبادرة على شعبيّة كبيرة في صفوف المشجّعين.

ولم يكن من المسموح تصوير أيّ فيديو يتضمّن أكثر من أيّ فريقٍ خلال التجارب الشتويّة ضمن حقبة بيرني إكليستون، كما كانت الإجراءات ذاتها متّبعة خلال عطلة نهاية الأسبوع، وتملك إدارة الفورمولا واحد "فوم" جميع الحقوق.

وكانت "فوم" قد راسلت الفرق الأسبوع الماضي لتؤكّد مواصلة التراخي بخصوص قوانين نشر الفيديو المصوّر من "أجهزة يدويّة" خلال جائزة أستراليا الكبرى، لكن مع اعتماد بعض القيود.

وسيتمّ تحديد موعدٍ لإيقاف نشر الفيديو قبل الحصص مباشرة لتفادي التضارب مع القنوات الناقلة للنشاط على الحلبة، ما يعني أنّ الفرق لن تكون قادرة على تصوير خروج السيارات من المرآب وجميع تلك اللحظات. وتعود حقوق أيّ محتوى إلى "فوم"، التي يُمكنها استخدامها إذا ما أرادت ذلك.

واستغلّت العديد من الفرق الحريّة الإضافيّة بالفعل، حيث كانت فرق ريد بُل، وويليامز ومرسيدس من بين الفرق التي نشرت محتوى من عطلة نهاية الأسبوع للمرّة الأولى اليوم الخميس.

 

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة