فورمولا 1
28 مارس
التجارب الحرّة الأولى خلال
18 يوماً
آر
جائزة إيميليا-رومانيا الكبرى
16 أبريل
الحدث التالي خلال
38 يوماً
آر
جائزة كندا الكبرى
10 يونيو
الحدث التالي خلال
93 يوماً
آر
جائزة فرنسا الكبرى
24 يونيو
الحدث التالي خلال
107 يوماً
آر
جائزة النمسا الكبرى
01 يوليو
الحدث التالي خلال
114 يوماً
آر
جائزة المجر الكبرى
29 يوليو
الحدث التالي خلال
142 يوماً
آر
جائزة بلجيكا الكبرى
26 أغسطس
الحدث التالي خلال
170 يوماً
آر
جائزة هولندا الكبرى
02 سبتمبر
الحدث التالي خلال
177 يوماً
آر
جائزة إيطاليا الكبرى
09 سبتمبر
الحدث التالي خلال
184 يوماً
آر
جائزة روسيا الكبرى
23 سبتمبر
الحدث التالي خلال
198 يوماً
آر
جائزة سنغافورة الكبرى
30 سبتمبر
الحدث التالي خلال
205 يوماً
آر
جائزة اليابان الكبرى
07 أكتوبر
الحدث التالي خلال
212 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
21 أكتوبر
الحدث التالي خلال
226 يوماً
آر
جائزة المكسيك الكبرى
28 أكتوبر
الحدث التالي خلال
233 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
05 نوفمبر
الحدث التالي خلال
241 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
12 ديسمبر
الحدث التالي خلال
278 يوماً

الفورمولا واحد تسعى إلى جذب 5 ملايين مشترك في خدمة بثّ السباقات عبر الإنترنت

يرى مدراء الفورمولا واحد أنّ هناك احتمالية لاشتراك 5 ملايين متابع بخدمة بثّ السباقات الرقمية، ما يعني 500 مليون دولار كعائدات سنوية إضافية.

الفورمولا واحد تسعى إلى جذب 5 ملايين مشترك في خدمة بثّ السباقات عبر الإنترنت
سيباستيان فيتيل، فيراري
شعار الفورمولا 1 الجديد
إنطلاقة السباق
قناة الفورمولا واحد
فرانك أرثوفر
قناة الفورمولا واحد
فرانك أرثوفر
قناة الفورمولا واحد
فرانك أرثوفر
فرانك أرثوفر

تمّ الإعلان بشكل رسميّ عن الخدمة الرقمية لبثّ مجريات الفورمولا واحد عبر الإنترنت يوم الثلاثاء – وهي خدمة تؤمن بثاً للسباقات، حصص التجارب، المؤتمرات الصحفية والسباقات المساندة.

وتكشف الأرقام أهمية تلك الميزة الجديدة بالنسبة إلى الفورمولا واحد وليبرتي ميديا، إذ ستقوم هذه الخدمة التي تمّ إنشاؤها حديثاً بتأمين دفعة هائلة في وقت لم يعد بالإمكان استخلاص عوائد مالية إضافية عبر الطرق التقليدية مثل عوائد الاستضافة من الحلبات والقنوات التلفزيونية.

ستتوافر الخدمة بشكل مبدئي في 40 بلداً حول العالم من بينها الولايات المتحدة الأمريكية، المكسيك، الأرجنتين، فرنسا، ألمانيا، بلجيكا، النمسا، تركيا والمجر. وستكلف الخدمة ما يقارب المئة دولار كاشتراك سنوي بالعملة المحلية.

أغلب تلك البلدان تمتلك بالفعل صفقات تغطية تلفزيونية تمّ تجديدها مع البطولة في أول موسم استحوذت فيه ليبرتي ميديا على الفورمولا واحد، إذ تمت صياغة العقود الجديدة بطريقة تسمح للفورمولا واحد بالترويج لخدماتها الخاصة.

ولا تتوافر خدمة بثّ المحتوى للفورمولا واحد في البلدان التي تمتلك عقوداً جارية للقنوات التلفزيونية مع حقوق حصرية مثل المملكة المتحدة التي تمتلك فيها شبكة "سكاي" الحقوق الحصرية حتى 2024.

لكن، ستتوافر خدمة أقل كلفة تضمّ بثّ إعادة للسباقات، إضافة إلى السباقات التاريخية التي ستتوافر عالمياً.

ويرى فرانك آرذوفر مدير القسم الرقمي للبطولة أنّ هناك ما يقارب 5 ملايين متابع حول العالم سيشتركون في الخدمة الجديدة.

فقال: "المجموعتان الأساسيتان من المتابعين الذين سيشتركون في الخدمة الجديدة هما: المتابعون الذين لا يمتكون اشتراكاً بالقنوات الناقلة لكنهم متابعون للفورمولا واحد ضمن الأسواق التي ستتوافر فيها الخدمة الجديدة، وهؤلاء سيشتركون مباشرة".

وأكمل: "من ثم هناك المتابعون المخلصون للفورمولا واحد".

وأضاف: "لدينا حسب تقديراتنا 500 مليون متابع حول العالم، وذلك رقم كبير للغاية".

وتابع: "في حال قام 1 بالمئة فقط – وهم المتابعون المخلصون والمهتمون بالرياضة بشكل كبير – بالاشتراك بهذه الخدمة، فإنّ ذلك يعني 5 ملايين مشترك".

وحين سئل من قبل موقعنا "موتورسبورت.كوم" إن كان ذلك الرقم (5 ملايين مشترك) هدفاً معقولاً، أجاب: "آمل أن يقوم جميع المشتركين المحتملين بالاشتراك بالفعل. أعتقد أنّ ذلك رقم كبير على المدى القصير".

وأكمل: "لستُ واثقاً من أننا سنحظى بكل أولئك خلال العام الأول أو الثاني. تلك عملية تسويقية وتحديات أمام المنتج الجديد لا بدّ من مواجهتها".

وتابع: "نحن متفائلون حيال الفرصة الكبيرة. كما أننا لا نقوم في الوقت الراهن بالتحليل أو وضع أرقام متوقعة لعدد المشتركين".

كما شدّد أرذوفر أنّ خطط الفورمولا واحد للبثّ الرقميّ تمّ بناؤها حول اتفاقيات مع القنوات التلفزيونية التقليدية نظراً للتشابه في المحتوى المقدم.

فقال: "بدايةً، في الأسواق التي قمنا بتعديل تلك الحقوق، قمنا بعملنا بشفافية كاملة فيما يتعلق باتفاقيات الترخيص. كي لا نقوم بمفاجأة أيّ شريك من شركائنا". 

وأكمل: "ثانياً، في الأسواق التي لم نقم بتعديل الحقوق، مثل المملكة المتحدة، فإننا منفتحون تماماً على العمل مع شركائنا في طرق تعزيز بيع هذا المنتج إلى القاعدة الجماهيرية التي يمتلكونها".

ولا يبدو أنّ أرذوفر قلقٌ من إمكانية الاشتراك بالخدمة الجديدة عن طريق برمجيات الاتصال الخاصّ الافتراضي "في.بي.أن" من البلدان التي لا تتوافر فيها حالياً.

إذ يمكن للمستخدمين باستعمال تلك البرمجيات "خداع" النظام لمشاهدة البثّ الرقميّ للسباقات من البلدان التي لم تتوافر فيها بعد.

فقال: "الإجابة القصيرة هي أننا نعمل مع شركائنا التقنيين، الذين لم نعلن عنهم بعد ما عدا «تاتا» على وضع نظام حماية هو الأفضل من نوعه".

واختتم: "ذلك ما كان على الدوام وضعاً احترازياً من وجهة نظر الفورمولا واحد. بطريقة أخرى، كنا عدائيين للغاية في حماية منتجنا، وسنواصل ذلك مع هذه الخدمة".

البلدان التي ستتوافر فيها الخدمة الجديدة:

الأرجنتين
أنغيلا
أنتيغوا وبربودا
أروبا
النمسا
أذربيجان
الباهاماس
بربادوس
بلجيكا
البوسنة
جزر فيرجن البريطانية
بلغاريا
الكاريبي الهولندية
جزر كايمان
تشيلي
كولومبيا
كوستا ريكا
كرواتيا
كوراكاو
دومينيكا
جمهورية الدومنيكان
الإكوادور
فرنسا
ألمانيا
غرينادا
جوادلوب
غواتيمالا
هايتي
هندوراس
اليونان
جامايكا
مارتينيك
المكسيك
موناكو
مونتسيرات
نيكاراغوا
باراغواي
بيرو
بولندا
رومانيا
سانت بارتيليمي
سانت كيتس ونيفيس
سانت لوسيا
سانت مارتن
سانت فنسنت وجزر غرينادين
صربيا
سينت مارتن
سلوفينيا
تايرول الجنوبية
سويسرا
ترينداد وتوباغو
تركيا
جزر تركس وكايكوس
أوكرانيا
جزر فيرجن الأمريكية
أوروغواي
الولايات المتحدة الأمريكية
فنزويلا

المشاركات
التعليقات
رينو ليست قلقة حيال خسارة ساينز لصالح ريد بُل في 2019

المقال السابق

رينو ليست قلقة حيال خسارة ساينز لصالح ريد بُل في 2019

المقال التالي

فيتيل: نأمل أن نكون أقرب إلى مرسيدس هذا العام

فيتيل: نأمل أن نكون أقرب إلى مرسيدس هذا العام
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الكاتب آدم كوبر