فورمولا 1
29 أغسطس
-
01 سبتمبر
الحدث انتهى
05 سبتمبر
-
08 سبتمبر
الحدث انتهى
19 سبتمبر
-
22 سبتمبر
الحدث انتهى
26 سبتمبر
-
29 سبتمبر
الحدث انتهى
10 أكتوبر
-
13 أكتوبر
الحدث انتهى
24 أكتوبر
-
27 أكتوبر
الحدث التالي خلال
2 يوماً
آر
جائزة الولايات المتّحدة الكبرى
31 أكتوبر
-
03 نوفمبر
الحدث التالي خلال
9 يوماً
آر
جائزة البرازيل الكبرى
14 نوفمبر
-
17 نوفمبر
الحدث التالي خلال
23 يوماً
آر
جائزة أبوظبي الكبرى
28 نوفمبر
-
01 ديسمبر
الحدث التالي خلال
37 يوماً

الأجنحة الخلفية منخفضة الارتكازيّة على سيارات الفرق في سبا

المشاركات
التعليقات
الأجنحة الخلفية منخفضة الارتكازيّة على سيارات الفرق في سبا
30-08-2019

ظهرت عدّة سيارات في بادوك بطولة العالم للفورمولا واحد بحزمٍ منخفضة الارتكازيّة عشيّة انطلاق مجريات جائزة بلجيكا الكبرى في ظلّ تفاعلها مع متطلّبات حلبة سبا-فرانكورشان.

كانت فيراري، ورينو وتورو روسو من بين مجموعة من الفرق التي زوّدت سياراتها بأجنحة خلفيّة نحيفة، حيث تهدف من خلال ذلك لزيادة سرعتها على الخطوط المستقيمة.

إذ عادة ما تسمح المسافة الطويلة بين منعطفَي "لا سورس" و"لي كومب" بمنح أفضليّة للسيارات المتمتّعة بأقلّ قدٍ من الجرّ، مثلما هو الحال أيضاً عند منطقة "بلونشيمون" كون السرعات القصوى تُساهم بشكلٍ كبير في الوقت الذي يُمضيه السائقون وهم يضغطون بأقصى طاقة المحرّك من عمر اللفّة.

ويُساعد استخدام جناحٍ خلفي بزاوية هجوم أقلّ في مساعدة السيارات على بلوغ نسب جرٍ منخفضة، حيث تظهر تلك المقاربة في الصورة التي التقطها جورجيو بيولا.

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة فيراري اس.اف90

تفاصيل الجناح الخلفي لسيارة فيراري اس.اف90

تصوير: جورجيو بيولا

إذ يبدو جناح فيراري بسيطًا، وهو عبارة عن تأويلٍ منخفض الارتكازيّة من تصميمها التقليدي، حيث حافظ الفريق على ذات الصفائح الجانبيّة وقام بنقل الحافة الأماميّة من الصفيحة الأساسيّة إلى الأمام، ليستخدم مكوّنًا علويًا أصغر حجمًا لزيادة ذلك التأثير.

إلى جانب ذلك فإنّ الفريق جلب ذات بنية الجناح الأمامي التي استخدمها في كندا، إلى جانب المكوّن العلويّ الأصغر لتعزيز خصائص الجناح المنخفض الجرّ.

الجناح الخلفي لسيارة رينو آر.اس.19

الجناح الخلفي لسيارة رينو آر.اس.19

تصوير: جورجيو بيولا

من جانبها قامت رينو باتّباع ذات النهج بالنسبة لمكوّنات جناحها الخلفي، لكنّها أقدمت على خطوة إضافيّة تمثّلت في تعديل الصفيحتَين الجانبيّتين.

إذ استخدم الفريق عددًا من التسنّنات من أجل التحكّم في التيارات الهوائيّة الصادرة عن القسم الخلفي للسيارة بشكلٍ عدائي حتّى هذه المرحلة، لكنّ الصانع الفرنسي آثر الآن اتّباع مقاربة ريد بُل عبر شفرات معلّقة منفصلة.

ويُحافظ ذلك على تمديد التيارات الهوائيّة في القسم الخلفي لتعزيز تأثير الامتصاص في الناشر، لكن من دون توليد الكثير من الاضطرابات الهوائيّة، نتيجة لذلك فإنّ السيارة تخسر بعض الارتكازيّة الإضافيّة، لكنّها تكسب في المقابل قدرًا جيّدًا على صعيد الجرّ.

سيارة دانييل كفيات، تورو روسو

سيارة دانييل كفيات، تورو روسو

تصوير: جورجيو بيولا

بدورها اتّبعت تورو روسو مقاربة مشابهة لفيراري، حيث جلبت ما تبدو نسخة منخفضة الارتكازيّة من جناحها التقليدي، وحافظ على ذات تصميم الصفيحتين الجانبيّتين، إلى جانب قسم أوسط أعمق.

أمّا فريق ريسينغ بوينت فقد ظهر بجناحٍ منخفض الارتكازيّة، مُستخدمًا مكوّنًا أقصر من أجل ضمان تقليص مساحة الجناح قدر الإمكان.

وقد تُكلّف هذه التصاميم الفرق بعض الأداء بين منعطفَي "لي كومب" و"بوهون" بشكلٍ عام، لكنّها ستستفيد من التسارع الأفضل والسرعات العالية على الخطوط المستقيمة لتعويض ذلك.

تفاصيل القسم الخلفي لسيارة ريسينغ بوينت آر.بي15

تفاصيل القسم الخلفي لسيارة ريسينغ بوينت آر.بي15

تصوير: جورجيو بيولا

المقال التالي
ريد بُل ستبحث عن سائقٍ خارج أسوارها إن تطلّب الأمر ذلك

المقال السابق

ريد بُل ستبحث عن سائقٍ خارج أسوارها إن تطلّب الأمر ذلك

المقال التالي

معرض صور: أجمل الصور من تجارب الجمعة في سبا

معرض صور: أجمل الصور من تجارب الجمعة في سبا
تحميل التعليقات

حول هذه المقالة

السلاسل فورمولا 1
الحدث جائزة بلجيكا الكبرى