الحُكم بالسجن على اللصوص الذين سرقوا كؤوس فريق ريد بُل

حُكم على الرجال الأربعة المسؤولين عن سرقة كؤوسٍ من خزانة مصنع فريق ريد بُل للفورمولا واحد بالسجن.

سُرق ما مجموعه 60 كأسًا من مقر فريق ريد بُل في شهر ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي بعد أن اقتحمت العصابة الأبواب الأمامية للمقر الكائن في ميلتون كينز بواسطة سيارة دفعٍ رُباعي فضية اللون، مما تسبب أيضاً بدمارٍ واسع.

واستُعيدت كمية تُقدر بثُلث عدد الكؤوس المسروقة بعد 10 أيام، حيث وُجدت ملقيةً في بُحيرة قُرب ساندهيرست، على الرغم من تضرُّر بعضها.

وبعد إدانتهم أمام القضاء خلال الجلسة السابقة في محكمة التاج بمدينة غيلدفورد، حُكم على الرجال الأربعة، الذين تتراوح أعمارهم بين 24و41 عامًا، بالسجن لمُددٍ تتراوح من سنتين إلى سبع سنوات.

وبحسب تقارير لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، فإن الضرر الإجمالي الذي تسببت به هذه العصابة، والتي وُجدت مُذنبةً في حوادث سرقة مُتعددة حصلت بين شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من العام الماضي وأبريل/ نيسان الماضي، يُقدَّر بـ 317ألف جُنيه إسترليني.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
قائمة الفرق ريد بُل ريسينغ
نوع المقالة أخبار عاجلة

المنطقة الحمراء: ما هو الأهمّ حالياً