إمكانيّة تهاطل الأمطار خلال جائزة كندا الكبرى

تُشير الأرصاد الجويّة لنهاية الأسبوع الجاري إلى إمكانيّة تهاطل الأمطار ما من شأنه أن يُمثّل تحدياً إضافياً بالنسبة للفرق والسائقين خلال مجريات جائزة كندا الكبرى.

في حين أنّ الأجواء مشمسة وسط هذا الأسبوع في مونتريال، إلّا أنّ خدمة "يوبيميت" للأرصاد الجويّة أعلنت أنّ الأجواء ستكون مغيّمة بدءاً من يوم الجمعة عندما تُقام التجارب الحرّة لجائزة كندا الكبرى.

نتيجة لذلك من المرجّح أن تتهاطل الأمطار خلال عطلة نهاية الأسبوع ما قد يدفع الفرق إلى استخدام إطارات الأمطار المتوسّطة "انترميديت" وإطارات الأمطار "فول ويت" تماماً مثلما حدث خلال سباق موناكو منذ 10 أيام.

كما أنّ درجات الحرارة ستكون منخفضة حيث من غير المرجّح أن تتجاوز الـ 14 مئويّة خلال الأيّام الثلاثة لجائزة كندا.

وفي حين أنّ احتماليّة تهاطل الأمطار تبقى منخفضة يومي الجمعة والسبت، إلّا أنّها ترتفع بشكلٍ لافت بالنسبة ليوم الأحد.

ولا تزال التوقّعات غير مؤكّدة بخصوص موعد تهاطل الأمطار يوم الأحد لذلك لا يزال من المبكّر تحديد ما إذا كانت ستتهاطل أثناء السباق أم لا.

وتعود آخر نسخة من سباق كندا تحت الأمطار إلى موسم 2011، حيث انطلق السباق خلف سيارة الأمان وشهد عدّة توقّفات، لكنّ جنسن باتون أحسن استغلال الظروف المتقلّبة ليُحرز فوزاً جنونياً.

تقديم جائزة كندا الكبرى

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
الحدَث جائزة كندا الكبرى
حلبة حلبة جيل فيلنوف
نوع المقالة أخبار عاجلة