إكليستون يسعى لتقليص الوقت على الحلبة قبيل انطلاقة السباقات في 2017

يخطط الاتحاد الدولي للسيارات "فيا" لتخفيض الوقت الذي يستعمله السائقون خلال اللفات التعريفية بالحلبة قبيل انطلاقة السباقات في الموسم المقبل – بناء على توصية من بيرني إكليستون.

عادة، يتمّ فتح خطّ الحظائر لمدة 15 دقيقة – من الساعة 13.30 وحتى 13.45 في السباق الاعتياديّ – خلال تلك الفترة يحقّ للسائقين التجوّل في خط الحظائر وإجراء ما يشاؤون من اللفات.

تقتضي الخطة الجديدة بتقليل ذلك الوقت إلى ثماني دقائق فقط في الموسم المقبل، حيث يتمّ إغلاق خط الحظائر الساعة 13.38.

تكمن المشكلة في الروزنامة الحالية أنّ مراسم عزف النشيد الوطني تزيد من المهمة صعوبة بالنسبة للسائقين، الذين يتوجّب عليهم قضاء "وقت مريح" ما بين فترة الوصول إلى شبكة الانطلاق وما بين الجلوس خلف مقود السيارة استعداداً للانطلاقة.

ظهرت تلك الفكرة إلى الضوء في سباق البرازيل، حين تغيّب بعض السائقين أو وصلوا إلى المراسم الافتتاحية خلال الثانية الأخيرة، بمن فيهم: سيباستيان فيتيل، جنسن باتون وفالتيري بوتاس. ويبدو أن مكتب إكليستون قد اتصل بالفرق والسائقين المعنيّين مع الدلائل التي تظهر السائقين الذين لم يتواجدوا أثناء المراسم.

كان سباق البرازيل معقداً، نظراً لأنّ الظروف الجوية الماطرة تعني أن السائقين أجروا المزيد من اللفات ليصلوا إلى شبكة الانطلاق متأخرين أكثر من المعتاد.

تقتضي الخطة الجديدة بتقصير الفترة المسموحة على الحلبة ما سيجبر السائقين على التواجد على شبكة الانطلاق في وقت أبكر ما سيوفّر فرصة أكبر لهم بحضور مراسم عزف النشيد الوطني. كما أنّ شبكات البثّ التلفزيوني اشتكت من عدم إمكانية إيجاد السائقين منذ بدء المراسم لتصويرهم.

تمّت مناقشة الفكرة من قبل تشارلي وايتينغ ومدراء الفرق في أبوظبي، وهي الآن في طريقها على جدول أعمال لجنة الفورمولا واحد والمجلس العالميّ لرياضة السيارات كي يتمّ اعتمادها بشكل نهائي.

اكتب تعليقاً
أظهر التعليقات
حول هذه المقالة
السلسلة فورمولا 1
نوع المقالة أخبار عاجلة
وسوم إكليستون