إكليستون يوافق السائقين في رأيهم بالرياضة

صرّح عرّاب الفورمولا واحد بيرني إكليستون أنه يتّفق مع السائقين في وصفهم لعملية صنع القرار في الفورمولا واحد أنها مبنية بشكل سيء وأن الوقت للتغيير قد حان.

نشرت جمعية سائقي الجائزة الكبرى "جي بي دي إيه" رسالة مفتوحة يوم الأربعاء تحثّ فيها على تصحيح مسار الفورمولا واحد وتصف عملية اتخاذ القرار "بالمبنية بشكل سيء".

وعلى الرغم من أن أغلب الأقسام الإدارية للفورمولا واحد – مثل المجموعة الاستراتيجية – قد تمّ وضعها من قبل إكليستون نفسه، لكنه يرى أنها لا تنفع الرياضة بأي حال من الأحوال.

وفي رسالة موجّهة لجمعية سائقي الجائزة الكبرى "جي بي دي إيه"، والتي تمّ تسريبها على وسائل التواصل الاجتماعي، صرّح إكليستون أن على شركة "سي في سي" إضافة إلى جميع مالكي الأسهم البقية في الفورمولا واحد أن تفكر الآن في حلّ للوضع.

"ليس من السهل على الدوام موافقتكم على آرائكم، لكنكم أصبتم حين أشرتم إلى أن عملية اتخاذ القرار في الفورمولا واحد قد «عفا عليها الزمن» و«مبنية بشكل سيء»" قال إكليستون في رسالته.

وأكمل: "علينا كما أشرتم حثّ مالكي الأسهم في الفورمولا واحد على التفكير في حلّ لإعادة هيكلة الأقسام الإدارية الخاصة بالرياضة".

إشارة ضمنية

مستعيناً بأسلوبه المليء بالمزاح والإشارات الضمنية، صرّح إكليستون أن السائقين قد اقترفوا خطأ حين وصفوا جميع من يعمل في الفورمولا واحد أنهم "يهتمون بالمستقبل الأفضل" للرياضة.

حيث كتب: "لقد أمضيت 50 عاماً من حياتي في الفورمولا واحد بدور فاعل، وأمضيت 18 عاماً مشاركاً في النشاطات المتعلقة بها".

وأكمل: "لقد أشرتم أن جميع من يعمل في الفورمولا واحد يهتم بالمستقبل الأفضل لها. لكنني لستُ واثقاً إن كان ذلك مجرّد خطأ مطبعيّ. وإلا، أعتقد أن المقصود هو أنهم «يهتمون بمصالحهم الشخصية»".

الرسالة الكاملة من إكليستون 

السادة الأعزاء،

لست واثقاً من اختيار التعبير الصحيح. إذ ليس من السهل على الدوام موافقتكم على آرائكم، لكنكم أصبتم حين أشرتم إلى أن عملية اتخاذ القرار في الفورمولا واحد قد «عفا عليها الزمن» و«مبنية بشكل سيء».

علينا كما أشرتم حثّ مالكي الأسهم في الفورمولا واحد على التفكير في حلّ لإعادة هيكلة الأقسام الإدارية الخاصة بالرياضة.

من السهل تحليل مكامن الخطأ لذا لا أجد مانعاً من إعادة التفكير بتلك المسائل. من الأفضل أن نفكر قبل أن نتمنى.

لقد أمضيت 50 عاماً من حياتي في الفورمولا واحد بدور فاعل، وأمضيت 18 عاماً مشاركاً في النشاطات المتعلقة بها. لقد أشرتم أن جميع من يعمل في الفورمولا واحد يهتم بالمستقبل الأفضل لها. لكنني لستُ واثقاً إن كان ذلك مجرّد خطأ مطبعيّ. وإلا، أعتقد أن المقصود هو أنهم «يهتمون بمصالحهم الشخصية»".

مع أطيب التمنيات

بيرني

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة