الشكوك تزداد حول جائزة فرنسا الكبرى بعد تمديد فترة إغلاق البلاد

بات مستقبل جائزة فرنسا الكبرى 2020 ضبابيًا بعد أن مدّدت الحكومة الفرنسيّة الحظر المفروض على التجمّعات الكبيرة حتّى منتصف يوليو/تموز المقبل أي إلى ما بعد موعد جولة بول ريكار للفورمولا واحد.

الشكوك تزداد حول جائزة فرنسا الكبرى بعد تمديد فترة إغلاق البلاد

أجبرت جائحة "كوفيد-19" الفورمولا واح على تأجيل السباقات التسعة الأولى من الموسم، ما كان سيترك جائزة فرنسا الكبرى لتكون الأولى من موسم 2020 على حلبة بول ريكار في 28 يونيو.

وضمن خطابه اليوم الإثنين، أكّد إيمانويل ماكروس رئيس فرنسا أنّ القيود الحاليّة المفروضة لمجابهة الفيروس ستبقى مستمرّة في الوقت الحاضر.

وكانت فرنسا قد دخلت في فترة إغلاق تمتدّ لشهر بدءًا من 17 مارس، لكنّ الحكومة قرّرت اليوم تمديده حتّى 11 مايو. كما أكّد ماكرون أنّ حظر التجمّعات العامة سيبقى متواصلًا حتّى يوليو المقبل.

اقرأ أيضاً:

وقال الرئيس الفرنسيّ: "ستبقى الأماكن التي تشهد الكثير من التجمّعات – مثل المطاعم، والمقاهي، والفنادق، وقاعات السينما، والمسارح والمتاحف – مغلقة. لن يكون من الممكن إقامة الحفلات والأحداث الكبيرة التي تشهد الكثير من التجمّعات العامة حتّى منتصف يوليو على أقلّ تقدير".

وأكمل: "سيتمّ تقييم الوضع الوطني بشكلٍ جماعي في منتصف مايو كلّ أسبوع، وذلك من أجل ملاءمة الأمور والحصول على المزيد من الوضوح. ستبقى حدودنا مع الدول غير الأوروبيّة مغلقة حتّى إشعارٍ آخر".

وتأتي هذه الأنباء لتمثّل ضربة جديدة لآمال الفورمولا واحد ببدء الموسم الجديد في بول ريكار، حتّى من دون حضور جمهور. ويعمل القائمون على البطولة حاليًا على عددٍ من الخطط لبدء الموسم الجديد في أقرب موعدٍ ممكن مع اعتماد روزنامة معدّلة بكثافة.

ولم يتمّ حتّى الآن تقديم أيّة تحديثات في ما يتعلّق بجائزة النمسا الكبرى التي من المفترض أن تُقام في 5 يوليو، بينما سيتّخذ القائمون على حلبة سيلفرستون في بريطانيا قرارهم بشأن إقامة جائزة بريطانيا الكبرى من عدمها بحلول نهاية الشهر الجاري.

ومن المرجّح أن يؤدّي إعلان الحكومة الفرنسيّة على الأرجح إلى إلغاء طواف فرنسا للدرّاجات الهوائيّة كذلك.

المشاركات
التعليقات
فيتيل يُدافع عن "إيطاليّة" فيراري

المقال السابق

فيتيل يُدافع عن "إيطاليّة" فيراري

المقال التالي

تحليل: كيف أضرت السباقات الملغاة بالوضع المالي لفرق الفورمولا واحد؟

تحليل: كيف أضرت السباقات الملغاة بالوضع المالي لفرق الفورمولا واحد؟
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1