الفورمولا واحد بدأت اختبارات لتحسين التسابق في الأمطار

بدأت الفورمولا واحد مع الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" العمل على مشروع لتحسين نوعية التسابق تحت الأمطار في المستقبل.

الفورمولا واحد بدأت اختبارات لتحسين التسابق في الأمطار

هذا المشروع هو ردة فعل على ما حصل في سباق جائزة بلجيكا الكبرى، عندما تسببت مستويات الرؤية السيئة في عدم انطلاق السباق الذي انتهى بشكل قصير جداً خلف سيارة الأمان.

ويدرس بات سيموندز المدير التقني للفورمولا واحد وأحد الأشخاص المسؤولين عن العمل على تشذيب قوانين الانسيابية لموسم 2022، تأثير قوانين الموسم المقبل على الرذاذ المتطاير من السيارات على الحلبات المبللة أو عند هطول الأمطار.

وأشار روس برون المدير الرياضي للبطولة إلى أن الدراسة تتطلع إلى كيفية تعامل هياكل سيارات بطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي"، مع هذه المسألة.

فقال: "فيما يتعلق بالأمطار، هناك بعض العمل المثير للاهتمام الذي بدأنا نراه لناحية الرذاذ ومستويات الرؤية".

وتابع: "بات سيموندز أحد العاملين مع ’فيا’ والذي كان يتكلم مع السائقين خلال السباقات الماضية حيال تجربتهم في سبا، وتجاربهم بشكل عام، خاصة أولئك الذين كانوا يضغطون للمنافسة في تلك الظروف".

وأكمل: "فرناندو ألونسو مثير للاهتمام، لأنه قال أن إمكانية المنافسة تحت الأمطار أفضل بكثير في السيارات الرياضية مقارنة بسيارات الفورمولا واحد".

وأردف: "بالرغم من أن تلك السيارات تضم أموراً مختلفة، مثل القمرة المغلقة وماسحات الزجاج وغيرها، لكنه قال أن الرذاذ مختلف".

اقرأ أيضاً:

من جهة أخرى، أشار برون لفكرة أن الاستنتاجات الأولية تشير رذاذ أقل من سيارات 2022.

فقال: "نحن ندرس الرذاذ الذي سينتج عن سيارات 2022. لدينا بعض الأفكار التي قد تحسّن الوضع. لكن ذلك أمر ندرسه بالتأكيد".

وتابع: "هناك عاملان أساسيان في سباقات الأمطار: مستويات الرؤية والرذاذ الناتج عن بقع المياه".

واختتم: "الرذاذ يمثل مشكلة صعبة، لكن بوسعنا تحسين مستويات الرؤية. سنرى ما بوسعنا تحسينه في هذا الصدد".

المشاركات
التعليقات
الشروط بدأت تُصبح "صائبة" لانضمام بورشه إلى الفورمولا واحد
المقال السابق

الشروط بدأت تُصبح "صائبة" لانضمام بورشه إلى الفورمولا واحد

المقال التالي

جدل قانون "السلوك" الذي تسبّب به قرار واقعة ألونسو ورايكونن

جدل قانون "السلوك" الذي تسبّب به قرار واقعة ألونسو ورايكونن
تحميل التعليقات