الفورمولا واحد تكشف عن خطة "المحيط الحيوي" لإطلاق موسم 2020

كشف روس برون المدير الرياضي للفورمولا واحد عن خطط الرياضة لوضع "محيط حيوي" يساهم في عودة السباقات لموسم 2020 مع سباقين متتاليين في النمسا.

الفورمولا واحد تكشف عن خطة "المحيط الحيوي" لإطلاق موسم 2020

بعدما تمّ إلغاء السباقات العشرة الأولى من موسم 2020 بسبب تفشّي وباء كورونا "كوفيد-19"، تهدف الفورمولا واحد إلى إطلاق الموسم مع جائزة النمسا الكبرى في 5 يوليو/تموز المُقبل، مع إقامة السباق من دون جمهور.

كما تهدف البطولة كذلك إلى إقامة موسم يتألف من 15 إلى 18 سباقًا هذا العام، والتي تبدأ بسلسلة من السباقات الأوروبية خلال فترة الصيف قبل توجّه قطار البطولة إلى آسيا والأمريكيتين في أكتوبر/تشرين الأوّل ونوفمبر/تشرين الثاني. ومن ثمّ يُختتم الموسم مع جولتين في الشرق الأوسط في البحرين وأبوظبي في ديسمبر/كانون الأوّل.

اقرأ أيضاً:

ومن المتوقّع أن تشهد بعض الجولات الأولى مثل النمسا إقامة سباقين على ذات الحلبة ضمن نهايتَي أسبوع متتاليتين.

وضمن معرض حديثه خلال بودكاست "اف1 نايشن"، كشف برون عن مزيد من التفاصيل حول خطط البطولة لجائزة النمسا، قائلًا بأنهم يهدفون إلى إنشاء بيئة تساهم فيها التدابير الصارمة لمواجهة فيروس "كوفيد-19" في منع أيّة حالات إصابة.

"يتمثّل أحد التحديات اللوجستية في اختبار الجميع والسماح لهم بدخول البادوك وكذلك بيئة التسابق على الحلبة" قال برون.

وأضاف: "أعتقد أنّه وبمجرد قيامنا بذلك، سيكون من المهم للغاية إبقاء الجميع داخل تلك البيئة، ضمن ذلك المحيط الحيوي الذي نرغب بإنشائه والحفاظ عليه لإقامة سباق آخر".

وتابع: "من الصعب للغاية كذلك إيجاد النوع المناسب من السباقات في البداية، حيث يكون بوسعنا السيطرة على تلك البيئة بشكل كافٍ. النمسا تناسب ذلك النموذج بشكل جيّد للغاية، حيث تملك مطارًا محليًا مباشرة بجوار الحلبة حيث يُمكن استئجار الطائرات، كما أنّه ليس قريبًا جدًا من أية مدينة كبيرة، وبه بنية تحتية رائعة من حوله".

وأكمل: "لن تكون هنالك منازل متنقلة، لكن سيوجد منشأة تموين كاملة تملكها الحلبة. حيث يُمكننا احتواء الجميع داخل تلك البيئة. وعليه بمجرد أن نصل إلى هناك ونقوم بذلك، سيكون من الجاذب الاستفادة من تلك البيئة وإقامة سباق آخر في الأسبوع التالي".

في المقابل، قال برون أنّ الفورمولا واحد تتعاطى مع "تحدٍ لوجستي ضخم" من أجل إقامة سباقات في ظل استمرار القيود المفروضة على السفر وتلك الخاصة بالتباعد الاجتماعي، لكنّه يشعر أنّه من المهم أن ينطلق الموسم من أجل المشجّعين والنطاق الأوسع من الرياضة.

اقرأ أيضاً:

فقال: "نعمل من أجل توفير كل المتطلبات اللازمة لضمان إقامة السباقات ضمن بيئة آمنة للسائقين، المهندسين، التقنيين وجميع المشاركين في الحدث، وكذلك أن نقدم نوع العرض الذي نريده ويُرضي المشجّعين".

وأردف: "من المؤسف أن السباق سيكون بدون جمهور، لكننا ما نزال نشعر أن بمقدورنا إخراج السباق لكل مشجّعينا الذين يشاهدوننا على التلفاز ووسائل العرض الأخرى".

واختتم: "من المهم بالنسبة لنا أن نحاول إطلاق الموسم في أقرب وقت، وذلك من أجل إعادة الإثارة للمشجّعين في المقام الأوّل، لا سيّما بعد ما شعروا به من إحباط إثر تلك التأجيلات، حيث أرى أنّ أمامنا موسمًا مثيرًا للغاية. لكن من المهم كذلك أن نحافظ على حياة ومعيشة آلاف الأشخاص، وذلك سبب آخر يدفعنا لإطلاق الموسم في أقرب وقت ممكن".

المشاركات
التعليقات
زافناور يُقلل من فرص أن يكون لوولف دور في فريق أستون مارتن للفورمولا واحد
المقال السابق

زافناور يُقلل من فرص أن يكون لوولف دور في فريق أستون مارتن للفورمولا واحد

المقال التالي

كيف تغيّرت مستويات السلامة في الفورمولا واحد إلى الأبد بعد إيمولا 1994

كيف تغيّرت مستويات السلامة في الفورمولا واحد إلى الأبد بعد إيمولا 1994
تحميل التعليقات