البريطاني برندون ليه يحرز الفوز بلقب بطولة الفورمولا واحد الإلكترونية

أصبح البريطانيّ برندون ليه أول الفائزين الرسميين بلقب بطولة الفورمولا واحد الإلكترونية مساء يوم أمس السبت، حيث تمّ تحديد هوية الفائز في حركة تجاوز خلال اللفة الأخيرة.

ليه، الذي يبلغ من العمر 18 عاماً من "ريدينغ" ويعمل في أحد المطابخ، كان أحد السائقين الأربعة الذين امتلكوا فرصة إحراز اللقب في الدور النهائي.

لكن، بدا أنّ مسعاه يسير في طريق خاطئ منتصف السباق على حلبة ياس مارينا بعد أن اصطدم به أحد المنافسين.

لكنه نجح في التقدم مجدداً ليقوم بحركة تجاوز مذهلة خلال اللفة الأخيرة تحت الكبح مع نهاية المقطع المستقيم، ما كان كافياً له كي يحرز اللقب بعد أن اختصر منافسه التشيليّ فابيريزيو دونوسو ديلغادو المنعطف ضمن محاولة البقاء أمامه.

حيث قام بحركة مازحة من إصبعه بعد أن خرج ديلغادو إلى المنطقة الآمنة خارج المسار، التقطتها كاميرات البثّ – لينتشر الفيديو بسرعة كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي.

فوز ليه، يعني أنه حقق اللقب بفارق ست نقاط أمام ديلغادو، بينما احتلّ الألماني سفين زورنر المركز الثالث.

وضمن معرض حديثه مع نهاية السباق، قال ليه في أبوظبي – الذي لم يسبق له أن سافر خارج البلاد، أو حتى ركوب الطائرة من قبل - أنه يرغب بالاحتفال عن طريق النوم مبكراً.

فقال: "الفوز هنا يعني الكثير بالنسبة لي. أنا أول من يفعل ذلك. وذلك أمر خاص بالفعل. لستُ واثقاً من كيفية الاحتفال بالنصر. فأنا لا أشرب على سبيل المثال: أعتقد أنني سأخلد إلى النوم".

اللحظات الختامية الحماسية من البطولة الإلكترونية – التي شاهدها فرناندو ألونسو والذي يمتلك بدوره أحد الفرق المشاركة فيها – حظيت بشعبية كبيرة حول العالم.

حيث قال شون براتشز المدير التجاري للفورمولا واحد: "التركيز على الجيل الجديد الصاعد من متابعي الفورمولا واحد والرياضة الإلكترونية لهو أمر نفخر به وندعمه، ونحن نتطلع قدماً إلى إقامة سلسلة – إلكترونية – على مدار موسم 2018 المقبل".

من جهته دارين كوكس، أحد الشخصيات البارزة في عالم الرياضة الإلكترونية والذي ساعد في مشروع مكلارين "اللاعب الأسرع في العالم"، يرى أنّ نجاح فعاليات الفورمولا واحد قد تكون شرارة البداية لمستقبل سباقات إلكترونية أكبر.

فقال: "قاد برندون كأي محترف حقيقي، وقد أظهرت شخصيته ذلك بوضوح. بطريقة ما أصبحت حركة إصبعه تلك مشهورة على وسائل التواصل الاجتماعي".

واختتم: "لقد شاركتُ في المجال الافتراضيّ من رياضتنا على مدار عشر سنوات، ورأيته يكبر وينمو، لقد كانت الأيام السبعة الأخيرة بالفعل تتويجاً لكل تلك الجهود".

 
اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة