إيلمور و"آي إي آر" تتقدمان بطلب للمُشاركة في مناقصة المُحركات البديلة للفورمولا واحد

انضمت «أدفانسد إنجين ريسيرتش» (آي إي آر) إلى إيلمور في الاستجابة لدعوة الاتحاد الدولي للسيارات «فيا» لإبداء الاهتمام بتقديم مُحركٍ بديل للفورمولا واحد اعتبارًا من موسم 2017.

تريد "فيا" مُحركًا بسعة 2.5 لتر قادرًا على توليد طاقة تصل إلى 650 كيلو واط (ما يُعادل 871 حصان) من دون استخدام نظام لاستعادة الطاقة.

وتُعتبر هذه الدعوة خُطوةً أولى باتجاه إصدار طلبٍ كامل لتقديم العُروض، ليتمّ بعد ذلك اختيار الفائز.

مع ذلك سيتوجّب على الجميع الانتظار لرؤية نتيجة التصويت لاعتماد التغييرات المطلوبة في القوانين في الأسبوع المُقبل عند اجتماع مفوّضيّة الفورمولا واحد، على الرغم من أن «فيا» قد تُحاول فرضها مباشرة من خلال المجلس العالمي لرياضة السيارات من دون الحُصول على دعم غالبية أعضاء المفوّضيّة، استنادًا لمبدأ القُوَّة القاهرة.

وكانت "آي إي آر"، التي أسسها مايك لانكاستر ويقع مقرها في إسيكس، تملك عقدًا لتزويد سلسلة "الجي بي 3" بالمُحركات ما بين عامي 2013 و2015، كما كانت مُنافسًا قويًّا لتزويد سلسلة "الجي بي 2" الحالية بالمُحركات إلى أن خسرت الصفقة في اللحظات الأخيرة لصالح ميكاكروم.

وإلى جانب ذلك تُقدِّم "آي إي آر" المحرّكات الحاليّة لسلسلة سباقات إندي لايتس، كما تُزوِّد كلا فريقي ريبيليون وكولس المُشاركين في فئة "أل أم بي 1".

وستُشكِّل النُسخة الأقل سعة من المُحرك الأخير المستخدم في بُطولة العالم لسباقات التحمل "دبليو إي سي"، «في 6» مزوّد بشاحنٍ توربيني مزودجٍ والمعروف بطراز "بي 60"، أساسًا لمُحرِّك الفورمولا واحد المُقترح.

ويتمتع المُدير الهندسي في "آي إي آر" آندرو ساوندرز بخبرةٍ كبيرة في الفورمولا واحد حيث عمل سابقًا لدى إيلمور، كما عمل عن كثب مع فريق مكلارين بين 2001 إلى 2007.

وفي حديثٍ له مع موقعنا «موتورسبورت.كوم» قال لانكاستر: "«آي إي آر» مُهتمة للغاية بالاقتراح المُقدم من «فيا»"، وأضاف: "قدمنا طلبًا رسميًا لذلك، ويبدو بأنه يتلاءم بشكلٍ مُمتاز مع آخر نُسخة لدينا من مُحرك «في 6» ذا الحقن المباشر للوقود".

وتابع: "يبحثون عن مُحرك يُنتج قوةً كبيرة، ولدينا مُنتجٌ يتمتع بهذه المُواصفات".

واستدرك بالقول: "المُحرك المُستخدم في «دبليو إي سي» هو «بي 60»، والمُحرك الذي سنتقدم به يُدعى «بي 66»، إذ يعدُّ نُسخة قادرة على بلوغ مستوى أعلى من دورات المحرّك. نعتقد بأنه سيكون مثاليًا لهذه المهمة".

وكان تقديم إيلمور لطلب المُشاركة مُتوقعًا، وذلك بالنظر لعلاقتها القريبة من ريد بُل فضلًا عن أن لديها مُحرك «في 6» قد يكون أساسًا لمشروع الفورمولا واحد الجديد.

كما من الممكن أن تستجيب شركتا كوزوورث وميكاكروم لدعوة "فيا"، على الرُغم من أنّ أياً منهما لم تُؤكد ذلك حتى الآن.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم آي إي آر, إيلمور