الفورمولا واحد تعمل على خطة لرفع صوت السيارات

تعمل الفورمولا واحد على خطة لتعزيز أصوات السيارات المشاركة في البطولة، بعد تصاعد الانتقادات من قبل المتابعين حيال الأصوات المنخفضة للسيارات الحالية ذات المحركات الهجينة.

منذ انتقال الفورمولا واحد إلى حقبة المحركات الهجينة سداسية الأسطوانات والمزوّدة بالشواحن التوربينية موسم 2014، بدأ المتابعون يعبّرون عن انزعاجهم من أصوات المحركات المنخفضة مقارنة بتلك التي كانت تمتلك ثماني أسطوانات.

لذا، وضمن سعيها لإيجاد حلّ لهذه المسألة، تعمل الفورمولا واحد على خطة تقضي بوضع "مايكروفون" ضمن نظام العادم للسيارات، يجعل من الصوت أعلى وأكثر "ضجيجاً" للمشاهدين خلف شاشات التلفزة.

إذ أوضح شون براتشز المدير التجاري للفورمولا واحد ضرورة اتخاذ خطوات إضافية بهدف تحسين تجربة متابعي الرياضة حول العالم.

فقال في تصريح لوكالة "رويترز": "إحدى الأمور التي يجب العمل عليها تتمحور حول صوت السيارات، لأنها تثير حماس المتابعين وتمتلك أهمية كبيرة للغاية في كلّ الأبحاث والاستقصاءات التي أجريناها".

كما أشار إلى أنّ دايفيد هيل المنتج الأسترالي المعروف، والذي يمتلك سمعة كبيرة للغاية في مجال الإنتاج الرياضي التلفزيونيّ، مشارك في خطة العمل تلك.

"إنه يعمل مع شركة ألمانية لتطوير ’مايكروفون’ من السيراميك يمكن لصقه بأنبوب العادم للحصول على تضخيم حقيقي لصوت السيارات كما يرغب به المتابعون" قال براتشز.

وما زال الجيل الأقدم من متابعي الفورمولا واحد يسترجع ذكريات الصوت الثاقب للسيارات ذات الأسطوانات العشر والـ 12، على الرغم من أنّ سيارات الأسطوانات العشر ستعود للمشاركة على الحلبات ضمن برنامج "سيارة الفورمولا واحد ثنائية المقعد" والذي يشرف عليه بول ستودارت مدير فريق ميناردي السابق.

وقد شهدت الفورمولا واحد عدة تغييرات عقب استحواذ شركة "ليبرتي ميديا" الأمريكية عليها شهر يناير/كانون الثاني الماضي، من ضمنها تغيير زوايا الكاميرات وتموضعها على المسار بحيث تعكس شعوراً أفضل بسرعة السيارات الحقيقية.

بينما كان تموضع تلك الكاميرات في الماضي يتمحور حول وضعها بطريقة تضمن التركيز على الترويج للحلبة والرعاة.

وكان هيل المدير السابق لفوكس سبورتس المملوكة من قبل روبرت مردوخ، قد حضر عدة سباقات فورمولا واحد كما جمعته علاقة عمل طويلة بتشايس كاري المدير التنفيذي الحالي للبطولة والمدير التنفيذي السابق للبثّ ضمن شبكة فوكس سبورتس.

ويشار إلى أنّ تصميم "مايكروفون عملاق" يشبه آلة "البوق" قد تمّ اختباره من قبل الفرق خلال عام 2014 لمحاولة تعزيز مستويات صوت السيارات، لكنّ تلك التجربة انتهت بالفشل.

كما تواجه الفورمولا واحد معضلة تتمحور حول نوعية المحركات التي سيتم استعمالها بدءاً من موسم 2021، مع تصاعد النداءات بالعودة إلى تصاميم أكثر بساطة، أرخص وذات صوت أعلى، ما سيفتح المجال أمام مصنعين جدد لدخول المنافسة، بينما ترغب أطراف أخرى بتطوير محركات صديقة للبيئة.

وكان جان تود رئيس الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" قد صرّح سابقاً في شهر مارس/آذار أنّ محاولة الفورمولا واحد إعادة عقارب الساعة إلى الوراء ستكون أمراً "غير مقبول" للمجتمع.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة