الفورمولا واحد تحصل على متنفّس مالي بقيمة 2.9 مليار دولار حتى 2022

تلقت الفورمولا واحد ما يمكن اعتباره متنفسًا ماليًا حتّى نهاية موسم 2021، وذلك بعد أن أجرت ليبرتي ميديا تعديلًا في اتفاقية البطولة.

الفورمولا واحد تحصل على متنفّس مالي بقيمة 2.9 مليار دولار حتى 2022

ترتبط تلك الاتفاقية بقرض يبلغ 2.9 مليار دولار وتسهيلات ائتمانية بقيمة 500 مليون دولار لدى الفورمولا واحد.

وتشير حسابات الشركة إلى أنّ القرض "مؤمّن برهون الأسهم، الحسابات المصرفية والرسوم العائمة على شركات التشغيل الرئيسية للفورمولا واحد".

في جوهرها، تحدد تلك الاتفاقية أقصى رافعة مالية ممكنة أو نسبة الدين إلى الربح، التي يتوجب على الفورمولا واحد العمل خلالها.

ومع تلقّي مداخيل 2020 وبالتالي الأرباح لضربة قوية إثر أزمة فيروس كورونا، وتأثير ذلك المستمر والذي قد يتواصل على الأرجح لموسم 2021، فإنّ الفورمولا واحد كانت ضمن خطر خرق تلك الاتفاقية.

وقد حذّرت وكالة موودي الائتمانية بالفعل في أبريل/نيسان الماضي من أّن هنالك "احتمالية كبيرة للغاية" بأنّ يحصل ذلك الخرق في الاتفاقية، بالنظر إلى الضربة التي تلقتها المداخيل في ظلّ تأجيل انطلاق الموسم.

مع ذلك، قامت ليبرتي ميديا الآن بمعالجة خطر الخرق هذا، حيث أعلنت عن "تعديل في بند القرض والتسهيلات الائتمانية لشركات محددة تابعة لمجموعة ديلتا توبكو المحدودة، وهي الشركة التابعة لليبرتي والتي تحمل كل أسهمها في الفورمولا واحد".

وقد أضاف ذلك الإعلان بأن "التعديل ينص على أنّه ومن أجل الامتثال للظروف الإضافية المحددة التي تواجهها الفورمولا واحد، فإنّ اتفاقية الرافعة المالية الخالصة لن يتم تطبيقها حتى 1 يناير/كانون الثاني 2022".

بعبارة أخرى، فإنّ الشروط الأصلية للاتفاقية تمّ تعليقها حتى نهاية موسم 2021 لمساعدة الفورمولا واحد على تخطي هذين العامين الصعبين.

اقرأ أيضاً:

وتعقيبًا على ذلك، قال تشايس كاري المدير التنفيذي للفورمولا واحد: "تلك المرونة الجديدة في اتفاقيات الدين الخاصة بنا، إلى جانب ميزانية عمومية قوية وسيولة وفيرة، ستمكّنننا من تخطي تلك الفترة الصعبة".

وقد أوضحت ليبرتي بأنّ هنالك بعض البنود الأخرى، مشيرة إلى أّن "الشروط المتعلقة المطبقة على الفورمولا واحد تتضمن الحفاظ على حد أدنى للسيولة المالية (تتألف من استثمارات نقدية ومكافئات نقدية غير مقيدة والتزامات تسهيلات ائتمانية متجددة) يبلغ 200 مليون دولار وقيود محددة على أرباح الأسهم والمدفوعات الأخرى وتحمل ديون إضافية.

علاوة على ذلك، وإذا ما آثرت الفورمولا واحد التحلّي عن ذلك التعديل قبل 1 يناير/كانون الثاني 2022، والعودة إلى بنود الاتفاق الأصلية، فإنّه سيتمّ إيقاف تطبيق تلك الشروط الإضافية.

جديرٌ بالذكر أنّه وفي وقت لاحق من أبريل/نيسان الماضي، عززت ليبرتي ميديا من الوضع المالي للفورمولا واحد عبر "إعادة توزيع للأصول" منحت الفورمولا واحد 1.4 مليار دولار بصورة نقدية سائلة من خلال صفقة معقدة تضمّنت مشاركة الشركة الشقيقة "سيريس اكس ام".

اقرأ أيضاً:

المشاركات
التعليقات
ريكاردو: رينو ستخاطر لأنّ لديها "الأقل لتخسره" في معركة الوسط

المقال السابق

ريكاردو: رينو ستخاطر لأنّ لديها "الأقل لتخسره" في معركة الوسط

المقال التالي

الشرطة تحذّر المشجّعين للبقاء بعيدًا عن حلبة سيلفرستون خلال إقامة سباقيها

الشرطة تحذّر المشجّعين للبقاء بعيدًا عن حلبة سيلفرستون خلال إقامة سباقيها
تحميل التعليقات